المحترف الأول

جمعية عين مليلة: ذيب”من غير المعقول أننا نريد التعثر وعلينا نسيان ما فات”

كشف لنا مهاجم جمعية عين مليلة ذيب إبراهيم، أن النتائج السلبية التي سجلها فريقه من الصعب هضمها، على الرغم من أنه وزملائه حاولوا جاهدين تفاديها قدر الإمكان ولكن سوء الحظ والتعب الذي نال منهم، كما كان عليه في المباراة الماضية أمام مولودية وهران جعلهم ينهارون، مؤكدا في الوقت نفسه أنه من غير المعقول أن أي لاعب يريد تسجيل التعثرات، بقدر ما يسعى لتحقيق النتائج الإيجابية، مطالبا الأنصار بضرورة الوقوف إلى جانب الجمعية لأنها الآن بأمس الحاجة لجميع محبيها حتى تتخطى هذه الوضعية الصعبة.

كيف هي أحوالك؟

إنني في فترة راحة قصيرة بعد أن منحها لنا الطاقم الفني مباشرة بعد مباراة مولودية وهران، حيث أقضيها مع الأهل والأصدقاء، على أن نستأنف التدريبات بداية من الغد تحضيرا لمباراة الجولة القادمة أمام أهلي برج بوعريريج، حيث سنسعى من خلالها للعودة للنتائج الإيجابية، بما أننا مجبرون على تجسيد ذلك على أرض الواقع من أجل أن طرد شبح النتائج السلبية التي لازمتنا طيلة الفترة الماضية.

سجلتم هزيمة جديدة أمام مولودية وهران أسالت الكثير من الحبر، كيف تعلق على ذلك؟

لقد تنقلنا إلى وهران بهدف العودة بنتيجة إيجابية، بحيث حضرنا جيدا لهذا الموعد وعلى ما أعتقد أننا وفقنا إلى حد بعيد للسعي وراء ذلك في المرحلة الأولى من المباراة، بعد أن سيطرنا بالطول والعرض على المنافس وتمكننا من تسجيل هدف السبق، وكان بإمكاننا تسجيل أهداف أخرى، إلا أن سوء الحظ حال دون ذلك، وهو الأمر الذي أثر علينا سلبيا في المرحلة الثانية، أين تراجعنا بشكل رهيب للغاية مما جعلنا نتلقى في الحقيقة أهداف ساذجة.

وإلى ما ترجع مستواكم في المرحلة الثانية؟

لقد وقف الجميع على مستوانا الجيد في المرحلة الأولى، ولكن تراجعنا بشكل رهيب للغاية بسبب العياء الذي تعرضنا له، بالنظر إلى تنقلنا برا إلى وهران، وهو ما جعلنا نواصل المباراة بصعوبة كبيرة وعليه تلقينا العديد من الأهداف، الآن علينا نسيان هذا الهزيمة بما أنه تنتظرنا مقابلات صعبة بداية من مباراة الجولة القادمة أمام أهلي برج بوعريريج خاصة وأننا عازمون كل العزم على تحقيق النقاط الثلاث، وطرد شبح النتائج السلبية الذي لازمنا طويلا، وأثر على العلاقة الوطيدة التي كانت بيننا وبين أنصارنا الأوفياء.

ولكن الأنصار حملوكم مسؤولية التعثرات وهزيمة مولودية وهران بسبب أو لآخر؟

صحيح أننا طالبنا بمستحقاتنا المالية، ولكن هذا الأمر لا يعني على الإطلاق بأننا نفتعل تسجيل النتائج السلبية ” الله شاهد” على ذلك بأن جميعنا يعمل على تسجيل النتائج الإيجابية بمجرد دخولنا إلى أرضية الميدان، ولكن بما أن لعبة كرة القدم هزيمة وفوز، فإننا كفريق نتعرض للخسارة ونحقق الفوز، وعليه فإنني من جهة أخرى أعد أنصارنا الأوفياء بأننا سوف نستفيق في الجولات القادمة، وهذا بداية من الجولة القادمة أمام أهلي برج بوعريريج، أين سنعمل جاهدين على تحقيق النقاط الثلاث مهما تكن معطيات المباراة أو قوة المنافس.

إذا سوف تسعون لتحقيق الفوز أمام أهلي البرج في الجولة القادمة؟

بالرغم من أن المباراة ستلعب من دون جمهور، إلا أننا لن ندخر أي جهد من أجل تحقيق النقاط الثلاث لا غير، أدرك أن المهمة لن تكون سهلة بما أن نفس المنافس سبق له وأن حقق تأهلا على حسابنا في الدور الثمن نهائي من منافسة الكأس، إلا أن هذه المعطيات ستختلف وسوف نسعى للإطاحة بالمنافس من أجل تسجيل الفوز، ونعود بذلك إلى وتيرة النتائج الإيجابية، وهذا خدمة لفريقنا وإسعاد أنصارنا الأوفياء حتى نستعيد ثقتهم التي اهتزت بفعل النتائج السلبية الماضية، سوءا في منافسة الكأس أو في البطولة.

كيف ترى مباراة أهلي برج بوعريريج؟

لقد صرحت لكم أن معطيات البطولة تختلف تماما على منافسة كأس الجمهورية، وعليه فإن مقابلاتنا القادمة أمام أهلي برج بوعريريج سوف تكون مصيرية بالنسبة لنا ولن ندخر أي جهد للفوز بها، ونعود من جديد إلى وتيرة النتائج الإيجابية حتى نراهن على أخرى في الجولات المتبقية من البطولة، وحتى ندفع بفريقنا لضمان البقاء ولما لا احتلال مرتبة مشرفة تليق بفريقنا، ونؤكد من خلالها أن لاعبي الجمعية يغيرون كثيرا على ألوان هذا الفريق العريق.

هل من إضافة؟

أتمنى من أنصارنا الأوفياء أن يقفوا إلى جانبنا من أجل أن نجتاز هذه الوضعية الصعبة، ونعدهم بدورنا بأننا لن ندخر أي جهد من أجل أن نعود إلى وتيرة النتائج الإيجابية، بدءا من مباراة الجولة القادمة أمام أهلي برج بوعريريج على الرغم من أن غيابهم سوف يؤثر علينا، ولكننا سوف نعوض ذلك بأن نلعب بحرارة كبيرة حتى نبقي النقاط الثلاث بملعبنا ونعود من جديد إلى وتيرة النتائج الإيجابية، ونؤكد بأن النتائج السلبية الماضية لم تكن سوى سحابة صيف عابرة لن تطول على فريقنا وسنعمل أيضا على دفعه لتحقيق ضمان البقاء في أسرع وقت ممكن.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
Powered by Live Score & Live Score App
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: