المحترف الثاني

مولودية العلمة : سبع راض عن الأداء في لقاء مقرة وأصبح يملك فكرة عن التعداد

خاضت تشكيلة البابية أول أمس مباراة ودية بملعب رأس الوادي بولاية برج بوعريريج، أمام فريق نجم مقرة الناشط في القسم الأول والتي عرفت خسارة البابية بهدفين دون رد، وبغض النظر عن النتيجة التي انتهت عليها المواجهة، فيمكن القول أنها كانت فرصة حقيقية للطاقم الفني للفريق بقيادة المدرب الرئيسي مصطفى سبع، الذي وقف على إمكانيات لاعبيه الحقيقية خلال هذه المباراة، وتمكن من اكتشاف مستوى كل لاعب سواء الأساسيين أو الاحتياطيين، مع أخذ فكرة أولية لاختيار أحسن العناصر المناسبة في كل منصب حتى يتسنى له بناء التشكيلة الأساسية التي سيعتمد عليها في مباريات البطولة الوطنية التي ستنطلق يوم 25 جانفي .

البابية كانت مرتبكة في المرحلة الأولى

وبالعودة لمجريات اللقاء الذي خاضه رفقاء الحارس بن خوجة أمام مقرة الناشط في القسم الأول والذي يملك مستوى جيدا، فإن التشكيلة التي خاضت المرحلة الأولى لم تدخل جيدا في أجواء اللقاء على الرغم من أنها كانت مكونة من أغلبية اللاعبين الأساسيين إضافة إلى بعض لاعبي الرديف، حيث سيطر أبناء مقرة على مجريات المباراة مع بدايتها الذي عرف لاعبوه كيف يفرضون طريقة لعبهم على الرغم من نهاية الشوط الأول بالتعادل السلبي، مع الإشارة إلى أن لاعبي البابية كان بمقدورهم في عديد المرات أن يسجلوا لولا التسرع الذي لازمهم أمام المرمى، وكذا بسبب براعة حارس فريق مقرة الذي أبان عن إمكانيات كبيرة أبهرت الحضور.

الشوط الثاني كان أحسن

وخلافا للمرحلة الأولى التي عرفت دخولا محتشما لرفقاء عبادة، فإن الشوط الثاني من المباراة عرف تغيّرا كبيرا في المعطيات، وانقلبت الأمور رأسا على عقب لصالح البابية بعد أن أحدث الطاقم الفني للفريق عدة تغييرات على التشكيلة، حيث فرض زملاء المهاجم بوسيف سيطرة مطلقة على دفاع المنافس مقرة الذي اكتفى بتحصين دفاعه مع تسجيله لبعض المحاولات المحتشمة، وقد شهدت هذه المباراة تألقا واضحا للمهاجم بوسيف الذي يؤكد من يوم لآخر استعادته لإمكانياته الهجومية رفقة زميله آيت عبد المالك، الذي قدم مستوى جيدا والأكيد أن أنصار البابية سيتغنون كثيرا بالخط الهجومي للفريق خلال العودة إذا تألق في مواجهة لازمو.

الطاقم الفني مطالب بالتصحيح مستقبلا

أكدت المباراة الودية التي خاضها رفقاء بوسيف أمام نجم مقرة، للجمهور العلمي أن الطاقم الفني للفريق بقيادة مصطفى سبع مازال أمامه عمل كبير حتى يصل الفريق إلى المستوى المطلوب خلال العودة، وعلى جميع المستويات خاصة وأن المباراة الودية كشفت عديد العيوب التي يجب على الطاقم الفني للفريق أن يعالجها قبل المباراة الودية الثانية غدا الجمعة أمام الشاوية.

معالم التشكيلة الأساسية بدأت تتضح

ظهر مدرب فريق مولودية العلمة سبع جد مرتاح بعد نهاية المباراة الودية الأخيرة للفريق بمدينة رأس الوادي، أمام فريق نجم مقرة الذي يلعب في القسم الأول، حيث أوضح الكوتش الرئيسي لمساعديه أن المواجهة سمحت له بتحديد معالم التشكيلة التي سيدخل بها أجواء المنافسة الرسمية بداية من 25 جانفي المقبل، حيث سيشرك نفس اللاعبين في المباريات الودية المتبقية للوقوف على إمكانياتهم جيدا.

سبع: “الأداء أعجبني ولا تهمني النتيجة”

صرح مدرب فريق مولودية العلمة مصطفى سبع بعد نهاية المباراة الودية أمام نجم مقرة، أن أمورا كثيرة أعجبته خلال هذه المباراة منها مردود بعض اللاعبين الشبان الذين تأقلموا مع أجواء الفريق الأول، منذ أول حصة، مشيرا أن الهدف من المباريات الودية هو تجريب الخطط التكتيكية ومحاولة خلق الانسجام بين اللاعبين، مؤكدا بأن النتيجة التي انتهت عليها المباراة لا تهمه، لأنه لا يعطيها أهمية كبيرة و”الصح” في المردود المقدم من قبل اللاعبين، خاصة وأن الفريق سيخوض ثلاثة لقاءات أخرى وسيصل للمستوى المطلوب في القريب العاجل.

“البابية” سرحت ثلاثة لاعبين

قامت إدارة فريق مولودية العلمة خلال الميركاتو الشتوي الحالي بتسريح ثلاثة لاعبين وكانت البداية بالمدافع محمدي الذي فشلت الإدارة في تأهيله منذ بداية الموسم الحالي، مما جعلها تمنحه وثائقه رسميا، كما قامت بمنح اللاعبين بن زكري وزبيري وثائقهما، بعد أن أكد سبع أنه لا يحتاجهما خلال العودة، علما وأن بن زكري أمضى رسميا في صفوف شباب عين فكرون.

الفريق ممنوع من الانتدابات

تجدر الإشارة، أن المدرب مصطفى سبع سيعتمد خلال مرحلة العودة على التعداد الموجود، نظرا لقرار الرابطة الوطنية لكرة القدم بمنع فريق مولودية العلمة من الانتداب خلال الميركاتو الشتوي الحالي بسبب قضية الديون، وهو ما جعل الفريق في مأزق كبير من ناحية التعداد بعد تحديد هدف الصعود بدل البقاء خلال الجزء الثاني من الموسم الحالي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
Powered by Live Score & Live Score App
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: