المحترف الأول

بن سبعيني تأسف للحالة التي وجد فيها الفريق

عبر المدافع الدولي رامي بن سبعيني عن أسفه الشديد للظروف التي مر بها النادي الرياضي القسنطيني خلال نهاية هذا الموسم بما انه متتبع لكل صغيرة وكبيرة عن الفريق، هذا وقد سجل لاعب رين الفرنسي حضوره في مباراة البارحة وشجع السياسي إلى آخر رمق على أمل تحقيق الفوز في أول حضور له على مدرجات الشهيد حملاوي منذ أن أصبح لاعبا دوليا .

تمنى أن يحتفل رفقة الفريق بلقب خلال نهاية هذا الموسم

كما تمنى ابن حي بوالصوف أن يكون حضوره إلى ملعب الشهيد حملاوي يتزامن مع احتفال الفريق بتحقيق لقب وذلك بما انه مشجع العميد ولرغبته في رأيت إبداعات الأنصار من على المدرجات، ليضرب موعدا جديدا مع السنافر في الموسم المقبل أين وعد بأنه سيكون في المدرجات الخاصة بملعب حملاوي كمشجع كلما سنحت له الفرصة.

يعتبر من بين أبرز وأنجح أبناء الفريق

 

يعتبر رامي بن سبعيني من أبرز ما أنجبت مدرسة الخضورة خلال السنوات الأخيرة، أين تدرج لاعب الخضر في مختلف الأصناف الصغرى للفريق ابتداء من الكتاكيات، قبل أن ينتقل إلى نادي بارادو الذي برز وبزغ نجمه رفقته، ليحظى بفرصة الاحتراف في البطولة الفرنسية ويصبح لاعبا أساسيا فوق العادة في المنتخب الوطني الذي سيكون أحد ركائزه خلال كأس إفريقيا القادمة بمصر.

بن سبعيني: “تمنيت أن يكون حضوري متزامنا مع تتويج العميد بلقب

على هامش هذا الحضور إلى ملعب الشهيد حملاوي جمعنا حديث خاصة مع لاعب المنتخب الوطني رامي بن سبعيني الذي أكد لنا أنه جد سعيد بالعودة مجددا إلى ملعب الشهيد حملاوي من جديد، ولكن تمنى أن يكون حضوره متزامنا مع تتويج الفريق بلقب على الأقل حتى تتسنى له الفرصة كي يفرح رفقة الأنصار الذي يعتبر نفسه واحدا منهم، ليختم لاعب رين كلامه بالتأكيد على افتخاره الشديد بانتمائه إلى عميد الجزائر ودعوته للسنافر بأن يلتفوا خلف فريقهم لأنهم رأسمال الفريق وهم ملكه.

رشدي. د

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
Powered by Live Score & Live Score App
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: