الكالشيو

لاوتارو مارتينيز يضع كونتي في ورطة

يواجه لاوتارو مارتينيز، مهاجم فريق إنتر ميلان الإيطالي، خطر الإيقاف لثلاث مباريات بعد طرده خلال مواجهة كالياري، الأحد الماضي، واعترض المهاجم الأرجنتيني على حكم مباراة إنتر وكالياري، بشكل غير لائق ليتعرض للطرد في اللحظات الأخيرة من عمر اللقاء، الذي انتهى بالتعادل الإيجابي بهدف لمثله.

طريقة غضب الأرجنتيني ستضاعف العقوبة

وبات غياب مارتينيز، مؤكدًا عن مواجهة إنتر المقبلة أمام أودينيزي، ولكنه لن يكون الغياب الوحيد لنجم الأفاعي، صحيفة “لاغازيتا ديلو سبورت” الإيطالية، أشارت إلى أن لاوتارو قد يتم إيقافه لـ3 مباريات في الدوري الإيطالي، وبالتالي سيغيب صاحب الـ22 عامًا عن مواجهة ميلان في الديربي بالإضافة إلى لازيو صاحب المركز الثالث.

لاوتارو معني بمباراة اليوم ضد الفيولا

غياب لاوتارو عن مواجهة أودينيزي، سيجعله يلعب أساسيًا أمام فيورنتينا، اليوم ضمن منافسات ربع نهائي كأس إيطاليا، وبالتالي قد لا يشارك روميلو لوكاكو في اللقاء، للراحة.

غرامة مالية في انتظار كونتي بسبب الصحافة

وسيواجه أنطونيو كونتي، المدير الفني للإنتر، الغرامة نظرًا لاعتراضه أيضًا على الحكم خلال مواجهة كالياري.

لوكاكو: “إنتر ميلان كان حلمي”

من جانبه، اعترف روميلو لوكاكو مهاجم إنتر ميلان الإيطالي أن اللاعب في النيراتزوري كان حلمه وكشف أن علاقته مع أنطونيو كونتي بدأت عندما واجه مدرب إيطاليا السابق مع بلجيكا وأنه أبلغه خلال المباراة أنه سيتبعه في المستقبل، وقال لوكاكو في تصريحات أبرزها موقع فوتبول إيطاليا: بدأ كل شيء في مباراة ودية بين بلجيكا وإيطاليا ولقد لاحظت أن كونتي لعب مع اثنين من المهاجمين، وخلقوا الكثير من الفرص.

“طريقة كونتي تجعلني أسجل الأهداف بغزارة”

وأضاف: لقد فهمت أنه من خلال أسلوبه في اللعب، كنت سأحظى بفرص كبيرة للتسجيل، وقد تعزز قدراتي البدنية وبعد المباراة تحدثنا قليلاً وأخبرني أنه ذاهب إلى تشيلسي، لكن كان من الصعب بالنسبة لي متابعته هناك لذا أخبرته أنه إذا ذهب إلى مكان آخر في المستقبل، فسوف أتبعه.

“الكرة الإيطالية ممتازة ومدافعوها رائعون”

لقد أعجب لوكاكو بكرة القدم الإيطالية وادعى أن دوري الدرجة الأولى الايطالي لديه أفضل المدافعين في أوروبا، وقال اللاعب: الأمر مختلف، والمدافعون في إيطاليا هم الأفضل في أوروبا، إنهم مستعدون تكتيكياً لمواجهة المهاجمين، والدورات التدريبية مختلفة أيضا هنا، أنها تركز على اللياقة البدنية، فكان الشهران الأولان صعبين، لكنني كنت أفكر دائمًا في المستقبل، ما يمكن أن أصبح.

“تابعت الإنتر لما كنت صغيرا وها أنا اليوم هنا”

وكشف المهاجم أيضًا أنه كان يشاهد الإنتر كطفل وأراد اللعب مع النيراتزوري حيث قال: لقد كان شعور رائع لتسجيل في مباراة الديربي أمام ميلان ومساعدة الفريق على الفوز، اللعب في إيطاليا وإنتر كان حلمًا لي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
Powered by Live Score & Live Score App
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: