ضربة حرة بقلم : عدلان حميدشي

“المحترف” تطفئ شمعتها الأولى وحلم القناة يراود طاقمها

بكثير من الطموح المفعم بالإرادة، أكلمت يومية المحترف الرياضية عامها الأول، بفضل عزيمة طاقمها الشاب من صحفيين ومراسلين وتقنيين ومصححين ومصورين وإداريين رفعوا التحدي ذات يوم بارد وثلجي مطلع جانفي 2019 .
سنة صعبة جدا ككل البدايات، شاقة، ومتعبة، لكنها حلوة حلاوة خوض التحدي والانتصار على الصعاب وتخطي العراقيل والحرص على وجود الجريدة في الأكشاك ثابتا إعلاميا لا يتخلف عن موعده مع القارئ الورقي أو عبر صفحات الفايسبوك و”الأنستغرام والنيت” .
ورغم أن الجميع استغرب صدور يومية ورقية جديدة بمدينة الجسور المعلقة معقل الصحافة الرياضية الجزائرية، إلا أن كفاءة وعزيمة طاقم المحترف جعلا منها وفي ظرف قياسي عنوانا محترما يحتل مكانة لائقة وسط زخم الصحف والجرائد، ويزاحم يوما بعد يوم كبريات المنابر الإعلامية وأكثرها عراقة.
ولعل انتهاج طاقم المحترف مسلك التكنولوجيا الحديثة في الاتصال والمراهنة على التغطية بالصوت والصورة للأحداث في مختلف ملاعبنا جعل اسم المحترف يرتقي إلى مصاف المؤسسات الإعلامية الموعودة بمستقبل أفضل سيما وأن القناعة الراسخة لدى مسؤوليها حول الاستثمار في التكنولوجيا الحديثة دفعنا إلى بث قناة على “اليوتوب” تتطور بشكل تدريجي على نفس وتيرة صفحتنا على الفايسبوك والأنستغرام فأصبحت أرقام المتتبعين والمتصفحين للمحترف ترتقي بسرعة البرق من يوم لآخر.
ولأن المسيرة لا زالت في بدايتها، وطموحاتنا كانت ولا زالت في رؤية جريدة المحترف في قالب قناة فضائية رياضية، فإننا نسعى لإيجاد صيغة جديدة لمؤسسة المحترف مع “شركاء” يؤمنون بمشروع القناة الرياضية، قناة تعزز الفضاء الإعلامي الجزائري وتمنح للشباب الرياضي الجزائري متنفسا جديدا يسمح بترقية الرياضة والخطاب الرياضي الجزائري.
احتفلنا بطريقة متواضعة بمرور العام الأول على ميلاد المحترف وسط فرحة وابتهاج الطاقم وكلنا أمل في تحقيق طموحاتنا في جزائر تسع الجميع على اختلاف الرؤى والتوجهات.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
Powered by Live Score & Live Score App
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: