المحترف الثاني

مولودية قسنطينة دميغة: “براهيمي ماشي راجل والموك لم تقصر في حقه”

أبدى رئيس مولودية قسنطينة عبد الحق دميغة سخطه الكبير من الحارس عبد الحميد براهيمي الذي وقع عشية الأحد في رائد القبة ضاربا الإتفاق الذي حصل بينه و بين إدارة القبة البيضاء عرض الحائط، حيث لم يتجرع دميغة خرجة براهيمي خاصة أنه إتصل به عديد المرات صبيحة الأحد ليستفسر عن خبر إتفاقه مع القبة إلا أن حارس الأخضرية السابق نفى الأمر و طمأن رئيسه بأنه لن يلعب إلا للمولودية، قبل أن يتفاجأ الجميع بتوقيع إبن حسين داي في الرائد أمسية الأحد ما أثار إستياء “ليموكيست” كثيرا الذين تحسروا بمغادرة أحد ركائز التشكيلة الموسم المنصرم.

ثاني ركيزة تغادر بعد ريغي
ويعتبر الحارس براهيمي ثاني ركيزة من تشكيلة الموسم الماضي التي فضلت المغادرة بعد المهاجم والهدّاف ريغي نوفل الذي إختار نجم مقرة لمواصلة مشواره الكروي، وهي الضربة التي وجب على إدارة المولودية التعلم منها تجنبا لتضييع لاعبين آخرين من الموسم الماضي.

دميغة: “براهيمي ماشي راجل والموك لم تقصر في حقه أبدا”
وفي أول تعليق للرئيس دميغة بعد إمضاء براهيمي في الرائد قال: ” براهيمي ماشي راجل، إتفقت معه على التجديد بالراتب الذي أراده هو وكانت كل الأمور تسير في الطريق الصحيح ليوقع معنا، الإدارة لم تقصر في حقه أبدا وكل ما قاله لمقربيه أننا منحناه صك ولم يجد الأموال لما قدم إلى قسنطينة قبل أيام لا أساس له من الصحة، براهيمي حضر للقبة البيضاء للمطالبة بأجرة شهر ماي من الموسم الماضي ثم حزم أمتعته التي كانت في مقر النادي وغادر للعاصمة”

“كان سيأخذ 55 مليون شهريا بتسبيق 4 أشهر يوم الثلاثاء
وتابع دميغة كلامه: “إتفقت مع براهيمي على التوقيع يوم الثلاثاء (الحوار أجري أمس) براتب شهري يقدر بـ 55 مليون سنتيم شهريا و تسبيق 4 أشهر، أمواله كانت حاضرة وكل حججه واهية، إن أراد أن يذهب فليذهب لأن “الموك” لن تتوقف عند رحيله، لكن أن يوجه اللوم للإدارة لتبرير فعلته فهذا غير مقبول و أعتبره خان العهد الذي كان بيننا”.

الإدارة إتصلت بعديد الحراس من الرابطة الثانية لتعويضه
وفور تأكد إدارة مولودية قسنطينة من توقيع الحارس براهيمي في رائد القبة سارعت للإتصال بعديد الحراس من الرابطة الثانية، أين وصلت لإتفاق مبدئي مع حارسين من شرق البلاد سيختار دميغة أحدهما لتعويض مغادرة براهيمي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
Powered by Live Score & Live Score App
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: