المحترف الأول

اتحاد بسكرة : الإدارة تفاضل بين آيت جودي وحوحو والفصل في الساعات المقبلة

لا يزال ملف العارضة الفنية للاتحاد مفتوحا على مصراعيه، رغم مساعي الإدارة من أجل إنهاء حالة الفراغ التي خلفها رحيل المدرب السابق نذير لكناوي بطريقة مفاجئة قبل المواجهة الأخيرة أمام النادي الرياضي القسنطيني، حيث يراهن الرئيس بن عيسى على غلق الملف بأسرع وقت إدراكا منه على أن الوضعية الشائكة التي يتواجد عليها الاتحاد تحتاج إلى ضرورة انتداب مدرب محنك بإمكانه إعادة القاطرة إلى السكة الصحيحة.

آيت جودي الأقرب وتواجده خارج الوطن عطّل المفاوضات

ورغم تكتم الإدارة عن مساعيها بخصوص هوية المدرب الذي سيخلف المستقيل لكناوي، فإن مصادرنا أكدت على أن المدرب السابق لجمعية عين مليلة الأقرب لتولي المهمة، حيث جاء تواجد المعني خارج الوطن في مهمة بالأراضي الفرنسية منذ أسبوع، ليعطل سير المفاوضات معه، حيث تنتظر الإدارة عودته خلال الساعات المقبلة من أجل الجلوس معه بشكل مباشر والحسم في مختلف الجزئيات.

معرفته الجيدة بالفريق جعلت الإدارة متحمّسة له كثيرا

انحياز الإدارة لخيار المدرب آيت جودي، له ما يبرره ليس فقط في ظل الخبرة التي يتوفر عليها الرجل طيلة مشواره التدريبي، أين سبق له التعامل مع عديد الوضعيات المماثلة لما يمر بها الاتحاد في الوقت الحالي، مثلما يملك صورة وافية على إمكانات الفريق ونقاط قوه وضعفه، وهو الذي واجهه في أربع مناسبات هذا الموسم في البطولة خلال لقاء الذهاب بملعب خليفي، فضلا عن ثلاث وديات الأولى بتونس.

حوحو يدخل المفكرة وأطراف عرضته على بن عيسى

وتحسبا لأي طارئ قد يقف في طريق إقناع آيت جودي، تلقت الإدارة في الساعات الأخيرة مقترحا يخص اللاعب والمدرب الساق للفريق سمير حوحو، الذي كان قد أنهى منذ أيام ارتباطه مع فريقه السابق اتحاد البليدة، أين يتواجد حرا من أي التزام ما سيسهل عليها مأمورية إقناعه، خاصة وأن الأمر يتعلق بتقني يعرف البيت جيدا ولن يكون بحاجة إلى وقت من أجل الدخول في صلب الموضوع.

حديث عن جلوس الطرفين على طاولة المفاوضات

وحسب ما توفر لنا من معلومات يكون رئيس مجلس الإدارة فارس بن عيسى، قد التقى بالمدرب سمير حوحو سهرة أمس بمدينة بسكرة من أجل جس نبض الرجل حول موضوع إشرافه على العارضة الفنية، حيث علمنا أن الرئيس بن عيسى استفسر الكثير من مقربيه حول قدرة المعني على التعامل مع المجموعة الحالية وتلقى أصداء طيبة شجعته على تقديم عرض له.

الخيارات منحصرة بين آيت جودي وحوحو والفصل في الساعات المقبلة

وفي ظل عدم وجود أسماء بارزة على الساحة الكروية بإمكانها استخلاف المدرب السابق لكناوي، فإن الورقتين المتاحتين على طاولة الإدارة منحصرة بين الثنائي عز الدين آيت جودي و سمير حوحو، اللذان سيكون أحدهما المدرب الجديد للاتحاد، حيث ستحاول الإدارة الفصل في الموضوع بعد دراسة الملف من جميع الجوانب، خاصة في ظل إدراكها بحساسيته وتأثيره المباشر على مستقبل الفريق في البطولة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
Powered by Live Score & Live Score App
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: