المحترف الثاني

دفـــاع تاجنانت حميدة: “شفيت من الإصابة وشرعت في التدريبات بأمر من الطاقم الفني”

كشف مدافع دفاع تاجنانت حميدة أنه شفيّ من الإصابة التي تعرض لها خلال المباراة الأخيرة التي خاضها فريقه أمام مولودية العلمة، حيث تلقى الضوء الأخضر وعاد هذا الأسبوع إلى أجواء التدريبات الفردية، وعلى صعيد آخر أكد رياض أن قرار “الفاف” القاضي بإستئناف البطولة حين يرفع الحجر قرار صائب، كما لم يخف أنه إستفاد كثيرا من فترة توّقف البطولة للإستشفاء من إصابة أصبحت حسبه من الماضي، وعن أمور أخرى تحدث يقول…
في آخر مناسبة جمعتنا، أكدت أنك تجتهد للتخلص من إصابة تعرضت لها بلقاء العلمة، كيف حالك الآن؟
الحمد لله يا أخي، لقد شفيّت من الإصابة وعدت منذ أيام لأجواء التدريبات الفردية، ولا أثر للآلام لحد الساعة، صراحة لقد حزّ في نفسي بقائي دون تدريبات حتى ولو على إنفراد طيلة هذه المدة، لكن الحمد لله كما قلت صبرت ومجهوداتي كللت بالعودة إلى العمل الفردي، ويمكن القول أنني محظوظ لأن إصابتي تزامنت مع توقف البطولة بسبب وباء “كورونا” الذي ندعو الله أن يرفعه عنا لتعود الحياة لطبيعتها، وبالمناسبة أشكر كل من سأل عنى خلال فترة إصابتي وحاول الرفع من معنوياتي وإنشاء الله أكون أفضل في قادم الأيام.
هل تتواصل مع الطاقم الفني؟
بالطبع، لقد تحصلت على برنامج عمل خاص بي، وأنا بصدد تطبيقه وأجتهد لأتدارك ما ضيّعته من فترة التحضير، صحيح أن خصوصية الظرف حالت دون أن نتدرب جماعيا، لكن بالنسبة أحاول العودة بقوة حيث أستغل الغابة والبحر للتدرب على إنفراد، خاصة أن “الفاف” قرّرت إستئناف البطولة حين يرفع الحجر، وهو حافز معنوي بالنسبة لي، وكما قلت توقف البطولة خدمني كثيرا ولك أن تتصور لو لم يكون هذا التوقف لكنت قد ضيّعت الكثير من الفرص لأكون حاضرا ضمن تعداد فريقي.
على ذكر قرار “الفاف” كيف إستقبلته؟
بإرتياح كبير، أصلا أنا اجتهدت للتخلص من الإصابة والعودة إلى أجواء التدريبات ولو الفردية على أساس أن البطولة سوف تستأنف، وجاء قرار “الفاف” ليرفع من معنوياتي أكثر فأكثر، ويحفزني وشخصيا أنا مع مقترح عودة البطولة وإستكمال ما تبقى من المنافسة، لأنني أرى أنه لا شيء لعب لحد الساعة، فالنسبة لنا حققنا نتيجتيّن باهرتين، رفعتا من معنوياتنا وإن كنا قد تأسفنا لتوقف البطولة، إلا أن حظوظنا تبقى قائمة لتحقيق الأفضل، لذلك نحن نؤيد قرار “الفاف” حتى ولو عدنا في وقت متأخر، وأعلم جيدا أن الظروف ستكون مغايرة وصعبة.
هل من إضافة؟
تحدثنا عن إشتياقنا الكبير لأجواء المنافسة، والأكيد أن ذلك سيكون مرهونا بمدى تحسّن الوضع الصحي في البلاد، وحتى وإن تلقت الفرق الضوء الأخضر للعودة فسوف يكون ذلك وفق شروط وقائية صحية صارمة لأن الأمر يتعلق بصحة الإنسان، وحتى يتحقق مبتغانا نرفع أيدينا تضرعا لله ليرفع عنا هذا الوباء، وبالمناسبة أشكركم على هذا الاهتمام.

عادل. م

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
Powered by Live Score & Live Score App
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: