المحترف الأول

أهلي البرج: الأهلي يدخل متاهة، يسير نحو الهاوية والكل ينتظر

تمر الأيام وتكاد تتشابه في بيت أهلي البرج الحياة مجمدة والكل ينتظر القدر ليحكم على مستقبل الفريق، بدأت الأحداث بنهاية الموسم لما أعلن الرئيس أنيس بن حمادي آنذاك عن استقالته وزادت وتفاقمت لما خرج الرئيس مرة أخرى ليرفع الراية البيضاء ويترك سفينة الفريق بدون ربان تنتظر الغرق ولا غير، كل هذا أثار الشكوك أخيرا لدى اللاعبين وباقي أسرة الأهلي.

القلق بدأ ينتاب اللاعبين والطاقم الفني

لا يختلف اثنان على أن وقفة اللاعبين والطاقم الفني مع الفريق كانت أكثر مما كان يتوقعه البعض بعدما وضعوا ثقة عمياء في رئيسهم من أجل تسوية مستحقاتهم ولم يضغطوا عليه ولو لمرة، كل هذا كان من الماضي القريب لان من كان يوضع فيه الثقة قد غادر الفريق وأكد أنه لن يعود بعدما لم تلب احتياجاته من أجل لعب الأدوار الأولى.

…وخاصة من انتهت عقودهم

أبرز من انتابهم القلق من اللاعبين والطاقم الفني هم من انتهت عقودهم بنهاية الموسم المنقضي أبرزهم بوحكاك، سبيعي وعمران وحتى المدرب دزيري بلال على اعتبار أن الآخرين ممن تنتهي عقودهم تحوم الشكوك على التجديد لهم، وما زال هؤلاء لم يعرفوا لحد الآن مصيرهم سواء البقاء أو الرحيل وأكثر ما يقلقهم هو مشكلة تحويلهم إلى ناد آخر في ظل الظروف الراهنة.

…والمستحقات أبرز هاجس

إذا كانت مشكلة من انتهت عقودهم قابلة للحل لأنهم لا يرتبطون مع الفريق ويستطيعون التفاوض بكل حرية مع أي ناد يطلب خدماتهم فإن مشكلة المستحقات هي أكثر تعقيدا، فاللاعبون والطاقم الفني يدينون بـ 5 أشهر ما مقداره 8 مليار سنتيم كان الرئيس قد وعد بتسويتها في وقت سابق والآن هم يتساءلون عن مصير أموالهم في ظل رحيل الرئيس وشح الخزينة.

الاستقدامات مجمدة إلى حين حضور الرئيس

تحدثت الكثير من الجهات حول بعض الأسماء التي كانت إدارة بن حمادي قد تواصلت معهم أبرزهم الظهير الأيمن ولاعب المنتخب الوطني لأقل من 23 سنة أسامة قتال بالإضافة إلى بعض الأسماء التي كانت ستعطي الإضافة دون شك، إلا أن كل هذا يعتبر قيد التجميد في الوقت الراهن وهو ينتظر حضور الرئيس سواء كان عودة بن حمادي أو كان بديلا له.

أهداف الميركاتو قد لا تنتظر

في ظل ضبابية مستقبل أهلي البرج فانه من المتوقع أن تبدى أهداف الميركاتو في الضياع، وقد كنا تحدثنا عن لاعب في عدد أمس تتجه صفقته للضياع وهو مدافع البليدة أسامة قتال كما أن اللاعبين صنابي وبوطاقة هما الآخران قد لا ينتظران كثيرا ويوقعان في فريق آخر، إذ من المؤكد أن عصافير الميركاتو تتجه للطيران من بين يدي أهلي البرج إلا إذا كان في الموضوع سرية تامة.

الكل ينتظر عدول الرئيس وإلا..

تمر كل هذه الأحداث وسط ذهول الجميع ممن كانوا ينتظرون بداية موسم أفضل من تلك التي كان عليها الحال مطلع الموسم الماضي، ويربط أنصار الفريق الحيلولة بعودة رئيسهم وعدوله عن الاستقالة كما حدث مؤخرا وإن لم يحدث ذلك فإن الموسم المقبل سيكون كارثة حتمية لأنهم لايرون بديلا لأنيس بن حمادي يكون قادرا على تحمل المسؤولية وتكوين فريق الألقاب.

حديث عن لقاء مرتقب مع الوالي

في ظل الظروف الراهنة وبناء عن الأخبار التي تفيد بأن الوالي ضخ مبلغ 5 ملايير سنتيم في خزينة الفريق فانه من المرتقب أن يقوم هذا الأخير بتوجيه دعوة إلى رئيس الأهلي بن حمادي من الاجتماع به اليوم أو غدا للنظر في استقالته ومحاولة ثنيه عنها خاصة بعد ضغط الأنصار الذين تجمهروا أول أمس أمام مقر الولاية وأمس أمام نفق الحرية ومطلبهم بقاء بن حمادي رئيسا للفريق.

الوقت سيف قد يذبح الفريق

الخوف كل الخوف من مغبة التغيير لأن أهداف بن حمادي سواء في لعب الأدوار الأولى أو الاستقدامات أو الإبقاء على المدرب دزيري بلال قد يأتي رئيس آخر ليلغيها ويغيرها، يحدث كل هذا والفريق بين المطرقة والسندان وقد يذبح بسيف الوقت إذا ما استمر الجمود هكذا لأنه من المفروض قد سرح من سرح وجلب على الأقل لاعبين أو ثلاثة والبدء في التحضيرات للموسم المقبل.

ط. بن مرزوق

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
Powered by Live Score & Live Score App
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: