المحترف الثاني

مولودية باتنة البوبية استفادت الموسم الفارط من 12مليار وصرفت 11.9 مليار سنتيم

عقدت الجمعية العامة العادية لفريق مولودية باتنة في ظروف عادية وبحضور 47 عضو من مجموع 64، ليكتمل النصاب القانوني وعرض الرئيس زيداني التقريرين المالي والأدبي، أين أفصح عن مجموع المداخيل والإعانات وكذا المصاريف المتعلقة بالسنة المدنية التي تمتد من1 جانفي 2019 إلى غاية 31 جانفي من نفس السنة، والتي استفاد منها فريق مولودية باتنة ليحقق صعودين متتاليين من قسم ما بين الرابطات إلى القسم الثاني بصيغته الجديدة.

السلطات المحلية منحت مليارين و700 مليون سنة 2019
واستفاد خزينة مولودية باتنة خلال سنة 2019 من مليارين و700 مليون سنتيم من السلطات المحلية، حيث منح المجلس الشعبي البلدي مبلغ مليار و400 مليون سنتيم كإعانات للفريق، كما خصصت الولاية مبلغ مليار و300 سنتيم كإعانة للمولودية خلال ذات السنة، للتذكير فإن الإعانات المذكورة سابقا منحت خلال الفترة التي لعب فيها الفريق النصف الثاني من بطولة ما بين الرابطات وحقق الصعود فيها إلى قسم الهواة، والمرحلة الأولى من قسم الهواة الذي انتهى في 31سبتمبر المنصرم.

750 مليون بقيت من عهدة زعطوط منحتها البلدية
كما أكد الرئيس زيداني خلال عرضه للتقرير المالي، بأن خزينة النادي استفادت من مبلغ 750 مليون سنتيم من المجلس الشعبي البلدي تعود لعهدة الرئيس السابق للبوبية زعطوط الذي لم تستفد منها الإدارة السابقة بسبب تجميد رصيد الفريق الذي كان يعاني من مشكلة الديون المتراكمة.

مجمع كيا منح إعانة تاريخية للبوبية بقيمة 6 ملايير سنتيم
شكر الرئيس زيداني مسعود خلال عرضه للتقرير الأدبي جميع المساهمين والممولين الإقتصاديين وكذا السلطات المحلية على وقوفهم إلى جانب الفريق خلال الفترة الصعبة التي كان يصارع فيها على لعب ورقة الصعود في قسمي ما بين الرابطات والهواة، كما توجه الرئيس بإمتنانه لمجمع كيا لتركيب السيارات والقائمين عليه الذين وقفوا مع الفريق وقدموا له إعانة بستة ملايير سنتيم، وهي الأكبر منذ تأسيس النادي، أين ساهمت هذه الإعانة بقسط كبير في تحقيق أهداف الفريق خلال الموسمين الماضيين، أين مثلت ما نسبته 50بالمئة من المداخيل العامة المقدرة ب12 مليار سنتيم.

الإدارة سددت مبلغ مليار و200 مليون كديون
هذا وقد سددت إدارة البوبية بقيادة زيداني مبلغ مليار و200 مليون سنتيم كديون كانت تثقل كاهل الفريق خلال سنة 2019 لتنخفض ديون الفريق بعد أن وضعت الإدارة إستراتيجية لتسديدها على دفعات وهو الأمر الذي لاقى استحسانا من محيط المولودية الذي ثمن طريقة العمل الذي يقوم المكتب المسير خلال الموسمين الماضيين.

مجموع المداخيل من الملعب بلغ 560 مليون سنتيم
استفاد فريق مولودية باتنة خلال سنة 2019 من مبلغ معتبر كمداخيل لبيع تذاكر اللقاءات والذي قدره الرئيس زيداني خلال عرضه للتقرير المالي بـ560 مليون سنتيم المقسمة بين النصف الثاني من لقاءات بطولة ما بين الرابطات، حينما كان يلعب الفريق في تلك الدرجة والنصف الأول من لقاءات بطولة الهواة مطلع الموسم الماضي، كما اعترف الرئيس زيداني بأن لقاء الداربي ضد الجار شباب باتنة شهد ارتفاعا كبيرا في مجموع المداخيل الخاصة بالملعب.

البوبية استفادت من 12مليار وصرفت11 مليار و900 سنتيم
بالعودة إلى مجموع ما استفاد منه الفريق الأبيض والأسود من إعانات خلال سنة 2019 فقد أكد الرئيس زيداني، بأن خزينة البوبية استفادت من مبلغ 12 مليار سنتيم، في المقابل، بلغت المصاريف في ذات الفترة 11مليار و900 مليون سنتيم، حقق بها الفريق صعود إلى القسم الثاني هواة، إضافة إلى التحضير للموسم الماضي، أين قامت الإدارة ببناء فريق يلعب على ورقة الصعود، كما أنفقت من الميزانية السابقة على لقاءات مرحلة الذهاب خلال الموسم الماضي بما فيها الأجر والمنح الخاصة باللاعبين والطاقم الفني.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
Powered by Live Score & Live Score App
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: