المحترف الثاني

مولودية قسنطينة دميغة يدعو لعقد جمعيتين عامتين خلال أسبوعين

دعا رئيس مولودية قسنطينة عبد الحق دميغة إلى عقد جمعيتين عامتين خلال الأسبوعين القادمين من أجل إنهاء كامل الواجبات الإدارية والتفرغ للواجبات الرياضية وانطلاق التحضيرات، خاصة أن “الموك” تعتبر الفريق الأول في الجزائر الذي أنهى عملية الاستقدامات ويتطلع لإغلاق المشاغل الإدارية في أقرب وقت، وستكون الجمعية العامة الأولى عادية لعرض التقريرين الأدبي والمالي لعام 2020 تكملة للتقريرين الذين عرضا سابقا والخاصين بسنة 2019 ، أما الجمعية العامة الثانية فستكون انتخابية لتعيين رئيس جديد للنادي لعهدة أولمبية حتى 2024.

الإدارة راسلت “لادراق” و”ديجياس” لتحديد التواريخ

وكخطوة أولى من أجل ترسيم عقد الجمعيتين العامتين لنادي مولودية قسنطينة قامت إدارة القبة البيضاء بمراسلة مديرية التنظيم والشؤون العامة “لادراق” وكذلك مديرية الشبيبة والرياضة لولاية قسنطينة تخبرهما بطلب عقد جمعيتين عامتين “للموك” الأسبوع الجاري والذي بعده، وتنتظر إدارة مولودية قسنطينة رد المديريتين المعنيتين لترسيم التواريخ وضبط كل الأمور التنظيمية على مستوى القبة البيضاء أين من المتوقع أن تجري الجمعيتين.

الجمعية العادية الأولى بعد أسبوع لعرض تقرير عام 2020

ستكون الجمعية العامة الأولى المتوقعة هذا الأسبوع أو الأسبوع المقبل على أقضى تقدير عادية من أجل عرض التقريرين الأدبي والمالي لسنة 2020 بعد أن أجبرت “الديجياس” جميع الأندية على العمل بهذا النظام أي سرد التقريرين الأدبي والمالي لكل سنة على حدا وليس لكل موسم كروي، هذا وكان الرئيس دميغة قبل أسبوعين قد أجرى الجمعية العامة لسنة 2019 والتي كشف فيها صرف الفريق لمبلغ 4 ملايير و600 مليون سنتيم حتى شهر ديسمبر 2019، وسيكمل عرض بقية مصاريف سنة 2020 من جانفي إلى غاية تاريخ عقد الجمعية العامة كتكملة لموسم الصعود.

سيتم تشكيل لجنة جمع ترشيحات الراغبين في الرئاسة

كما سيتم في نهاية الجمعية العامة العادية تشكيل لجنة جمع الترشيحات لاستقبال ملفات الراغبين في رئاسة مولودية قسنطينة بعد انتهاء العهدة الأولمبية الجارية ما يعني انتهاء مهام الرئيس الحالي عبد الحق دميغة بصفة قانونية، وهي الخطوة التي ستقوم بها كل الأندية الجزائرية حسب قوانين الاتحادية الجزائرية لكرة القدم.

بعدها بأسبوع ستكون الجمعية انتخابية لتعيين الرئيس الجديد

أما عن الجمعية العامة الثانية التي طالب بها الرئيس دميغة فستكون انتخابية من أجل انتخاب رئيس جديد للنادي لعهدة أولمبية تمتد حتى جوان 2024، وستكون مبرمجة لأسبوع واحد فقط بعد الجمعية العامة العادية الأولى، حيث سيكون أمام الراغبين في الترشح من أعضاء الجمعية العامة مدة أيام قليلة لوضع ملفاتهم على مستوى اللجنة التي ستتكفل بالمهمة والتي ستعين في الجمعية العامة العادية.

نحو بقاء دميغة بشكل شبه رسمي لعهدة إضافية

تشير كل المعطيات أن الرئيس الجديد للموك الذي سيتولى قيادة السفينة حتى جوان 2024 سيكون بنسبة كبيرة الرئيس الحالي عبد الحق دميغة بحكم النتائج التي حققها منذ مجيئه على رأس القبة البيضاء أين تمكن من فتح رصيد النادي المغلق، وتمكن من تسديد جزء هام من ديون المولودية إضافة إلى تحقيقه الصعود الموسم المنصرم وتوفيره للاستقرار الإداري، كما أنه أنهى عملية الانتدابات للموسم الجديد، كلها نقاط تحسب للرجل عبد الحق دميغة الذي سيكون على طريق مفروش لعهدة أخرى في القبة البيضاء.

“الموك” ودعت سكرتيرها إسماعيل علي خوجة في أجواء مهيبة

ودعت أسرة مولودية قسنطينة سكرتيرها إسماعيل علي خوجة في موكب جنائزي مهيب بالمقبرة المركزية بوسط المدينة نهار الجمعة بعد أن توفي الفقيد عشية الخميس بعد تعرضه لنوبة قلبية أدت بحياته، وكان الفقيد إسماعيل علي خوجة يشغل منصب السكرتير العام لمولودية قسنطينة منذ سنوات طويلة.

الفقيد يعتبر عميد المسيرين الحاليين والكل يشهد له بالكفاءة العالية

ويعتبر المرحوم علي خوجة أقدم مسير في إدارة “الموك” الحالية بما أن الفقيد تقلد منصب سكرتير النادي منذ نهاية الثمانينات وبداية التسعينات وكان حتى من بين المسيرين الذين حضروا تتويج المولودية بلقبها الوحيد عام 1991، حيث عاش إسماعيل رفقة عديد الأجيال في القبة البيضاء وكان يعتبر الأب الروحي لمقر النادي وعميد الإداريين بحكم قدمه، كما يشهد لإسماعيل علي خوجة بكفاءته العالية في مجاله من قبل كامل أسرة “الموك” والدليل أنه عمل مع أغلبية الرؤساء الذين مروا على النادي منذ نهاية الثمانينات وإلى غاية يومنا هذا.

كان بصدد غربلة قائمة الجمعية العامة رفقة بقية اللجنة

وكان المرحوم إسماعيل بصدد مراجعة قائمة الجمعية العامة رفقة بقية أعضاء اللجنة التي تمّ تعيينها قبل أيام في الجمعية العامة العادية الأخيرة لغربلة وتصفية الجمعية، حيث انطلق الفقيد وبقية أعضاء اللجنة في العملية منذ أيام قليلة بمقر النادي القبة البيضاء، كما لم يتخلى الرجل عن مهامه الإدارية في المولودية وكان يزاول عمله بشكل عادي في القبة البيضاء خاصة مع التحضيرات المكثفة للموسم الجديد.

الموت خطفته بعد يومين فقط من تنحيته للأعضاء المتوفين

وكان آخر عمل قام به إسماعيل علي خوجة قبل وفاته هو تصفية أعضاء الجمعية العامة من الأسماء التي فارقت الحياة ولا تزال موجودة في القائمة، وهي العملية التي قام بها يومين فقط قبل أن تخطفه الموت هو أيضا ليلتحق بالرفيق الأعلى فجأة وسط صدمة كبيرة لأعضاء الإدارة ورفاقه وكل من عرف عميد مسيري “الموك”.

أسرة المولودية في حداد والفريق يبحث عن خليفة علي خوجة

وتتواجد أسرة مولودية قسنطينة في حداد بفقدانها أحد أبنائها من الجيل الذهبي والذي خدم النادي لسنوات طويلة وكبر مع عديد الأجيال التي مرت على القبة البيضاء، حيث يعتبر موت إسماعيل علي خوجة خسارة كبيرة “للموك” بالنظر إلى الكفاءة العالية التي كان يتمتع بها الفقيد، وسيكون من الصعب على إدارة المولودية إيجاد خليفة للمرحوم في منصب سكريتير عام للنادي.

خ. ز

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
Powered by Live Score & Live Score App
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: