المحترف الثاني

شبيبة سكيكدة تركيز اللاعبين منصب على الإطاحة بغليزان وافتيسان يريد الاستثمار في معنوياتهم

رغم أن لقاء الشبيبة في سكيكدة أمام أمل الأربعاء كان له أهمية كبيرة في عودة الفريق إلى الواجهة في البطولة وتحقيق الانطلاقة المثالية التي كان يبحث عنها الجميع في سكيكدة في المرحلة الثانية من عمر الرابطة المحترفة الثانية موبيليس والتخلص من الضغط الشديد بعد الوصول إلى النقطة 26 في جدول الترتيب، إلا أن المواجهة القادمة أمام سريع غليزان هي التي باتت تستحوذ على تفكير اللاعبين والطاقم الفني وخاصة المدرب افتيسان نظرا للأهمية القصوى لهذا اللقاء حيث لا يدور حديث إلا عن لقاء “الرابيد” وإمكانية تحقيق فوز جديد أمام فريق يعد من بين المنافسين المباشرين للفريق السكيكدي على ضمان إحدى البطاقات التي تسمح للفريق بالتواجد في رزنامة الرابطة المحترفة الأولى الموسم القادم وهو التحدي الذي يريد تجاوزه يونس افتيسان بسلام.

افتيسان يريد الاستفادة من ارتفاع المعنويات

أكد افتيسان المسؤول الأول عن العارضة الفنية للفريق السكيكدي أنه يريد الاستثمار في الحالة لمعنوية التي يتواجد عليها رفقاء المهاجم وليد سماني بعد الفوز الكبير المحقق على أمل الأربعاء عشية السبت الماضي والذي أفاد اللاعبين كثيرا من خلال استرجاع الأنفاس من جديد والحفاظ على المكاسب السابقة ويرغب الطاقم الفني للشبيبة التحضير بجدية كبير لمباراة سريع غليزان وذلك للاقتراب أكثر من ريادة الترتيب ويبقى هدف الشبيبة في الجولات المتبقية البقاء مع إحدى المراكز الأربعة بجمع أكبر عدد من النقاط خارج الديار مع تحقيق الانتصارات داخل أسوار ملعب 20 أوت 55 بسكيكدة.

الطاقم الفني مهتم بالمواجهة وجمع المعلومات عن السريع

وقد شرع المدرب السابق لاتحاد بلعباس في جمع المعلومات الخاصة عن الفريق الذي سينافس الشبيبة في الجولة القادمة من البطولة، حيث اتصل بعدد من المقربين من أجل جمع العديد من المعلومات عن سريع غليزان والتي تفيده كثيرا في تحضير أشباله للمواجهة ويراهن افتيسان على تأكيد المواصلة بكل قوة في البطولة بعد الخروج من طموح كأس الجمهورية من بوابة الفريق الغليزاني لاسيما وأن هذا اللقاء سيكون صعب للغاية في حين أكد الرجل الأول في الطاقم الفني أنه مهتم كثيرا باللقاء القادم معتبرا إياه منعرجا حقيقيا للشبيبة للاقتراب أكثر من تحقيق أهدافه لهذا الموسم.

افتيسان راضي عن الدفاع ويريد المحافظة على نظافة الشباك أمام غليزان

أبدى المرب العاصمي لفريق شبيبة سكيكدة افتيسان رضاه عن الخط الخلفي للفريق الذي نجح للمرة الثانية على التوالي في البطولة في عدم تلقي أي هدف وإعطاء ثقة أكبر للاعبي الخط الأمامي ولوسط الميدان بفعل صلابته الدفاعية وعبر المسؤول الأول عن العارضة الفنية لأبناء “روسيكادا” عن ارتياحه للعمل الكبير الذي يقوم به رباعي الخط الخلفي خناب وبحرواي وزحزوح والمدافع الدولي حداد معاذ كما أبدى أنه مستعد للعمل أكثر مع الخط الأمامي لتحسين فعاليته في الحصص المتبقية قبل مواجهة سريع غليزان لحساب الجولة 17 من عمر الرابطة المحترفة الثانية موبيليس.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
Powered by Live Score & Live Score App
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: