المحترف الثاني

جمعية الخروب : الجمعية تهوى الإطاحة بالكبار وتسعى للتصالح مع الأنصار

يخوض فريق جمعية الخروب مواجهة هامة عشية اليوم عندما يستقبل فريق أمل الأربعاء على أرضه وبين جماهيره، في مباراة ستكون صعبة على أبناء ماسينيسا المطالبون بالتفاوض جيدا في خامس خرجة لهم منذ انطلاق مرحلة العودة، سيما وأن الفريق الأحمر حضر جيدا في المرحلة الفارطة، ولديه كل المقومات لقول كلمته في هذه المواجهة المنتظرة مع فريق أمل الأربعاء الذي يحتل مرتبة في مقدمة الترتيب.

المعنويات في السماء واللاعبون يريدون العودة للسكة الصحيحة

الشيء المؤكد أن الفريق الخروبي يتواجد حاليا في أحسن أحواله النفسية، إذ أن معنويات اللاعبين ارتفعت، سيما بعد خرجة الأنصار الأخيرة، وهو ما مكن لاعبي الجمعية من الخروج من الوضعية الصعبة التي كانوا عليها بعد النتيجة السلبية الثقيلة التي عادوا بها من المدية، وتأكد هذا خلال تحضيرات لايسكا لموعد الأربعاء وسط هدوء كبير، حيث أن الفريق الخروبي سيدخل مواجهة اليوم بروح جديدة، على أمل تحقيق فوز جديد بملعب عابد حمداني أمام أمل الأربعاء.

يعول على الانضباط التكتيكي لاستعادة رزانة الدفاع

رغم خسارة المدية المدوية، تأكد جليا أن الوجه الذي ظهر به الفريق الخروبي أمام وداد تلمسان وحتى أمام دفاع تاجنانت، قد طمأن باشا على العموم وبالأخص خلال المواجهات التي تجرى داخل الديار، حيث تجلى الانضباط التكتيكي على مستوى خطة لعب الجمعية، وكانت الخطوط متماسكة ومتقاربة، ما سمح للجمعية بتسجيل أهداف والحفاظ على الشباك نظيفة، وهو ما يمنح ثقة أكبر للاعبين قبل مواجهة اليوم الصعبة، حيث سيكون رفقاء فرحات مطالبون بالظهور بالوجه الذي أبانوا عنه قبل خرجة المدية.

باشا يصر على الفوز قبل مواجهة “الرابيد”

يعلم المدرب باشا الذي سيقود الفريق في خامس مباراة رسمية له، على العارضة الفنية للفريق الأحمر، أن تحقيق نتيجة إيجابية عشية اليوم، سيمنح الخروبية دفعا كبيرا، قبل أن تتنقل لايسكا لمواجهة سريع غليزان في الجولة المقبلة، وإذا ما استغل الفريق الخروبي الفرصة جيدا فإنه بالإمكان أن يعود لسباق الصعود من جديد، وعلى هذا الأساس وجب على الخروبية استغلال هذه الفرصة جيدا، وتحقيق الفوز عشية اليوم أمام أمل الأربعاء.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
Powered by Live Score & Live Score App
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: