البرمرليغ

جيرارد : “أحلم بتدريب ليفربول حتى بعد 10 أعوام وكريستيانو أناني”

اعترف ستيفن جيرارد، بشعوره بالقلق من قلة خبرته، قبل توليه المهمة الفنية لفريق رينجرز الأسكتلندي، مؤكدا أنه لن يتولى الوظيفة الحلم في ليفربول، إلا إذا كان مستعدا لها، وتولى جيرارد البالغ من العمر 39 عاما، تدريب رينجرز في مايو 2018، بعد قضائه موسما واحدا على رأس القيادة الفنية لليفربول تحت 18 سنة، متقبلا حينها فكرة ارتكابه الأخطاء واحتمالية تدريب فرق أخرى، قبل أن يكون جاهزا لتدريب ليفربول.

“رغم تدريبي لرينجرز ما زلت أرتكب الأخطاء”

وقال جيرارد في حديثه مع زميله السابق في ليفربول جيمي كاراغر بحسب ما نقل موقع “سكاي سبورت”: “الأمر كان مقلقا، ورينجرز إضافي لي، الكل كان يعلم أن هناك جزءا من تعلم الوظيفة أبحث عنه، حتى الآن لا أزال أرتكب الأخطاء وسأواصل ارتكابها”.

“اكتساب الخبرة بحاجة للوقت وعرض رينجرز جاء في وقته”

وأضاف: “لا يمكنك اكتساب الخبرة بسرعة، لا يمكن اختصار ذلك، فهي تأتي مع الوقت، عندما أتى عرض رينجرز، كان شعوري بأن هذا هو العرض الذي أحتاج إليه، ولكن بالفعل أتى العرض مبكرا بالنسبة لي”، وقاد جيرارد فريق رينجرز إلى دور الـ32 مرتين في الدوري الأوروبي، وينافس بقوة حاليا على التتويج بلقب الدوري الأسكتلندي، حيث يبعده عن المتصدر سيلتيك نقطتين، وتابع: “لن أتولى تدريب ليفربول فقط بسبب ما قاله يورغن (كلوب)، أنا ناضج كفاية لمعرفة ما إذا كنت جاهزا لتدريب ليفربول أم لا”.

“أشعر بالراحة في رينجرز وما قاله كلوب إطراء لي”

وواصل: “ما قاله يورغن هو إطراء، وهناك من يظن أنه إذا رحل كلوب بعد عام أو عامين، سأكون أنا خليفته، ولكن لو عرض علي تدريب ليفربول، لكان الوضع مختلفا عما أنا عليه الآن، فالقرار يأتي من ليفربول وليس كلوب، لكن يجب أن أستمر كما أنا الآن، أقوم بما أقوم به، أشعر بالراحة والهدوء إزاء ذلك مع رينجرز”.

“لن أرفض ليفربول إذا رحل كلوب يوما ما”

واستكمل: “إذا بقيت في رينجرز لعامين أو 3 أو 4 أعوام، لا بأس في ذلك، فهذا سيعني أنني أقوم بعمل جيد، لا أشعر بالعجلة للمحاولة، إذا بقى كلوب مع ليفربول لـ4 أو 5 أعوام فسيكون ذلك رائعا، أما إذا قرر ليفربول أن هناك شخصا أنسب من يورغن ومني حينها، فلا توجد مشكلة أيضا، فلا يهم ما إذا حصلت على تلك الوظيفة بعد عامين أو 10 أعوام”.

“من الأفضل أن أخوض تجربة التدريب في البريميرليغ مع ليفربول”

وأردف: “لن أدرب لـ20 و30 عاما، وبالتالي أريد تجربة التدريب في أندية القمة بالبريميرليغ، وبالطبع سيكون من الأفضل لي أن يأتي ذلك عبر فريقي ليفربول، ولكني لست أحمق لأظن أنني سأحصل على تلك الوظيفة لكوني لاعبا جيدا في تاريخ النادي”، وأتم: “هدفي وحلمي هو تدريب ليفربول، سأكون كاذبا لو لم أقل ذلك”.

“أفضّل ميسي في فريقي لأن كريستيانو أناني”

وقع اختيار سيتفن جيرارد، نجم ليفربول السابق، ومدرب رينجرز الأسكتلندي الحالي، على ليونيل ميسي، أسطورة برشلونة، ليكون ضمن فريق أحلامه، فيما استبعد كريستيانو رونالدو، نجم جوفنتوس، وبحسب صحيفة “ميرور” البريطانية، فإن جيرارد اختار فريقا يضم كلا من: “جيانلويجي بوفون، باولو مالديني، زين الدين زيدان، رونالدينيو، ليونيل ميسي”، وأوضح جيرارد، أن هناك بعض اللاعبين في مستوى أفضل من البقية، مثل كريستيانو رونالدو وليونيل ميسي، لكنه برر عدم اختياره رونالدو بقوله: “لكني لا أرغب في ضم كريستيانو لفريقي، لأنني أفضل اللاعب الذي يلعب لصالح الفريق”، وأتم: “رونالدو يميل للفردية أكثر من الجماعية، وبالتالي لا أراه مناسبا لفريقي”.

 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
Powered by Live Score & Live Score App
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: