المحترف الأول

جمعية عين مليلة بوغرارة: “لا يمكنني العمل في هذه الظروف وقررت المغادرة”

حملت الساعات القليلة الماضية العديد من الأحداث على مستوى فريق جمعية عين مليلة خاصة بعد أن قرر المدرب اليامين بوغرارة الرحيل من الفريق واضعا بذلك الحد لتفكيره العميق بخصوص بقائه من عدمه على رأس العارضة الفينة لفريق مسقط رأسه الجمعية، وقد حسم التقني المليلي قراره بمغادرة العارضة الفنية للجمعية بعد أن تأكد أن إدارة أضحت غير قادرة على إتخاذ قرار يخص مستقبل الفريق الذي يتجه رويدا رويدا نحو الهاوية بالنظر إلى المشاكل العديدة التي يعاني منها لاسيما منها المالية.

فكر كثيرا قبل أن يحسم قراره
وجاء قرار المدرب اليامين بوغرارة بالرحيل من العارضة الفنية للجمعية بعد تفكير عميق ليحسم أمره يوم أمس مبررا ذلك باليأس الذي أصابه بخصوص حالة الفريق وعدم شروع الإدارة في التحضير للموسم الكروي القادم تاركة الأمور على ما هي عليها، مما يؤكد أن الجمعية تتجه بصورة رسمية إلى الهاوية خاصة وأن قرار بوغرارة سوف يخلط أوراق الجميع بعين مليلة.

متأسف كثيرا لوضعية الجمعية
هذا وقد بدا المدرب اليامين بوغرارة جد متأسف لما ألت إليه الأوضاع على مستوى فريقه خاصة وأن الأزمة المالية الخانقة أثرت عليه كثيرا وجعلت الإدارة غير قادرة على مد خطوة واحدة للتفاوض سوءا مع اللاعبين أو الطاقم الفني لمواصلة العمل في الجمعية، وأمام هذا وذاك فإن النادي حسبه يتجه إلى الهاوية إن لم تتدخل السلطات العليا من أجل منحه شركة وطنية في أقرب وقت ممكن حتى يتخلص نهائيا من الوضعية الحرجة التي يعاني منها وأرغمت الإدارة على عدم الشروع في التحضير للموسم الكروي القادم.

يدرك أنه من “الموحال” العمل في هذه الظروف الصعبة
وما جعل أيضا المدرب اليامين بوغرارة يمهد لرحيله من العارضة الفنية للجمعية أو بالأحرى قدم حسم أمره في ذلك في إنتظار أن يعلن عن ذلك بصورة رسمية هو إدراكه الجيد بأنه أضحى من “الموحال” العمل في هذه الظروف التي يعيش عليها النادي خاصة بعد أن عجزت الإدارة على التفاوض مع اللاعبين لتجديد عقودهم بسبب الأزمة المالية، مما جعله يؤكد من جهة أخرى أن الوضع على مستوى النادي لن يعود إلى مجراه الطبيعي إلا بعد أن تتدخل السلطات العليا للبلاد من أجل منح شركة وطنية للجمعية.

عدم إستدعائه من طرف الإدارة عامل آخر لرحيله
ومن بين الأمور التي جعلت أيضا المدرب المليلي اليامين بوغرارة يقرر الرحيل بصورة رسمية من الجمعية هو عدم إستدعائه من طرف الإدارة لكي تتناقش معه على التحضيرات للموسم الكروي القادم وهو الأمر الذي لم يحدث إلى غاية الآن، مما جعل متتبعي الفريق يؤكدون أن هذا الأخير يعيش واحد من أصعب فتراته وقد يؤثر على مستقبله.

قرره يخص أيضا بقية أعضاء طاقمه الفني
ويخص قرار الرحيل الذي كشف عنه المدرب اليامين بوغرارة بصورة رسمية يوم أمس بقية أعضاء طاقمه الفني الذين سبق وأن قرروا أن يغادروا الجمعية بسبب عدم إستلامهم لمستحقاتهم المالية وذهبوا بعيد من ذلك حين أدلوا بتصريحات غاضبة إتجاه إدارة الجمعية التي حسبهم التي لم تقم بإستدعائهم لتسوية مشاكلهم معها .

العديد من الأندية تريد خدماته
هذا وقد استغل مسؤولي العديد من الأندية المنتمية إلى الرابطة المحترفة الأولى الوضعية المزرية التي تعيش عليه الجمعية في الوقت الراهن وراحت تربط إتصالات مع المدرب اليامين بوغرارة، حيث تسعى لإقناعه بتولي العارضة الفنية لأنديتها إلا أن التقني المليلي رفض الدخول في هذه المفاوضات إلى حين إتضاح الرؤية على مستوى فريقه جمعية عين مليلة قبل أن يقرر يوم أمس رسميا أن يدخل في مفاوضات معها بعد أن قرر الرحيل من الفريق بسبب المشاكل التي يعاني منها خاصة منها المالية.

مولودية وهران تريد خدماته
هذا وقد كشفت لنا مصادر جد مطلعة من المدرب اليامين بوغرارة أن إدارة “الحمرواة” تريد خدماته وربطت به إتصالات جد متقدمة، وعلى هذا الأساس من المنتظر أن يحل المدرب نهار اليوم بوهران للجلوس مع المكتب المسير لمولودية وهران للتفاوض على قيمة إلتحاقه بهذا النادي.

بوغرارة: “وضعية الفريق جد صعبة ولا يمكنني العمل في هذه الظروف”
قطع المدرب اليامين بوغرارة الشك باليقين حين صرح بأنه لا يفكر البقاء في الجمعية بسبب الظروف الصعبة التي تعيشها في الوقت الراهن لاسيما منها المالية، مؤكدا أن هذا الوضع الصعب جعل الإدارة لا تجرأ أن تقترب للاعبين لكونها لم تمتلك الأموال اللازمة لتسوية مستحقاتهم المالية وقال: “لكوني إبن الفريق قمت بما يجب القيام به وإنتظرت الإدارة مطولا من أجل أن تكشف معالمها لكي تشرع في التحضير للموسم الكروي القادم وهو الأمر الذي لا يعد في مصلحة الفريق وبالنسبة لي ومن هذا المنطلق قررت أن أنسحب من العارضة الفنية بالرغم من إدراكي بأنني مرتبط بعقد يمتد لموسم كامل”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
Powered by Live Score & Live Score App
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: