المحترف الثاني

جمعية الخروب ذيب يلمح إلى رغبته في مواصلة قيادة “لايسكا”

أبدى رئيس فريق جمعية الخروب معمر ذيب رغبته في المواصلة على رأس النادي الأحمر بعد أن كان قد صرح سابقا بأنه مستقيل، لاسيما بعد نهاية العهدة الأولمبية، فضلا عن تضييع هدف الصعود إلى الرابطة الأولى، لكن سرعان ما غير رئيس الجمعية من موقفه في الساعات الأخيرة، مبديا رغبة في البقاء على رأس إدارة الفريق الخروبي خلال الموسم الجديد، كما أكد ذيب أنه مستعد للتنازل عن ديونه التي أعلن عنها سابقا، إذا رأى أعضاء الجمعية العامة أنها مرتفعة، ومن شأنها أن تضع الجمعية في مأزق حقيقي مستقبلا.
لم يكن ليعلن عن هذه الرغبة لولا بعض المعطيات
الشيء المؤكد أن ذيب قبل أسابيع من الآن كان قد أكد رحيله الرسمي عن الفريق الخروبي وطالب كل شخص ينوي في قيادة الفريق بالتقدم من أجل خلافته على رأس النادي الأحمر، ولكن في آخر الأيام تغيرت المعطيات كلية، وأصبح رئيس النادي ذيب يفكر في المواصلة، وبداية التحضير للموسم الجديد، وحسب ما علمنا فإن معطيات طفت على السطح مؤخرا كانت وراء رغبة رئيس الجمعية في إبداء نيته في المواصلة مع النادي الأحمر خلال الموسم المقبل، يأتي كل هذا بعد أن أكد سابقا أنه لن يواصل مهامه كرئيس على رأس الجمعية.
رئيس البلدية منحه ضمانات للمواصلة
وبخصوص رغبة ذيب في مواصلة مهامه على رأس الفريق الخروبي، بعد أن كان قد أكد رحيله من لايسكا مباشرة بعد صدور قرار الاتحادية الجزائرية بتصعيد 4 فرق مع تغيير نظام المنافسة، علمنا أنه يفكر مليا في المواصلة، بعد أن تلقى ضمانات من رئيس البلدية، حيث أكدت مصادر مقربة من رئيس لايسكا أنه تلقى ضمانات من السلطات المحلية، هذه الأخيرة أكدت لذيب أنها ستمنحه يد المساعدة ابتداء من الموسم الجديد، وهو ما جعله يعيد التفكير، ويفتح باب الاحتمالات لبقائه في رئاسة الجمعية رغم نهاية عهدته الأولمبية.
مستقبله مع الجمعية سيتضح في الجمعية العامة المقبلة
رغم أن ذيب أبدى نيته في المواصلة على رأس النادي الخروبي، إلا أنها تبقى مجرد فكرة إلى غاية كتابة هذه الأسطر، بما أن مستقبله مع الفريق يبقى مرتبطا بالجمعية العامة، التي سيتكون السيدة في مثل هذه القضايا، وعلى هذا الأساس، ستتضح إمكانية مواصلة ذيب من عدمها خلال أشغال الجمعية العامة العادية التي ستعقد نهاية الأسبوع الحالي، بعد أن تأجلت الأولى يوم الخميس الفارط بالنظر لغياب النصاب القانوني بسبب حضور 18 عضوا فقط من قائمة تضم 61 عضوا، حددها رئيس لايسكا الحالي ومنحها للديجياس.
ذيب لأعضاء الجمعية العامة: “إذا أردتم بقائي أنا جاهز، وإذا تريدون شخصا آخر فمرحبا”
وبخصوص رغبة رئيس النادي ذيب في الموصلة مع لايسكا، فقد أبداها خلال أشغال الجمعية العامة التي عقدت الأسبوع الفارط، وألغيت في نهاية المطاف بسبب غياب النصاب القانوني، حيث أكد رئيس الجمعية على لسانه أنه مستعد للمواصلة، حينما نال الكلمة أمام أعضاء الجمعية العامة، حيث أكد بالحرف الواحد أنه سيواصل مهامه إذا رأى فيه الأعضاء أنه من الأصلح أن يبقى على رأس الفريق الخروبي، وفي حال العكس أكد أنه مستعد للرحيل وترك مسؤولية قيادة الفريق لأي شخص يراه الأعضاء قادرا على منح نفس جديد لإدارة لايسكا ابتداء من الموسم المقبل.
المشطوبون من قائمة أعضاء الجمعية رفضوا مقترحه
مثلما أشرنا إليه، كان رئيس لايسكا معمر ذيب قد تحدث عن إمكانية بقائه خلال أشغال الجمعية العامة التي ألغيت بسبب غياب النصاب القانوني، مؤكدا في حضور الأعضاء الذين يتواجدون ضمن القائمة التي أعدها، أنه يفكر في البقاء إذا ما أرادوه على رأس لايسكا، في وقت أن الأعضاء الذين شطبوا من القائمة بدوا في قمة الغضب من هذا القرار الذي صدر من رئيس النادي الهاوي، وطالبوه بالرحيل، لتعم الفوضى في نهاية أشغال هذه الجمعية بعد أن ألغيت بسبب ما أشرنا إليه سلفا.
ممثل الديجياس اشتكى من الفوضى التي حدثت
أكدت مصادرنا أن الفوضى التي حدثت في أعقاب الجمعية العامة الملغاة، والتراشق اللفظي بين الأعضاء المشطوبين ورئيس ليسكا قد نالت استياء ممثل الديجياس الذي حاول في البداية تهدئة الأمور قبل أن تنفلت، وتخرج عن السيطرة، هذه المعطيات جعلت ممثل مديرية الشباب والرياضة يغادر مستاء، وهو ما من شأنه أن يغير الكثير من المعطيات خلال الجمعية العامة المقبلة حسب ما أكدته مصادرنا.
الجمعية العامة المقبلة ستجري وسط إجراءات تنظيمية مشددة
وعلى ضوء هذه المعطيات، وما حدث في الجمعية العامة التي ألغيت الأسبوع الفارط، واستياء ممثل مديرية الشباب والرياضة من الفوضى التي سادت القاعة، أكدت مصادرنا أن الجمعية العامة التي ستعقد نهاية الأسبوع الحالي ستجرى وسط إجراءات تنظيمية مشددة، بما فيها حضور عدد مضاعف من رجال الأمن، لاسيما وأن ممثل الديجياس اشترط ضبط كل هذه النقاط أولا، قبل أن يوافق على الحضور مجددا إلى المركز الثقافي محمد اليزيد للوقوف على أشغال هذه الجمعية.

محمد الهادي قيطوني

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
Powered by Live Score & Live Score App
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: