المحترف الثاني

دفـــاع تاجنانت قرعيش يسلّم منحة العيد بـ 60 ألف دينار للاعبين

حرصا منه للتخفيف عن لاعبيه بعض الشيء، في ظلّ الظرف العصيب، أقدم رئيس دفاع تاجنانت الطاهر قرعيش منذ أيام عن دفع مبلغا من المال لكل لاعب من التعداد على شكل منحة العيد وقالت مصادرنا أن الرجل الأول في الدياربتي سعى جاهدا لتوفير مبلغا من المال وتوزيعه على لاعبيه عبر حساباتهم البنكية، في إلتفاتة حاول “الريش” من خلالها التخفيف عن رفقاء شايب الدور وطأة ما يعيشونه من ظروف صعبة بسبب توقف البطولة بسبب وباء كورونا وبحسب ذات المصادر فقد خصّص قرعيش مبلغ 60 ألف دينار لكل لاعب، تجدر الإشارة أن الطاقم الفني لم يستفد من هذه المنحة لأسباب تبقى مجهولة.

المبادرة جاءت في وقتها
رغم أن لاعبي دفاع تاجنانت إشتكوا من عدم حصولهم على مستحقاتهم المالية حتى قبل توقف البطولة بسبب وباء كورونا إلا أن إلتفاتة رئيسهم ودفعه هذه القيمة المالية في حساب اللاعبين، تعتبر مبادرة حسنة من إدارة الفريق وجاءت في وقتها لأن عيد الأضحى على الأبواب وجلّ لاعبي الدياربتي هم أرباب أسرّ بحاجة ماسة للأموال، وسبق أن أشرنا أن بعضهم لجأ للعمل لدى الخواص لضمان لقمة العيش بعد أكثر من أربعة أشهر من توقف البطولة، وقالت البعض أن حصولهم على هذه القيمة المالية في ظل الظرف العصيب يعدّ مكسبا كبيرا.

اللاعبون ثمّنوا التفاتة الإدارة
مضى وقت طويل لم يتحصل رفقاء قحة على قيمة مالية من إدارة الدفاع، لذلك فقد ثمّن جلّ اللاعبين التفاتة الرئيس الطاهر قرعيش الذي حاول مراعاة ظروف لاعبيه خاصة أن عيد الأضحى على الأبواب وقام بدفع مبلغ 60 ألف دينار في حسابات لاعبيه، لقضاء العيد في أحسن الظروف، رغم الأزمة المالية التي يعيشها الفريق والتي جعلت “الريش” يسعى جاهدا للحصول على رخصة من أجل عقد جمعية عامة لعرض التقريرين، ومن ثمة تقديم ملف كامل للسلطات المحلية والولائية أملا للحصول على الإعانات، لكن خصوصية الظرف حال دون أن يصل إلى تحقيق مبتغاه

ينتظرون قرار الفاف حول مستقبل البطولة
بإهتمام كبير، يتابع رفقاء شطاب مستجدات الساحة الرياضية الوطنية، وينتظرون قرارات الفاف بفارغ الصبر حول مستقبل البطولة، بعد أكثر من أربعة أشهر من توقف البطولة، ويأمل رفقاء قوميدي أن يفرج المكتب الفيدرالي عن قراراته حول مستقبل البطولة بحر هذا الأسبوع أي قبل مناسبة عيد الأضحى، وحسبهم أن الفاف تأخرت كثيرا للفصل في مستقبل المنافسة بعد أن أيّقن الجميع بأن الإستئناف بات أمرا مستحيلا مع عودة تفشي الوباء في البلاد خلال الفترة الأخيرة، وحسبهم أن حجة الفاف لتمسكها بقرار الإستئناف بطلت بعد بيان وزارة الشباب والرياضة بإستحالة العودة في الوقت الراهن بسبب الوضع الصحي.

يريدون طيّ الصفحة والتفكير في مستقبلهم الكروي
خلال تواصلنا مع لاعبي دفاع تاجنانت منذ توقف البطولة بسبب وباء “كورونا” ومع مرور الوقت تبيّن أن رفقاء عقار يريدون طيّ صفحة الموسم الحالي والتفكير في مستقبلهم الكروي، لذلك فهم ينتظرون قرارات الفاف بفارغ الصبر، وحسبهم أن تركيزهم مشتت ومعنوياتهم في الحضيض، ومن الصعب عليهم البقاء في هذه الوضعية الغامضة، فرغم أن جلّ لاعبي الدياربتي مرتبطين بعقود تمتد إلى غاية موسم 2022، إلا أنهم يريدون أن تتضح الرؤية خاصة أنهم يريدون معرفة مصير وضعيتهم المالية بعد توقف البطولة.

4 لاعبين ستنتهي عقودهم مع قرار توقيف البطولة
لعل من بين أكثر اللاعبين في دفاع تاجنانت، الذين ينتظرون قرارات الفاف بفارغ الصبر، هم الرباعي الذي ستنتهي عقودهم مع إنقضاء الموسم الحالي، فإذا قرّرت الفاف توقيف البطولة، سيكون كل من عقار، وناس، غمراني وجابو أحرارا ويمكنهم حمل ألوان فرق أخرى بداية من الموسم المقبل، وعدا ذلك كل التعداد لايزال مرتبط بعقود مع الدياربتي، وكل لاعب يبدي رغبة في الرحيل وتغيير الأجواء سيكون مجبرا على التفاوض مع الرئيس قرعيش الذي حاول حماية فريقه من خلال إبرام عقود طويلة المدى مع حوالي 17 لاعبا إنتدبهم الصائفة الفارطة حين سقط النادي للرابطة الثانية المحترفة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
Powered by Live Score & Live Score App
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: