المحترف الأول

جمعية عين مليلة شاطر: “بلايلي مرتاح في أهلي جدة وشعبيته كبيرة في السعودية”

أكد لنا في هذا الحوار العضو الفعال في الطاقم الفني لنادي أهلي جدة السعودي التقني المليلي جمال شاطر بأنه يتابع من السعودية آخر المستجدات الخاصة بتفشي وباء كورنا في الجزائر، متمنيا أن يلتزم الجميع بالحجر المنزلي وأن يتبعوا سبل الوقاية لتجنب هذا المرض الفتاك، كما هو عليه الحال في السعودية، حيث كشف أن السلطات المتواجدة هناك تسعى جاهدة لحصر المرض وإنهائه في أسرع وقت ممكن من أجل أن تعود الحياة إلى سابق عهدها، معرجا من جهة أخرى على فريق جمعية عين مليلة الذي فرح كثيرا بإستفاقته في الجولات الماضية وتحدث على العديد من الأشياء الخاصة بفريقه الحالي أهلي جدة ولاعب وسط ميدان الخضر يوسف بلالي.
ما هي آخر أخبارك، وأنت تعيش خارج البلاد في هذا الظرف الصعب؟
بخير والحمد لله حيث وبالرغم من بعدي عن وطني الجزائر في هذا الظرف الصعب للغاية بسبب تفشي وباء كورونا على مستوى المعمورة إلا أنني بحكم عملي الطويل في السعودية لم أتأثر كثيرا خاصة وأنني أمتلك العديد من العلاقات مع زملائي السعوديين والعرب هنا، مما خفف عني الضغط كثيرا ولكن هذا الأمر لا يعني أنني لا أتابع التطورات الحاصلة في الجزائر بقلق كبير وما أتمناه في الوقت الراهن أن يتبع المواطنون المقيمون سبل الوقاية والتباعد الاجتماعي للحد من إنتشاره حتى ينحصر في أسرع وقت ممكن ويرفع علينا الله عز وجل هذا الوباء الخطير من أجل أن نعود إلى حياتنا المعهودة من جديد.
وكيف تتعامل مع الحجر الصحي وما هي النشاطات التي تقوم به لكسر الوقت؟
الحجر هنا في جدة يبدأ من الساعة الثالثة عصرا، بحيث نقوم في الفترة الصباحية بإقتناء المستلزمات اليومية بنا، قبل أن نلتحق بمنازلنا، والغاية من ذلك هو أن لا نختلط كثيرا فيما بيننا لتجنب إنتقال العدوى، فيما أقضي أوقات الحجر ما بين الإبحار عبر الإنترنت للإطلاع على أي جديد يخص الحبيبة الجزائر ومدينيتي عين مليلة، وأمارس من جهة أخرى الرياضة حتى أحافظ على لياقتي وأن لا أتأثر بفترة الحجر المفروض علينا من طرف السلطات بسبب تفشي وباء كورونا.
بما أنك عضو في الطاقم الفني لأهلي جدة، هل صحيح أن بلالي يريد مغادرة الأهلي حسب أخر الأخبار؟
لاعب أهلي جدة والمنتخب الوطني يوسف بلالي ما يزال مرتبط بعقد مع الفريق فإذا فهو ما يزال لاعب تحت ألوان هذا النادي وكل ما أعرفه أقف عليه أن بلايلي مرتاح في الأهلي ويمتلك شعبية كبيرة وهو الأمر الذي من شأنه أن يحفزه لتقديم الأفضل لفريقنا في المستقبل وللفريق الوطني خلال المناسبات القادمة.
هل تتابع فريقك جمعية عين مليلة، وفي حالة إجابتك بنعم ما هو تعليقك على إنتفاضته الأخيرة ؟
بكل تأكيد أتابع فريقي جمعية عين مليلة أول بأول عبر الصحف أو التواصل مع زملائي المسؤولين عن النادي، حيث فرحت كثيرا بإنتفاضته الأخيرة بعد فوزه في المقابلات الثلاث الماضية أمام كل من أهلي برج بوعريريج، نجم مقرة ونصر حسين داي، حيث قربه ذلك كثيرا من ضمان بقائه في الرابطة المحترفة الأولى قبل نهاية الموسم بجولات، مما قد يمنح اللاعبين القدرة على محاولة تقديم الأفضل لدفع الجمعية لإنهاء الموسم في مرتبة مشرفة، أكيد أن المهمة لن تكون سهلة ولكن يبقى الجيد على مستوى الفريق أنه يمتلك لاعبين وطاقم فني في المستوى سوف يمنحهم القدرة على تجسيد ذلك على أرض الواقع وإسعاد الأنصار الذين يستحقون أن يفرحوا في الأخير.
كيف تعلق على عمل بوغرارة مع النادي؟
لا يختلف إثنان أن إبن الفريق اليامين بوغرارة أشرف على العارضة الفنية للجمعية في فترة حساسة ومشاكل جمة، ولكنه قرر رفع التحدي مع الفريق، صحيح أنه وجد بعض الصعوبات في بداية مهامه بسبب المشاكل الكثيرة لاسيما منها المالية، إلا أنه بالمقابل عمل بإخلاص إلى غاية تمكنه من إعادة الفريق إلى السكة الصحيحة، والدليل على ذلك هو قيادته للجمعية لتحقيق ثلاث إنتصارات متتالية، المدرب اليامين بوغرارة غني عن كل تعريف فهو معروف بتحدياته وقد إكتسب خبرة كبيرة في الكرة الوطنية وهو ما سينعكس بالإيجاب على عمله في الجمعية حيث أتنبأ له بالأفضل وما على الجميع سوى الوقوف إلى جانبه من أجل أن يقود الفريق لتحقيق الأفضل في نهاية الموسم الكروي الجاري.
هل من إضافة؟
أدعوا من الله عز وجل أن يرفع علينا هذا الوباء الخطير الذي جعل الإنسانية تعيش وضع صعب للغاية، فيما أجدد من جهة أخرى ندائي إلى المواطنين فالجزائر بأن يلتزموا الحجر المنزلي وأن يتبعوا شروط النظافة وإجراءات السلامة حفاظا على سلامتهم، كما أغتنم الفرصة وأن أحيي عبر منبركم كل أصدقائي في عين مليلة وفي الجزائر وأتمنى كل التوفيق لفريقي جمعية عين مليلة على أمل أن يحقق مشوار جيد في حالة ما استأنفت البطولة من جديد وأن ينهي الموسم في مرتبة مشرفة تليق بمقامه كنادي عريق سبق وأن حقق نتائج رائعة بالرغم من نقص الإمكانيات.

سامي بن أعراب

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
Powered by Live Score & Live Score App
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: