المحترف الأول

جمعية عين مليلة بوغرارة: “سنضع برنامجا خاصا عند ترسيم موعد استئناف المنافسة”

أكد لنا في هذا الحوار مدرب فريق جمعية عين مليلة اليامين بوغرارة بأنه يتابع بإهتمام قرارات الهيئات المسؤولة عن كرة القدم، خاصة وأن هذه الأخيرة أبدت نية كبيرة في أن تبعث المنافسة من جديد بعد أن يرفع الحجر المنزلي، مؤكد من جهة أخرى بأنه سوف يسطر برنامج خاص بإستنئاف فريقه للمنافسة على أمل أن يكون لاعبيه في المستوى..
بداية، كيف تقضي وقتك خلال الحجر المنزلي؟
أتأسف أولا بسبب الوضعية التي أضحينا نعيش عليها بتزامن مع شهر رمضان المعظم بسبب بقاء وباء كورونا، حيث حرمنا على ضوء ذلك من عدة أمور إعتدنا القيام بها في هذا الشهر الفضيل في صورة قيامنا بصلاة التراويح وزيارة الأقارب والأصدقاء، وعلى كل حال علينا أن نرضى الآن بقضاء الله وقدره وندعوه التخفيف علينا بأن يرفع هذا الوباء، أما عن الوقت الذي أقضيه في ظل هذه الظروف هو تلاوة القرآن الكريم ومتابعة أي جديد في التلفزيون بالإضافة إلى الإبحار عبر الإنترنت.
هل كسرت الحجر المنزلي في ظل هذه الظروف؟
لا أخفي عنكم أني كسرت الحجر فعلا ولكن إلا للضرورة القصوى وهي أن أخرج من المنزل لتبضع وشراء المستلزمات المنزلية والمتعلقة بالأكل ثم أعود بسرعة، ويبقى الملفت من جهة أخرى أن أثناء الخروج من المنزل هو وقفتي على أن المواطنون لا يطبقون الحجر بشكل الجيد إذ رأيت العديد منهم في الشوارع، وهو الأمر الذي يعد خطر وقد يجعل هذا الوباء يطول في بلدنا عكس البلدان الأخرى التي إلتزمت بقوانين الحجر وهي على مقربة من التخلص منه.
لنعود إلى كرة القدم، الرابطة أكدت بأنها سوف تواصل الموسم، كيف تعلق على ذلك؟
نعم لقد إطلعت على هذا القرار ولكن مسؤولي الكرة الجزائرية أكدوا أن تجسيده مرتبط بتراجع الإصابات بوباء كورونا أو الإنتهاء منه بصورة كلية، سعيد بهذا القرار لكونه سوف يعيد النشاطات الكروية ويجعلنا نعود إلى حياتنا ولكن ما أتمناه أن يتزامن ونهاية هذا الوباء الخطير الذي وفي الحقيقة جعلنا نذيق ذرعا منه وأتمنى من الله أن يرفعه الله علينا في أسرع وقت ممكن.
وفي حالة ما جسد قرار إستئناف البطولة، كيف تتعامل مع ذلك؟
لقد قمت بحساب كل شيء وسطرت برنامج في الأيام القليلة الماضية متعلق بإستئناف البطولة، وإن شاء الله سوف أجسده على اللاعبين حتى يكون على الأقل جاهزين ولو بنسب معينة للعودة إلى المنافسة من جديد، أكيد بأن عودتهم لن تكون سهلة بسبب توقفهم وبقائهم في راحة طويلة ولكننا سنعمل جاهدين لكي نضمن إستئنافهم للبطولة بكل قوة من أجل أن يؤكدوا إستفاقتهم في الجولات الثلاث الماضية.
فريقكم إقترب كثيرا من ضمان البقاء، هل هناك طموحات أخرى؟
علينا أولا أن نضمن بقائنا بصورة نهائية في الرابطة المحترفة الأولى ولو أن ذلك لم يتبق عليه سوى بعض النقاط، وبمجرد أن نحقق ذلك على أرض الواقع سوف نجتمع مع الإدارة لكي نسطر هدفا آخرا ربما يتمثل في أن نراهن على إحتلال مرتبة مؤهلة إلى منافسة إقليمية أو إفريقية، صحيح أن المهمة لن تكون سهلة ولكننا قادرون على تجسيد ذلك بما أننا نمتلك لاعبين قادرين على رفع التحدي.
هل أنت راض بما حققته في الجمعية حتى الآن؟
بعد إلتحاقي بالجمعية كانت لدي عدة أحلام كنت أود أن أحققها ومنها الوصول إلى أبعد دور من منافسة كأس الجمهورية ولكن القدر والمشاكل جعلتنا نقصى أمام أهلي برج بوعريريج فوق أرضية ملعبنا، صحيح أن وقع ذلك كان مؤثرا للغاية بدليل دخولنا في مشاكل ودوامة نتائج سلبية، إلا أن الجميع في الفريق رفع من جديد شعار التحدي مما جعلنا نعود بقوة في المقابلات الثلاث الماضية ونحقق تسعة نقاط جعلت الجمعية تقترب من ضمان بقائها بصورة نهائية في إنتظار الأفضل في الجولات القادمة من البطولة، أين نأمل أن نكون في كامل قوتنا حتى نحقق نتائج طموحة تجعلنا ننهي الموسم في مرتبة مريحة ولما لا مرتبة تؤهل الجمعية إلى مشاركة إقليمية.
ما هي تطلعاتك المستقبلية مع الجمعية؟
الجمعية بيتي الذي عرفني بكرة القدم خاصة وأنني حرست عرينه لمواسم طويلة، وعليه فإن طموحي مع هذا الفريق كبيرة، حيث أود أن أدفعه لكي يكون في المستوى خلال الموسم القادم، وما أتمناه فقط أن يجد الدعم القوي من طرف الجهات المعنية، أكيد أن الوضعية الحلية بسبب تفشي وباء كورونا ترغمنا على عدم التطرق إلى الأمور المالية ولكنني أتمنى أن تحل مشاكل الجمعية لأنه وفي حالة ما جسد ذلك فإننا سوف نحقق نتائج رائعة تسعد كثيرا أنصارنا الأوفياء الذين يستحقون مشاهدة فريقهم يلعب منافسات إقليمية.
هل من إضافة؟
أجدد مباركتي لكل أصدقائي وأسرة فريق الجمعية والأنصار بحلول رمضان المعظم، كما أدعوا من خلاله أن يكون شهر بركة علينا بأن يرفع عنا الله هذا البلاء، من جهة أخرى، أؤكد أن الجمعية قادرة على قول كلمتها وما علينا سوى التكاثف من حولها لكي تحقق أهدافا أكثر طموحا سوءا في بطولة الموسم الجاري أو في المواسم القادمة بحول الله.

سامي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
Powered by Live Score & Live Score App
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: