الليغا

فالنسيا يبحث عن ريمونتادا في الميستايا الخاوي

بعدما أنهى الموسم الماضي بشكل رائع ، كانت التوقعات التي سبقت فالنسيا إلى الموسم الحالي مبشرة للغاية وكانت آمال جماهيره كبيرة في بداية الموسم لمشاهدة إنجاز حقيقي للفريق في الموسم الحالي.

ولكن آخر طموحات الفريق قد تنهار غدا الثلاثاء على ستاد “ميستايا” العريق عندما يستضيف أتالانتا الإيطالي لحسم موقف الفريق في دوري أبطال أوروبا هذا الموسم.

ويحتاج فالنسيا للفوز بثلاثية أهداف نظيفة أو بأي نتيجة أخرى يكون الفارق فيها لصالحه بأربعة أهداف على الأقل حتى يتأهل لدور الثمانية في البطولة الأوروبية بعدما فاز أتالانتا 4 / 1 على ملعبه ذهابا.

وعند بداية الموسم الحالي في آب/أغسطس الماضي ، كانت طموحات فالنسيا وجماهيره كبيرة للغاية ولكن إقالة مدرب الفريق ثم تعرض أكثر من لاعب بارز في الفريق لإصابات تستغرق فترات طويلة للعلاج كانت كلها عوامل أدت لمسيرة متواضعة للفريق في الموسم الحالي، وقد تتوج أزمة الفريق بالخروج من البطولة الأوروبية غدا.

ويحتل الفريق المركز السابع في الدوري الإسباني حاليا بعدما أنهى الموسم الماضي في المراكز الأربعة الأولى التي يتأهل أصحابها إلى دوري الأبطال، كما ودع بطولة كأس ملك إسبانيا من دور الثمانية على يد غرناطة رغم أنه خاض البطولة للدفاع عن لقبه .

 

نقلا عن موقع كوورة 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
Powered by Live Score & Live Score App
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: