المحترف الأول

أهلي البرج عقون: “متفائل باستكمال الموسم وسنجد صعوبة عند عودة المنافسة”

أكد المدافع الأيسر لأهلي البرج فارس عقون أنه حذر جدا على مائدة الإفطار ولا يتناول الكثير من المأكولات التي تتسبب في زيادة وزنه، وعن المنافسة قال المدافع المتألق أنه متفاءل بشأن استكمال الموسم حتى بعد تمديد الحجر الصحي ولكنه أكد أن العودة إلى المنافسة ستكون أصعب كثيرا عليهم لو طال تأثير هذا الوباء أكثر. كيف هي أحوالك؟ صح رمضانكم .. نقول الحمد لله رغم ما نمر به من ظروف كما ترى الوضع تقريبا مازال على حاله مع هذا الوباء، وأصبحنا نخاف كثيرا من تفاقم الوضع أكثر مستقبلا لأننا لم نشهد بعد لا استقرار في عدد الإصابات بعد الأعداد الكبيرة التي نسجلها ولا انحصار الوباء، المهم أنا وعائلتي بخير ونحن نحاول قدر المستطاع التعايش مع هذه الظروف والتركيز أكثر على الوقاية. هذا الفيروس أفقد شهر رمضان نكهته أليس كذلك؟ بالفعل فيروس كورونا ومعه الحجر الصحي أفقدا كثيرا شهر رمضان المعظم نكهته لأننا محرومين حتى من تبادل الزيارات العائلية والإفطار مع بعض، كما كنا نفعل سابقا، أنا شخصيا لم أتخيل أن يأتي يوم ونصوم شهر رمضان بهذه الطريقة وربما أكثر ما يحز في قلبي وقلوب جميع المسلمين هو غلق المساجد ولن تفوتنا فقط صلاة التراويح بل أننا لن نؤدي أيضا صلاة العيد. أصبحت التدريبات في شهر رمضان خاصة بعض الشيء، كيف تسايرها؟ تقريبا مثلما كنت أفعل من قبل فقط ما تغير هو توقيت تدريباتي إذ أني لم أعد أتدرب في الصبيحة مثلما جرت عليه العادة وأصبحت أتدرب في المساء ذلك كله من أجل تفادي الإجهاد بفعل الصوم، هذا التوقيت ساعدني كثيرا لأني أكمل البرنامج اليومي من التدريبات واستحم ثم بعدها انتظر إلى حين أن يرفع آذان المغرب مع العلم أن مضمون البرنامج التدريبي لم يتغير. الوجبات الرمضانية قد تتسبب في زيادة الوزن، هل تخضع لبرنامج غذائي أم لا؟ لاعب كرة القدم طيلة الموسم هو يتبع حمية معينة تساعده للحفاظ على لياقته البدنية وهذا ما أفعله أنا طيلة الموسم، لذا لا أجد مشاكل من هذه الناحية، في رمضان أنا لا أخضع لبرنامج غذائي خاص ولكني أتحاشى بعض المأكولات مثل المشروبات الغازية والعجائن لأنه لا يمكن أن تتعب في التدريبات ثم تهدم كل شيء بالإفراط في تناول كل ما طاب. الوضعية التي تعيشونها بدأت تقلق بعض الشيء، ألا توافقني الرأي؟ لم نكن نتوقع أن يصل الحد إلى ما وصل إليه اليوم، أنا شخصيا كنت أتوقع أن يمتد ذلك لشهر على الأكثر ولكن هذه الوضعية محتمة علينا ويجب أن نسايرها، رغم أننا بدأنا ننزع من الروتين اليومي والاكتفاء فقط بالتدريبات الفردية وأكثر ما يزعجنا هو المستقبل الغامض لاستئناف التدريبات الجماعية على الأقل دون الحديث عن العودة إلى المنافسة. هل تعتقد أن استكمال الموسم مازال ممكنا؟ هناك تفاؤل بشأن استئناف منافسة البطولة والكأس على حسب تصريحات المسؤولين ولو أن السلطات العليا هي المخولة لاتخاذ أي قرار، لقد تم تمديد الحجر الصحي 15 يوم إضافية ومن الممكن جدا أن تمتد أكثر وهذا يعطينا انطباع بان فيروس “كورونا” هو الذي يتحكم في زمام الأمور لأن الشرط الأول والأخير هو محاصرة الوباء إلى ابعد حد. وماذا عن جاهزيتكم في حال استئناف المنافسة؟ من الصعب أن أجيبك على هذا السؤال، نملك حظوظا لاستكمال الموسم ولكن من الممكن أيضا أن لا نستطيع ذلك إذا لم نتمكن من مجابهة الوباء في جوان، نحن نكتفي فقط بالتدريبات الفردية وهذا قد لا يكون له مفعول إذا طال الأمر أكثر، هناك حديث عن فترة كافية للتحضير إذا ما تقرر عودة المنافسة وسنحاول استغلال ذلك من أجل الاستعداد الجيد.

ط. بن مرزوق

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
Powered by Live Score & Live Score App
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: