المحترف الأول

وفاق سطيف: الحرس القديم يتحرك للعودة إلى مقاليد تسيير الوفاق

كما سبق أن أشرنا إليه في أعدادنا السابقة، بأن هناك تحركات يقودها الحرس القديم من أجل العودة إلى سدة الحكم بعد أن أزاحهم عنه حمار منذ 2012، وبدخوله السجن والزج بحلفاية في السجن على خلفية قضية التسجيل الصوتي المسرب، مما جعل الساحة فارغة من أجل التقدم من جديد إلى سدة الحكم.
سرار يجس نبض الجميع عن طريق الخرجات الإعلامية واستعراض عضلاته ومغازلة الأنصار
ومن أجل منح تحليل منطقي لحديثنا، فإن الرقم واحد في الحرس القديم، ونقصد به الرئيس السابق للنسر الأسود عبد الحكيم سرار، الذي بدأ في التحرك ونسج خيوط عودته وعودة حاشيته المعروفة بالحرس القديم عن طريق جس نبض الجميع عن طريق خرجاته الإعلامية، واستعراض عضلاته ومغازلة الأنصار وأصحاب القرار في الجزائر.
العرباوي أعلن استعداده للترشح في نهاية الموسم
كما أعلن إبراهيم العرباوي في العديد من المرات، عن استعداده للترشح ورئاسة الوفاق السطايفي، وأنه مستعد لتقديم الأموال لرئاسة النادي وإخراجه من أزمته المالية رفقة باقي المسيرين السابقين، الذين سبق لهم الإشراف على الوفاق سنوات رابطة أبطال العرب التي توج بها الوفاق مرتين.
رشيد صالحي ينتفض ويريد عودة الحرس القديم لإنقاذ الوفاق
الرجل الثالث، الذي يرغب بشدة في عودة الحرس القديم لسدة الحكم، هو رجل الأعمال المعروف بسطيف بعمي رشيد، الذي يحبذ الكؤوس على البطولات، وقدم الكثير للنادي في السابق لما يدخل الفريق في أزمة مالية يتم اللجوء إليه من أجل المساعدة، حيث خرج عن صمته وأعلنها صراحة أنه عائد رفقة باقي زملائه.
يطالب السلطات المحلية بحل اللجنة المؤقتة لتسيير النادي
وجه رشيد صالحي عن طريق أحد مقربيه على شبكات التواصل الاجتماعي، رسالة شديدة اللهجة للمسيرين الحاليين وطالبهم بالرحيل، كما نشاد السلطات المحلية بضرورة حل اللجنة المؤقتة لتسيير النادي والتي يترأسها جابر زغلاش.
وعودة الشرعية لتسيير النادي بعقد جمعية عامة
ويعود سبب مطالبة رشيد صالحي السلطات المحلية بحل الديريكتوار، إلى أنه يريد عودة الشرعية في التسيير للنادي السطايفي، وأن فريق بحجم النسر الأسود من الأجدر أن لا يسيره ديريكتوار، ويطالب بعقد جمعية عامة في أقرب وقت لحل هذا الإشكال القائم.
يرفض إقصاء، انتقاء أو تهميش أبناء الوفاق
كما يرفض خلال الجمعية العامة المقبلة للوفاق أي إقصاء، انتقاء أو تهميش لأبناء الفريق، حيث يطلب بمنح العضوية لكل من يطلبها ووضع آليات وشروط من أجل منح العضوية وفق ما ينص عليه القانون، لكي تكون الأمور شفافة وواضحة وضوح الشمس.
انتخاب مكتب مسير بكفاءة رياضية ومالية
وواصل شرح نظرته لخروج الفريق من الأزمة التي يعاني منها الفريق حاليا إداريا وماليا، حيث يرى ضرورة عقد جمعية عامة انتخابية في القريب العاجل وقبل فوات الأوان، ينبثق عنها مكتب مسير قوي ومنسجم وبكفاءة رياضية ومالية.
طالب بحل الشركة الرياضية التجارية للنادي
كما طالب رشيد صالحي بحل الشركة الرياضية، لأنها حسبه شركة مفلسة وتعيش بأموال النادي، وأنه حان الوقت بمصارحة الأنصار وكشف التقارير المالية للشركة للرأي العام، وأنها تسير بأموال النادي الهاوي وإعانات الدولة فقط.
تأسف للتهميش والإقصاء الذي تعرض له أبناء النادي
كما تأسف للتهميش الذي تعرض له هو شخصيا وباقي المسيرين السابقين، من طرف الرئيس السابق حسان حمار وكذا المسيرين الحاليين، الذين يرفضون تواجدهم في التسيير معهم لأسباب حسبه تبقى مجهولة.
ويؤكد على عودة حرس الثورة الرياضية في الوفاق
وفي نهاية شرحه للطريقة المثلى للخروج بالنادي إلى بر الأمان حسبه دائما، هو عودة الحرس القديم أو حرس الثورة الرياضية في الوفاق، كما سماها هو شخصيا ويبقى كل شيء مؤجل إلى غاية معرفة ما يدور في الوفاق.

رشيد صالحي: “الجمعية العامة الانتخابية هي الفيصل بيننا وبينهم ولن نترك العبث يستمر”
أكد رشيد صالحي أن الجمعية العامة الانتخابية المقبلة هي الفيصل بينهم وبين المسيرين الحاليين للنادي، إما ببقاء أعراب وزغلاش في سدة الحكم لمدة أربعة سنوات أخرى أو التنحي وترك المجال للحرس القديم عن طريق شرح برنامج كل فريق على أعضاء الجمعية العامة الذين يصوتون لمن يريدون بكل شفافية وديمقراطية.
“نطالب السلطات المحلية بحل اللجنة المؤقتة لتسيير النادي والعودة إلى الشرعية”
كما أكد أنه يطالب بحل اللجنة المسيرة المؤقتة للنادي برئاسة جابر زغلاش في أقرب وقت، والعودة إلى الشرعية في النادي، لأن حسبه فريق بحجم الوفاق لا تسيره لجنة مؤقتة بل مكتب مسير منتخب من قبل أعضاء الجمعية العامة للنادي.
“الشرعية لن تكون إلا بعقد جمعية عامة لأبناء الفريق دون تهميش أو إقصاء”
وواصل في نفس السياق حديثه، مؤكدا أن الشرعية لن تعود للوفاق إلا بعقد جمعية انتخابية بمشاركة أبناء الفريق مهما كانت توجهاتهم ولا يكون فيها لا انتقاء للأشخاص، ولا إقصاء أو تهميش لأي كان، من أجل الخروج بالفريق إلى بر الأمان.
“يجب انتخاب مكتب مسير بكفاءة رياضية ومالية”
كما أكد على ضرورة انتخاب مكتب مسير قوي ومنسجم مكون من أصحاب المال والكفاءات الرياضية، لأن فريق بحكم الوفاق يحب أن يسيره رجال أكفاء، وهو ما يعني حسبه أن هؤلاء المسيرين لا يملكون لا المال ولا الكفاءة الرياضية.
“حل الشركة الرياضية أصبح ضرورة ملحة لأنها شركة مفلسة وتعيش على أموال النادي الهاوي”
بعد حديثه عن اللجنة المسيرة للنادي والمطالبة بحلها، كان له نفس الرأي بخصوص الشركة التجارية، حيث طالب بحلها لأنها شركة مفلسة وتعيش بأموال النادي الهاوي، وحان الوقت لمصارحة الأنصار وكشف المستور عن طريق التقارير المالية للشركة، ليعرف الجميع الحقيقة بأن النادي يسير بأموال الدولة لا غير.
“أتأسف للتهميش الذي نعيشه رفقة أبناء الفريق”
كما تأسف مرة أخرى للتهميش الذي تعرض له هو شخصيا مع بعض المسيرين السابقين، رغم أنهم منحوا الكثير للفريق سواء ماديا أو معنويا، وتمت معاملتهم بطريقة غير لائقة لكنهم فضلوا السكوت إلى غاية نهاية العهدة الأولمبية.

“نحن قادمون بالمال والرجال ولن نترك العبث يستمر”
وفي نهاية حديثه، أكد أن الحرس القديم عائد بقوة خلال الجمعية العامة التي تفصل بينهم وبين خصومهم وقادمون بالمال والرجال من أجل إنقاذ الفريق، ووضع حد للعبث الموجود الحالي في النادي.

غرفة الاتهام تفصل اليوم في طلب الإفراج مؤقتا على حلفاية
ستنظر صبيحة اليوم بداية من الساعة العاشرة، غرفة الاتهام لمحكمة سيدي أمحمد بالعاصمة في الطلب الذي تقدم به محامي المدير العام للوفاق فهد حلفاية من أجل الإفراج المؤقت، ولكن حسب المعلومات التي بحوزتنا فإن الطلب سيتم رفضه بسبب عدم استكمال التحقيقات في القضية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
Powered by Live Score & Live Score App
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: