المحترف الأول

جمعية عين مليلة الأنصار التقوا ببن صيد وعمراني لإنقاذ لاصام

كما كان متوقعا جدد أنصار جمعية عين مليلة سلسلة إجتماعاتهم الخاصة بالوضعية الصعبة التي يعيشها الفريق في الوقت الراهن لاسيما أنها وصفت بالمعقدة، وهذا على أمل البحث عن حلول ولو مؤقتة تجعل الإدارة تواصل مهامها من جهة وتحاول دفع النادي للتحضير للموسم الكروي القادم كبقية أندية الرابطة المحترفة الأولى من جهة أخرى، ويبقى الأمر المميز في الإجتماع الجديد للأنصار الذي عقد ليلة أول أمس هو حضور رئيس النادي الهاوي بن صيد شداد ورئيس شركة العربي بن مهيدي مليك عمراني مما سمح للحضور بتوسيع دائرة الحوار الخاصة بالفريق.

الأنصار حاولوا فهم وضعية الفريق من المسؤولين
وحاول أنصار جمعية عين مليلة الذي عقدوا إجتماعا مساء أول أمس فهم الوضعية الحقيقية للفريق من طرف مسؤولي النادي والمتمثلين في شخصي رئيس النادي الهاوي بن صيد شداد ورئيس شركة العربي بن مهيدي مليك عمراني، حيث أعطي الرجلين أجوبة لكل تساؤلات محبي الفريق وأكد من جهة أخرى إستحالة دفع الفريق للشروع في التحضير للموسم الكروي القادم في حالة ما لم تسو جميع المشاكل السابقة لاسيما منها المتعلقة بالأجور الشهرية التي يدين بها اللاعبون.

بن صيد أكد إستحالة العمل في هذه الظروف
وجدد رئيس النادي الهاوي لفريق جمعية عين مليلة بن صيد شداد تمسكه بقراره القاضي بعدم الترشح لعهدة أولمبية جديدة أمام الأنصار، حيث كشف لهم من جهة أخرى بأنه أضحى غير قادر على تحمل مسؤولية النادي في ظل الوضع المالي الصعب الذي يعاني منه مانحا بذلك العديد من الحلول التي من شأنها أن تنقذ الجمعية وتجعلها قادرة على العودة إلى السكة الصحيحة ومن بينها تقدم شخص قادر على دعمها ماليا أو إشراف شركة وطنية عليه بما أن هذا الأمر يعد السبيل الوحيد الذي سيجعل الجمعية قادرة على الخروج من مشاكلها.

أكد للأنصار أن الجمعية يلزمها شركة وطنية
كما أستغل رئيس النادي الهاوي لفريق جمعية عين مليلة بن صيد شداد لقائه مع الأنصار وأراد تنويرهم بخصوص ما يعانيه فريقهم من مشاكل، مؤكدا أن الحلول على مستوى الإدارة في الوقت الراهن وربط خروج الجمعية من مشاكلها الحالية بإشراف شركة وطنية عليها في أقرب وقت ممكن أو منحها عقد سبونسور بعيد المدى، لاسيما أن ذلك سوف يخرجها من جملة المشاكل العديدة التي تعاني منها في الوقت الراهن.

أكد أن المكتب المسير سوف ينسحب بصورة جماعية
كما أكد أيضا رئيس النادي الهاوي لفريق جمعية عين مليلة بن صيد شداد للأنصار في اللقاء الذي جمعه بهم سهرة أول أمس، أن المكتب المسير سوف ينسحب بصورة كلية من الفريق بعد أن يقوم بإنهاء بعض الأعمال الخاص بالفريق واللاعبين، وهو الأمر إن تأكد فإنه سوف يدخل الجمعية في مشاكل إضافية سوف ستجد صعوبة كبيرة في الخروج منها.

الأنصار قرروا الخروج في مسيرة 6 سبتمبر
وبعد إنتهائهم من الإجتماع الذي عقدوه مع رئيس شركة العربي بن مهيدي مليك عمراني ورئيس النادي الهاوي بن صيد شداد خلص الأنصار على نقطة واحدة وهي الخروج في مسيرة يوم 6 سبتمبر سوف تنطلق من وسط المدينة وتنتهي على الأغلب أمام مقر الدائرة، وهذا من أجل إيصال صوتهم وصوت الفريق الذي يعاني من جملة من المشاكل إلى الهيئات العمومية والمسؤولة.

الحديث على التنقل إلى مقر الوالي
كما إتفق من جهة أخرى أنصار جمعية عين مليلة على أن يحددوا موعدا لكي يتنقلوا إلى عاصمة الولاية وبالتحديد إلى مقر الوالي من أجل إقامة وقفة إحتجاجية لإيصال المشاكل العديدة التي يعاني منها فريقهم إلى المسؤول الأول عن الولاية، أملين أن تثمر تحركاتهم بإيصال صوت فريقهم إلى الجهات المسؤولية العليا في بالبلاد.

سامي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
Powered by Live Score & Live Score App
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: