ملاعب العالم

فرنسا تضع قواعد جديدة لممارسة الرياضة

وضعت وزيرة الرياضة الفرنسية، اليوم الخميس، قواعد جديدة للتدريب، عندما ينتهي الإغلاق المفروض لمكافحة فيروس كورونا المستجد في البلاد، في 11 مايو/أيار المقبل.

وقالت الوزيرة روكسانا ماراسينيانو، إن العدائين والدراجين سوف يكونون قادرين على قطع مسافة تصل إلى 100 كيلومتر من منازلهم ولن يعودوا بحاجة لملء استمارة توضح ما يفعلون.

ولكن سوف يتعين عليهم الاحتفاظ بمسافة 10 أمتار على الأقل بين كل رياضي وآخر يتدرب معه.

وأضافت أماراسينيانو، أن الرياضة بشكل عام سوف يتم السماح بها طالما أنها تمارس في الهواء الطلق، مع وجود الحد الأدنى من المسافة الآمنة بين المشاركين، على ألا يزيد عدد المشاركين على 10 أشخاص.

وتابعت: “لا يمكن استخدام غرف لتغيير الملابس. وبالنسبة للأنشطة في الهواء الطلق مثل التنس أو اليوجا، يجب أن يكون هناك مساحة قدرها 4 أمتار مربعة لكل مشارك”.

وبموجب قواعد الإغلاق الحالية، يُسمح بالتمرين الفردي فقط على بعد لا يزيد على كيلومتر واحد من المنزل، لمدة ساعة واحدة كحد أقصى يوميا.

ونبهت ماراسينيانو إلى أن الرياضات الجماعية، والتي تنطوي على تلامس، سوف تبقى محظورة في الوقت الحالي، بما في ذلك للمحترفين.

من جهته، أكد رئيس الوزراء، إدوارد فيليب، أنه ستكون هناك قيود محلية مستمرة بعد 11 مايو/أيار، مع قواعد مختلفة للمناطق اعتمادا على مدى تضررها من الفيروس.

وسيتم تصنيف المناطق أو الأقسام الإدارية في فرنسا البالغ عددها 101 منطقة على أنها “خضراء” أو “حمراء”.

ومن المقرر أن يكشف مدير الصحة العامة جيروم سالومون، عن النسخة الأولى من الخريطة خلال بيانه اليومي، بشأن فيروس كورونا، في وقت لاحق اليوم الخميس.

وحتى يوم الأربعاء، سجلت فرنسا 166 ألفا و420 حالة إصابة، و24 ألفا و87 حالة وفاة بفيروس كورونا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
Powered by Live Score & Live Score App
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: