المحترف الأول

جمعية عين مليلة : الجمعية تسير نحو الهاوية وشركة وطينة تبقى المنقذ

بالرغم من أن حظوظ فريق جمعية عين مليلة تبقى وفيرة جدا لتضمن بقاءها في الرابطة المحترفة الأولى في بطولة الموسم الكروي الحالي على الرغم من الصعوبات المالية التي تصادفها، إلا أن مستقبل النادي يبقى على المحك، لاسيما وأنه معرض لأزمات مالية كبيرة في المستقبل قد تؤدي به إلى عنق الزجاجة إلا في حالة واحدة وهي تدخل السلطات العليا للبلاد وتمنح شركة وطينة تشرف على الجمعية حتى تضمن سيرها في السكة الصحيحة.

الإدارة غير قادرة على تحمّل أعباء الفريق

وقد أضحى جليا أن إدارة جمعية عين مليلة الحالية غير قادرة على تحمل الأعباء المالية الضخمة للفريق، خاصة وأنها أظهرت عجزا كبيرا في تسوية مستحقات اللاعبين الذين أضحوا يدنون بستة أشهر كاملة، وفي حالة لم تسو وضعيتهم فإنهم سيتبعون حتما السبل القانونية لضمان مستحقاتهم المالية وضمان تسريحهم بطريقة آلية.

تمويل البلدية والولاية يبقى غير كاف

حتى وإن كانت بلدية عين مليلة تسعى دائما لسد ثغرات الفريق من خلال لعبها دور الممول، إلا أن القيمة التي تخصصها تبقى غير كافية شأنها شأن السلطات الولائية لكون أن قيمة مساعدات هذه الأخيرة لا تتعدى المليار سنتيم فقط.

رجال عين مليلة يجب أن يتحركوا ويحركوا الرأي العام لهذا السبب

وأضحى رجال مدينة عين مليلة خاصة منهم المسؤولين المتواجدين في أعلى هيئات في السلطة أن يتحركوا لإنقاذ الجمعية من الدخول في متاهات خطيرة قد تعيدها من جديد إلى غياهب الأندية الهاوية، ولن يكون هذا إلا بأن يطالبوا بأن تمنح للفريق شركة وطينة تتولى تسييره خاصة من الناحية المالية.

الأنصار ينتظرون الشركة الوطنية

ومن جهتهم، عبر أنصار جمعية عين مليلة عن غضبهم الكبير بسبب الوضعية الصعبة لفريقهم لاسيما منها المالية التي أضحت المتسبب الوحيد في أزمات الفريق ونتائجه السلبية بالنظر إلى مطالبة اللاعبين بتسوية مستحقاتهم المالية وعجز الإدارة على تسويتها لهم، وهو ما جعلهم يطالبون الجهات الوصية بضرورة أن تعمل على منح لفريقهم شركة وطينة تسهر على تسيره ماليا وإداريا خاصة وأن هذا الأمر يعد السبيل الوحيد الذي يضمن بقاء الجمعية في الأقسام العليا وتتجنب الدخول من جديد في المشاكل التي أضحت سمتها في كل موسم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
Powered by Live Score & Live Score App
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: