ملاعب العالم

الفيفا يدرس إلغاء فترات التوقف الدولي هذا العام

يعمل الاتحاد الدولي لكرة القدم “فيفا” على دراسة جميع الأفكار والمقترحات لأجل تسيير عملية عودة منافسات الدوريات الأوروبية الكبرى بشكلٍ جيد، واستكمال منافسات موسم 2019/2020.

تسببت جائحة فيروس كورونا في ارتباك كبير على جميع الأصعدة الرياضية بالعالم، ولكن الاتحاد الدولي يتفق مع الاتحاد الأوروبي لكرة القدم حول ضرورة استكمال منافسات الموسم الحالي.

ولأجل ذلك فإن الفيفا يدرس فرضية إلغاء فترات التوقف الدولية الخاصة بمباريات المنتخبات الوطنية حول العالم.

لا مباريات دولية هذا العام بسبب فيروس كورونا

وأكدت صحيفة أس الإسبانية وكذلك صحيفة ديلي ميل الإنجليزية أن الفيفا يدرس هذا الخيار لأجل اختتام منافسات الموسم الحالي دون التأثير على بداية الموسم المقبل، وستساعد فكرة إلغاء المباريات الدولية للمنتخبات في سبتمبر وأكتوبر ونوفمبر في تسهيل عملية الاتحادات المحلية في أوروبا لضبط تقويم وجدول مباريات ما تبقى من الموسم، وكذلك الترتيب لبداية الموسم القادم 2020/2021 بشكلٍ أكثر سلاسة.

وفي هذا الصدد قال نائب رئيس الفيفا فيكتور مونتالياني لوكالة أسوشيتد برس : “أعتقد أن المنافسات المحلية لها الأولوية..لايزال شهر سبتمبر بعيداً لكنني أود أن أقول بأنني لست متأكداً أننا على أرضية صلبة بالطريقة التي تسير بها الأمور الآن..وإذا عادت المنافسات فأستبعد كثيراً إمكانية وجود جماهير في المدرجات”.

ورغم محاولات الدول الأوروبية للسيطرة على انتشار عدوى مرض كوفيد-19، لكن من المتوقع أن لا تعود منافسات كرة القدم إلا ما بين شهري مايو أو يونيو في أفضل الأحوال، وهذا يعني أن البطولات الأوروبية الكبرى قد تستكمل منافساتها للموسم الذي لم ينقضي بعد في يوليو أو أغسطس.

 

نقلا عن موقع سبورت 360

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
Powered by Live Score & Live Score App
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: