المحترف الثاني

دفاع تاجنانت يحقق فوزا صعبا في الوقت البديل

حقق أمس دفاع تاجنانت فوزا ثمينا وصعبا، حين استضاف مولودية بجاية في مباراة مثيرة عرفت تسجيل 5 أهداف، ونجا “الدياربتي” من فخ التعادل في الوقت البديل حين ابتسم له الحظ في الدقيقة الخامسة من الوقت البديل حين زارت الكرة شباك الحارس بن شريف بعد اصطدمت بمدافع “الموب”، بعد قذفة اللاعب بن يطو الذي سجل ثنائية في مباراة أكملها “الموب” بعشرة لاعبين بعد خروج اللاعب قندوز بالبطاقة الحمراء بعد تلقيه الإنذار الثاني، ليحقق الدفاع فوزا صعبا وثمينا في الأنفاس الأخيرة من الوقت البديل، ويرفع رصيده إلى النقطة 21

بداية المباراة كانت قوية من جانب أصحاب

بداية المباراة كانت قوية من جانب أصحاب الأرض، الذين حاولوا الضغط على منطقة منافسهم منذ الدقائق الأولى، حيث ضيّع اللاعب شعبان 3 فرص سانحة للتهديف، حيث كان ينقصها التركيز، فيما كان رد “الموب” محتشما وسجلنا خلال نصف الساعة الأولى من عمر المباراة محاولة واحدة عن طريق اللاعب رابطي، لكن قذفته كان لها الحارس قحة بالمرصاد، ورغم توجيهات المدرب بسكري على خط التماس، إلا أن جلّ محاولات رفقاء قوميدي كان ينقصها التركيز

حميدة يفك الشفرة في د 30 من ضربة جـــزاء

واصل دفاع تاجنانت ضغطه على منطقة ضيفه إلى أن تمكن من الوصول إلى تحقيق هدف السبق عن طريق ضربة جزاء بعد عرقلة اللاعب شعبان الذي أقلق كثيرا دفاع “الموب” ضربة الجزاء تحمّل مسؤولية تنفيذها اللاعب حميدة الذي نجح في تجسيدها إلى هدف السبق، وسط فرحة كبيرة لدكة احتياط “الدياربتي”.

رابطي يعدّل في الوقت البديل من الشوط الأول

رغم أن رد فعل “الموب” بعد هدف “التاجنانتية” كان محتشما، إلا أن أشبال ماروك تمكنوا من العودة إلى غرف تغيير الملابس متعادلين في النتيجة بفضل الهدف المباغت الذي سجله اللاعب رابطي في الوقت البديل (45 + 3)، حيث وعلى بعد 30 م باغت الحارس قحة، ليعودان الفريقان إلى غرف تغيير الملابس على التعادل الإيجابي.

بن يطو يضيف الثاني للدفاع في د 65

خلال المرحلة الثانية من عمر المباراة، حاول أصحاب الأرض تنظيم أمورهم والعودة في النتيجة، طيقا لتوجيهات المدرب بسكري، الذي طلب من لاعبيه وضع الكرة في الأرض وعدم التسرّع، ومع مرور الوقت واصل ” الدياربتي ” ضغطه على ضيفه الذي تكتل في الوراء، غير أن اللاعب بن يطو تمكن من مباغتة الحارس بن شريف في د 65 بعد تلقيه كرة على طبق من زميله فضيل، ليعطي التفوّق من جديد لفريقه

فرحة الدفاع بهدف بن يطو لم تعمّر طويـــلا

لم تعمّر فرحة “التاجنانتية” بالهدف الذي وقعه اللاعب بن يطو، حيث تمكن اللاعب بكبوكة من جانب “الموب” من تعديل النتيجة في د 70، بعد أن استغل هفوة في دفاع “الدياربتي” ليخلط هدف بكبوكة أوراق المدرب بسكري الذي عاش على أعصابه من خط التماس، في مباراة عرفت سقوط صعب للاعب “الموب” شكريط الذي كما يقال “بلع لسانو” قبل أن يتم إسعافه ويتم تبديله بعد دقائق بزميله بوسالم

“الموب” أكمل اللقاء منقوصا عدديا بعد طرد قندوز

أكملت مولودية بجاية المباراة منقوصة عدديا بعد طرد اللاعب قندوز الذي تلقى الإنذار الثاني، بعد أن تسبب في ضربة الجزاء التي سجلها الدفاع في بداية المباراة، ولقد عمل المدرب ماروك الذي خلف لطرش عبد الكريم على رأس العارضة الفنية للفريق تدارك النقص العددي بالتكتل في الوراء، وإجراء بعض التغييرات لتعزيز خط الدفاع.

“الدياربتي” يسجل الهدف الثالث في الوقت البديل

لم يرفع “التاجنانتية” الراية البيضاء بعد أن تمكن “الموب” من تعديل النتيجة، حيث رمى أشبال بسكري بكل ثقلهم في الهجوم، حيث تمكنوا من الوصول إلى شباك الحارس بن شريف في الوقت البديل (90 + 5) بعد قذفة من بن يطو، الكرة تصطدم بأحد مدافعي “الموب” وتسكن الشباك وسط فرحة “هستيرية” لأصحاب الأرض، ودهشة رفقاء بن شريف، ويحسم الحكم بوترعة الأمور بصافرته النهائية لصالح الدفاع الذي حقق فوزا صعبا وثمينا في الأنفاس الأخيرة من المباراة.

قرعيش عاش المباراة على أعصابه

نجا دفاع تاجنانت أمس من فخ التعادل حين واجه “الموب” في مباراة عاشها رئيس “الدياربتي” الطاهر قرعيش على أعصابه، حيث لم يهدأ “الريش” في مكان واحد خاصة في الدقائق الأخيرة من عمر المباراة، وعاش الرجل الأول في النادي فرحة “هستيرية” والكرة تزور شباك حارس “الموب” بن شريف، ولم يصدق قرعيش أن فريقه فاز بنقاط المباراة، لأن الزوار كانوا قاب قوسين من العودة إلى الديار بنقطة، جدير بالذكر أن الطاهر قرعيش بذل مجهودات جبارة حتى يلعب فريقه مباراة “الموب” بملعب لهوى إسماعيل الذي إكتست أرضيته حلة جميلة كانت “فال” خير على الفريق.

بسكري فضّل كباري على درواوي وشطاب دخل بديلا

كما كان متوقعا، لم يجر أمس المدرب بسكري تغييرات كثيرة على التشكيلة التي واجهت إتحاد عنابة برسم جولة الاستئناف، حيث فضّل أمس اللاعب كباري على زميله درواوي، فيما أقحم شطاب بديلا لزميله شعبان الذي غاب عنه التركيز أمس، كما أقحم حاجي أساسيا في الوقت الذي كان عبد العالي بديلا في مباراة عنابة، فيما وظّف ورقة البدلاء وفق معطيات المباراة التي لم تكن سهلة إطلاقا وكانت فعلا بست نقاط.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
Powered by Live Score & Live Score App
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: