المحترف الأول

شباب قسنطينة الخضورة تطير اليوم لسوسة وتواجه الصفاقسي يوم الثلاثاء

سيتواجد لاعبو النادي الرياضي القسنطيني، بداية من اليوم، في تربص مغلق بمدينة سوسة التونسية، وهذا من أجل التحضير تحسبا لما تبقى من استحقاقات في منافستي البطولة والكأس، لاسيما وأن الفريق بدأ يستعيد استقراره بعد رحيل المدرب دينس لافان، بعدما كاد أن يدخل في نفق مظلم، ولولا استقالة الأخير لما تمكن الفريق من بلوغ الدور الثمن النهائي من منافسة كأس الجمهورية، بسبب المشاكل التي كان يعيشها الفريق في عهد التقني الفرنسي، بالمقابل فقد نجح القائمون على شؤون الخضورة في ضمان أول مواجهة ودية بتربص سوسة، حيث سيواجه أشبال المدرب خودة النادي الصفاقسي.

الإدارة فاضلت بين أربع مدن تونسية واستقرت على سوسة

وقد فاضلت الإدارة في وقت سابق بين عديد المدن التونسية والفنادق التي أرادت أن تقيم فيها تربص الفريق قبل أن تستقر في نهاية المطاف على التربص بمدينة سوسة، حيث سيق وأن حجزت في مدينة طبرقة بفندق “لاسيغال”، قبل أن تلغي الحجز لعدم وجود منافسين للتباري معهم وديا، وتفكر في نقله لمدينة قمرت أو مركز تكزين نادي الترجي في العاصمة التونسية، قبل أن ترسم السفر إلى سوسة التونسية، أين يمكن لها برمجة مباريات ودية في القمة، ناهيك عن وجود ملاعب من العشب الطبيعي عالي الجودة، ومتواجد في مقر تربص الفريق.

السفر صبيحة اليوم جوا من العاصمة

وسيشد اليوم، وفد النادي الرياضي القسنطيني، الرحال جوا نحو تونس، من أجل الدخول في تربص مغلق سيدوم لمدة عشرة أيام، حيث سيجد الوفد حافلة الفريق بانتظاره في مطار قرطاج، على أن يلتحق اللاعبون الذين يقيمون في الغرب والعاصمة تباعا بمطار هواري بومدين، وهو ما سيجعل منه مكانا للالتقاء قبل السفر للعاصمة التونسية.

لاعبو الغرب والعاصمة سينتظرون الوفد بهواري بومدين

على اعتبار أن سفرية سوسة مرتقبة صبيحة اليوم جوا، فقد منحت الإدارة للاعبين القاطنين في وسط وغرب البلاد فرصة المبيت مع الأهل ليوم إضافي، حيث ضربت لهم موعد صبيحة اليوم بمطار العاصمة، من أجل السفر مع بقية التعداد، للعاصمة تونس ومنها برا إلى سوسة التي لا تبعت سوى بساعة زمن من مطار قرطاج.

الإقامة بـ”المرادي بالاص” والعودة يوم 21 جانفي

وقد اختارت إدارة شباب قسنطينة فندق “المرادي بالاص” في سوسة للتربص به، وهو الذي تعود الفريق على الإقامة به منذ عودته إلى حظيرة الكبار، بحكم أنه يتوفر على كل المرافق التي تساعد في إنجاح التربص، ناهيك على أنه يتواجد بأحد أكبر المدن الساحلية في تونس، إلى ذلك، سيعود وفد الخضورة أدراجه نحو أرض الوطن يوم 21 من الشهر الجاري، حيث سيقيم الفريق مباشرة بالعاصمة من أجل مواجهة نادي بارادو يوم 23 بملعب عمر حمادي، في لقاء متأخر عن الجولة 13.

العرفي يتحصل على أوراقه وصفقة الهريش تتضح اليوم

أكد مصدر مقرب من المدير العام لشباب قسنطينة، رشيد رجراج، أن المهاجم الليبي عبد الله العرفي، قد تحصل على وثائق تسريحه من فريقه أهلي بنغازي، لذلك فإن توقيعه منتظر خلال الساعات القليلة القادمة، بحيث سيلتحق مباشرة بالمعسكر التحضيري الذي سيجريه الفريق في تونس، بالمقابل، ينتظر القائمون على شؤون إدارة الخضورة، ردا نهائيا من مهاجم الأهلي الطرابلسي، زكرياء الهريش، الذي انتقل لنادي طنجة في شكل إعارة، بحكم أنه لا يزال مرتبطا مع فريقه الليبي، وهو ما جعل الإدارة تمنحه مهلة لترتيب أموره والحصول على وثائق تسريحه لتوقيع العقد مع الشباب في أقرب وقت، لاسيما وأنه تم الاتفاق فيها حول كل تفاصيل العقد خلال الجلسة التي جمعتهم به سابقا.

الثنائي قد يوقع بتونس ويشرع مباشرة في التدريبات

على اعتبار أن اللاعب العرفي يمتلك أوراق تسريحه، فإنه من الممكن جدا ألا يحل بعاصمة الشرق ويلتحق بالفريق مباشرة بتربص سوسة، كونه متواجد في تونس العاصمة، حيث سيوقع العقد ويشرع في التدريبات بصفة عادية على أن يقدم لوسائل الإعلام بعد لقاء بارادو، كون الفريق سيتربص بالعاصمة يومين قبل لعب اللقاء المتأخر عن الجولة الـ13، وفي حال تحصل الهريش على وثائقه سيكون سنفورا بصفة رسمية، إذ سيوقع إلى جانب العرفي بتونس، ومن ثم الالتحاق بالمجموعة، على أمل أن تربح الإدارة الوقت لتأهيل اللاعبين بسرعة للعب لقاء البطولة.

ليمان لن ينزع الجبس قبل 20 جانفي ويضيع تربص تونس

يبدو أن إصرار الإدارة على التعاقد مع حارس جديد، كان في محله، حيث تم التأكد من استحالة عودة الحارس للتدريبات، سوى بعد 3 أسابيع من الآن، على أن يكون بحاجة إلى 10 أيام إضافية قبل أن يندمج مع زملائه بشكل عادي، ولذلك لن يكون الحارس السابق لاتحاد الحراش، جاهزا للعب المباريات من جديد، إلا بعد منتصف شهر فيفري، وبالتالي تأكد غيابه عن لقاء بارادو المبرمج يوم نهاية هذا الشهر بملعب بولوغين، وعن أول لقاءات مرحلة العودة ضد الساورة بملعب الشهيد حملاوي، ولحسن الحظ أن الإدارة سارعت للتعاقد مع رحماني.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
Powered by Live Score & Live Score App
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: