المحترف الأول

أهلي البرج: عائلة بن حمادي تطلب من أنيس الانسحاب من رئاسة الأهلي

 

أكدت مصادر قريبة جدا من رئيس أهلي البرج أنيس بن حمادي، أن عائلته والمالكة لشركة “كوندور” وعلى رأسها والده، قد طلبت منه الانسحاب من رئاسة الأهلي وعدم استمراره الموسم القادم، وهو الخبر الذي يضاف إلى رغبة أنيس في الاستقالة، بعد مشاكل الديون وتصادمه مع النادي الهاوي الذي يرفض مقترح فتح رأس مال الشركة.

العائلة تعيش مشاكل مالية كبيرة و”كوندور” لا تستطيع تمويل الفريق مستقبلا

وجب التنويه إلى أن عائلة بن حمادي تعيش ظرف عائلي صعب، بعد فقدانهم الوزير الأسبق موسى بن حمادي، سبقته أزمة مالية خانقة مرت بها العائلة جراء التحولات السياسية والاقتصادية التي مرت بها البلاد مؤخرا، وهي الأزمة التي أضرت كثيرا بشركة ” كوندور”، إلى درجة تسريحها للكثير من العمال، والتي أكدت أنها لا تقدر على تموين الفريق مستقبلا.

“كوندور” ضخت هذا الموسم أكثر من 15 مليارا ولا تقدر على المزيد

يعرف محيط أهلي البرج جيدا، ما تعنيه شركة “كوندور” للفريق الأول على مستوى الولاية، فهي شريك تاريخي لأصحاب الزي الأصفر والأسود، وفي وقت المحن كانت دائما تسجل حضورها القوي على غرار هذا الموسم، فرغم كل ما ذكرناه سابقا ساهمت شركة “كوندور” بأكثر من 15 مليارا من مجموع النفقات والمقدر بـ35 مليارا رغم مشاكلها المالية الكبيرة.

كان من المفروض أن تصل إلى 40 مليارا وأزمتها المالية أوصلت الفريق إلى هذه الوضعية

سبق للرئيس أنيس بن حمادي قبل بداية الموسم، وفي إعلانه عن ممولي الأهلي، أن أكد أن شركة “كوندور” تعتزم ضخ 40 مليار خاص بموسم 2019/2020، إلا أن أزمتها المالية جعلتها تكتفي بـ15 مليارا فقط، كل هذا أوصل الفريق إلى الوضعية التي أصبح يعيشها، إذ لم يستطع إيجاد حل لديونه التي تتراكم اليوم تلوى الآخر. بن حمادي سيعلن عن انسحابه خلال أشغال الجمعية العامة أكدت مصادرنا، أن الرئيس أنيس بن حمادي قد اتفق مع عائلته على طلبهم الخاص بالانسحاب من على رأس الفريق، وهو ينتظر فقط عقد أشغال الجمعية العامة للمساهمين المزمع انعقادها يوم غد الاثنين من أجل تقديم استقالته، يذكر أن بن حمادي لطالما أشهر ورقة الاستقالة، ثم أعادها إلى جيبه بلغة التهديد، غير أن المعطيات تغيرت بعد دخول العائلة على الخط واستقالته هذه المرة قد تكون بدون رجعة.

يرفض معالجة قضية المستحقات من جيبه وكل المؤشرات توحي بمغادرته

مازال أنيس بن حمادي متعنتا لقراره الذي أشارت إليه “المحترف” في أعداد سابقة برفضه معالجة قضية المستحقات من جيبه الخاص، مؤكدا أنه لن يخرج سنتيما آخرا من جيبه، وهو من بين المؤشرات التي توحي بعدم تحمسه للبقاء بغض النظر عن طلب عائلته إضافة إلى توقيفه للمفاوضات مع عدة لاعبين، وعدم اهتمامه الكبير للهزة التي تضرب الأهلي من كل الجوانب.

رحيله في هذا الوقت ستكون ضربة موجعة للاعبين من أكثر المتضررين، لو أعلن بن حمادي رحيله رسميا يوم غد في الجمعية العامة، سيكون دون شك اللاعبين، لأن الوقت بالنسبة إليهم غير مناسب تماما لرحيله، وهم الذين كانوا ينتظرون الاجتماع به بعد رفع قيود الحجر الصحي وفتح التنقل بين الولايات من أجل تسوية مستحقاتهم العالقة، وما إذا كان مستقبلهم مع الألوان الصفراء والسوداء أو خارج أسوار ملعب 20 أوت..

مجلس الإدارة مازال يرغب في استمراره ورحيله سيقود الأهلي نحو الهاوية

رغم المؤشرات الكثيرة التي توحي برحيل أنيس بن حمادي، آخرها تدخل والده والعائلة، إلا أن مجلس الإدارة يعارض الفكرة جملة وتفصيلا وسيرد الاستقالة كما فعل من قبل، حتى وإن كان أمر الاحتفاظ بالرئيس هذه المرة يبدو صعب جدا، لأن مجلس الإدارة يعلم جيدا أن رحيل بن حمادي سيفتح أبواب الجحيم على الفريق، وأولى الحمم ستكون توجه جماعي للاعبين نحو لجنة المنازعات للمطالبة بأموالهم وأوراق تسريحهم.

طارق بن مرزوق

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
Powered by Live Score & Live Score App
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: