المحترف الأول

جمعية عين مليلة: الإدارة تشرع في الاتصال باللاعبين القدامى وطيايبة حضر أمس

بالموازاة وشروعها في عملية الاستقدامات وضمنت على ضوء ذلك ثلاث لاعبين ويتعلق الأمر بكل من لاعب وسط أهلي برج بوعريريج زياد حمزة، مهاجم دفاع تاجنانت زياد حمزة وأخيرا الظهير الأسبق لاتحاد الحراش عياطي، عمدت بالمقابل إدارة جمعية عين مليلة في الاتصال بلاعبيها القدامى منذ يوم أمس وهذا من أجل أن تطرح عليهم إمكانية مواصلة مشوارهم مع الجمعية خاصة أنها تسعى من خلال ذلك للمحافظة على استقرار الفريق.

طيايبة أول لاعب من القدامى سجل حضوره أمس

ما يؤكد فعليا أن إدارة جمعية عين مليلة قد شرعت في الاتصال بلاعبيها القدامى من أجل أن تفتح معهم النقاش بخصوص الفريق وأن تدرس مستقبلهم معه، هو تسجيل المهاجم والهداف طيايبة محمد حضوره أمس إلى مقر الفريق بعين مليلة حيث التقى على ضوء ذلك مع رئيس شركة العربي بن مهيدي الذي تباحث معه حول مستقبله وإن كان مستعدا أن يواصل مشواره مع الجمعية لموسم آخر بما أنه ما يزال مرتبطا بعقد يمتلك إلى نهاية الموسم الكروي القادم.

عمراني بدا متمسكا بخدماته ورفض رحيله

فيما كشف الرجل الأول على رأس شركة العربي بن مهيدي مليك عمراني لمهاجمه طيايبة أثناء اللقاء الذي جمعه معه أمس بمقر الفريق، رفضه جملة وتفصيلا التخلي عن خدماته بما أنه يعد واحد من بين الركائز الأساسية للجمعية خاصة بعد أن عاد بقوة في مرحلة الإياب للموسم الماضي ودفع الجمعية الفريق لضمان بقائه في الرابطة المحترفة الأولى بعد الأهداف الحاسمة التي سجلها و وصل عددها إلى 8 أهداف.

يكون قد اقتنع بحديث عمراني وسيواصل مشواره مع الجمعية

هذا ويكون المهاجم طيايبة محمد قد اقتنع بحديث رئيس شركة العربي بن مهيدي مليك عمراني، من أجل أن يواصل مشواره مع الجمعية على الرغم من العروض المغرية التي وصلته في المدة الأخيرة من طرف أندية منتمية من الرابطة المحترفة الأولى حيث أبدت رغبتها الكبيرة في التعاقد معه بعد أن سجل عودته بقوة في المرحلة الثانية من بطولة الموسم القادم أين قاد الجمعية لتحقيق هدفها بضمان البقاء في الرابطة المحترفة الأولى.

بقية القدامى سيلتحقون تباعا خلال الساعات القادمة

هذا وسيلتحق لاعبو الجمعية القدامى تباعا خلال الساعات القليلة القادمة لاسيما وأن المكتب المسير يريد غلق ملفهم في أسرع وقت ممكن بما أنه حدد رفقة الطاقم الفني يوم 10 جويلية كموعد لبداية التحضيرات للموسم الكروي القادم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
Powered by Live Score & Live Score App
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: