المحترف الثاني

مولودية العلمة: “البابية” تعيش على فوهة بركان والأنصار يطالبون بتدخل الوالي

يعيش فريق مولودية العلمة منذ عدة أيام على وقع المشاكل الإدارية التي يعيشها البيت الداخلي للبابية، بعد انعقاد الجمعية العامة الاستثنائية للفريق بعد أن طلبت مديرية الشباب والرياضة احترام القانون وضرورة انتخاب رئيس جديد بعد انقضاء المدة القانونية المؤقتة لعلي بوترعة المقدرة بـ 45 يوما، حيث شهدت قاعة دار الثقافة جيلالي مبارك حضور أغلبية الأعضاء خاصة وأن الفريق يعيش مشاكل كبيرة.

غالبية الأعضاء طالبوا بعودة رقاب

وكان أول طلب لأعضاء الجمعية العامة المقدر عددهم بـ 19 عضوا هو ضرورة تنصيب لجنة الترشيحات وقبول ملفات الأعضاء الراغبين في تولي شؤون زمام الفريق، خاصة وأن الرئيس المؤقت بوترعة لم يطلب تجديد الثقة في شخصه كرئيس للفريق في الفترة المقبلة، علما وأن غالبية الأعضاء ضغطوا على الإدارة الحالية لدعوة الرئيس السابق رقاب بالعودة لمهامه رسميا ومواصلة العهدة لغاية شهر جوان المقبل علما وأن الأموال الموجودة في البنك لم يتم استخراجها بسبب الدعوى القضائية المرفوعة من طرفه للعودة إلى الفريق.

عارضوا فكرة تشكيل “ديريكتوار”

وبعد أن تعالت الأصوات من الإدارة الحالية بضرورة تدخل رئيس المجلس الشعبي البلدي طارق حشاني لإيجاد حل للفريق بتشكيل ديركتوار لغاية نهاية الموسم الحالي وإنهاء حالة الانسداد التي تعيشها البابية، رفض غالبية الأعضاء هذا الطرح، مؤكدين أن مثل هذا القرار سيعيد مولودية العلمة للصفر والفريق لن يحقق الصعود وستظهر مشاكل كبيرة بين مختلف المسيرين، مما يجعل من انتخاب رئيس جديد أمرا حتميا في قادم الأيام .

الجلسة رفعت دون حلول والفريق في خطر

واختتمت أشغال الجمعية العامة دون أن تفضي لأي حل على الرغم من أنها استثنائية وكانت مخصصة لانتخاب رئيس جديد للفريق، ويبقى البابيست يترقبون المستقبل المجهول الذي ينتظر فريقهم الذي سينافس على الصعود خلال مرحلة العودة من البطولة التي ستنطلق بعد أسبوعين في الوقت الذي يعيش فيه الفريق مشاكل كبيرة ويتواجد دون رئيس شرعي يمثله والأموال محجوزة في البنك بسبب الدعاوى القضائية.

“البابيست” يطالبون الوالي بالتدخل

وطالب أنصار فريق مولودية العلمة من والي ولاية سطيف السيد محمد بلكاتب بضرورة التدخل العاجل وإنقاذ الفريق الذي يتواجد على فوهة بركان قبل الشروع في خوض مباريات العودة من البطولة بأيام قليلة مؤكدين عبر مختلف مواقع التواصل الاجتماعي أن الوالي باعتباره المسؤول رقم واحد على الولاية بإمكانه إيجاد الحلول في قادم الأيام حتى يتمكن الفريق من لعب ورقة الصعود في أريحية كبيرة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
Powered by Live Score & Live Score App
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: