المحترف الأول

اتحاد بسكرة: الأنصار يطالبون الإدارة بالتحرك وتحمل مسؤولياتها

مثلما أشرنا إليه في عددنا الأخير كان الموعد سهرة أول أمس، مع اجتماع موسع لعدد معتبر من أنصار الإتحاد برئيس لجنة الأنصار عصام رمضانة في الساحة المحاذية لدار المعلم، لمناقشة الوضعية العامة التي يمر بها الفريق قبل أيام قليلة من بداية التحضيرات الخاصة بالموسم الجديد، حيث خلص المجتمعون في نهاية النقاش إلى رفع جملة من المطالب لمجلس الإدارة من أجل تحمل مسؤوليته كاملة في إيجاد الحلول، الكفيلة بوضع القاطرة على سكتها الصحيحة.

عناصر الأمن بقوة وتابعت الوضع عن قرب
وقبل التفصيل في الجزئيات الخاصة باجتماع الأنصار، لابد من الإشارة إلى التنظيم المحكم الذي عرفه الإجتماع رغم تواجد أعداد معتبرة من المناصرين، حيث سجلت عناصر الأمن حضورها بقوة على امتداد المنفذ الرئيسي المؤدي إلى دار المعلم إلى غاية مقر الإتحاد بنادي التنس، أين تابعوا الوضع عن قرب تفاديا لأي إنزلاقات قد تحدث.

رئيس لجنة الأنصار تحدث بصراحة والوضع صعب للغاية
وفي مستهل اللقاء، كان لرئيس لحنة الأنصار عصام رمضانة تدخل أمام الأنصار الحاضرين، تحدث فيه الرجل بصراحته المعهودة مؤكدا على أن المعطيات التي بحوزته كمحب للإتحاد، تشير أن الوضع صعب للغاية أمام المشاكل المالية العويصة التي يمر بها الفريق قبل بداية الموسم، مشيرا في ذات السياق أن مشكل الإمكانات المالية المحدودة سيؤثر سلبا في حال عدم إيجاد الحلول له.

أكد أنه ليس من صلاحياته التدخل في موضوع الشركة الراعية
ووضع رمضانة النقاط على الحروف بخصوص بعض الإنتقادات التي وجهت للجنته على صفحات التواصل الاجتماعي، بخصوص عدم تقدم ملف الشركة الراعية، مشيرا إلى أنه كغيره من الأنصار الأوفياء للإتحاد، يتطلع إلى أن توافق السلطات العليا على تخصيص شركة وطنية تقوم على متطلبات الفريق وتنهي أزمته المالية، لكنه ليس له أي صلاحية للتدخل بما أن الأمر يخص مجلس الإدارة.

الأنصار انتقدوا غياب الإدارة عن المشهد والتعتيم الحاصل
وخلال فتح المجال أمام الأنصار الحاضرين، لإبداء وجهة نظرهم بخصوص الوضعية الحالية التي يمر بها فريقهم، اتفق الجميع على أن غياب الإدارة على المشهد طيلة الأشهر الأخيرة، يعد سببا رئيسيا في تفاقم الإشاعات حتى أنهم لا يعلمون كمحبين ما يحدث داخل فريقهم، حيث أشار الجميع على أن الأزمة المالية التي يعاني منها الإتحاد ليست سببا في اختباء المسيرين، من منطلق أنه من حقهم كأنصار أن يعرفوا حقيقة ما يحدث داخل فريقهم.

طالبوها بالخروج عن صمتها ومصراحتهم بالحقيقة
وفي ذات السياق طالب الأنصار الحاضرون رئيس لجنة الأنصار، بتبليغ المسيرين بضرورة عقد لقاء موسع مع الأنصار لتوضيح الوضعية الحقيقية للفريق من حيث المشاكل التي يعاني منها، سير التحضيرات الخاصة بالموسم الجديد، مؤكدين أنه من غير المعقول أن يظل كل شيء مبهم بالنسبة لهم قبل أيام قليلة عن استئناف التدريبات الجماعية، على خلاف ما يحصل في كل فرق الرابطة الأولى التي يتواصل مسيروها مع الأنصار من خلال كل الوسائل المتاحة.

الوقفة السلمية مؤجلة إلى حين الحصول على ترخيص قانوني
وفي الشق الأهم من كل هذا، تظل الوقفة السليمة التي كان الأنصار يعتزمون تنظيمها للتنديد بعدم حصول فريقهم على شركة راعية، مرتبطة بالحصول على ترخيص من قبل الجهات الأمنية، حيث سيتم التنسيق بين الأنصار الأوفياء ورئيس لجنة الأنصار عصام رمضانة، من أجل اتخاذ التدابير الضرورية لإنجاح الوقفة من الناحية القانونية، وحتى الصحية تماشيا مع الإجراءات المعمول بها للحد من انتشار الوباء.

أمير.ن

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
Powered by Live Score & Live Score App
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: