المحترف الأول

جمعية عين مليلة: بولطيف يصاب بكورونا ويحدث طوارئ في الجمعية

بالرغم من الإجراءات الوقائية الصارمة المفروضة من طرف الطاقمين الطبي والفني، على حد سواء في تربص الفريق بمدينة الشلف خوفا من تعرض أي لاعب من إصابة بفيروس “كورونا”، إلا أن هذا الأخير تمكن من طرق باب الجمعية، وتعرض على إثره الحارس عبد الرحمان بولطيف إلى إصابة به، وهو ما جعل القائمين على النادي بالشلف يعلنون حالة طوارئ قصوى خوفا من تفشي الوباء فيما بينهم، وحفاظا على سلامة جميع البعثة المتواجدة في الشلف.

نتائج تحاليل الحارس بولطيف جاءت إيجابية

وبعد تعرض الحارس بولطيف إلى وعكة صحية مشابهة لأعراض كورونا سارع الطاقم الطبي المتواجد بالشلف، إلى إخضاعه إلى فحص pcr لمعرفة إن كان مصابا بهذا الوباء من عدمه، قبل أن تكشف التحاليل التي خضع لها إيجابية إصابة الحارس بها، وهو ما جعل الطاقم الطبي يسارع لاتخاذ التدابير اللازمة الخاصة بالوقاية، خوفا من انتقال العدوى إلى بقية أعضاء الفريق.

بولطيف أصيب في مباراة الشلف الودية

هذا وقد أجزمت كل بعثة الجمعية أن انتقال عدوى وباء كورونا إلى معسكر الفريق بالشلف، خلال المباراة الودية التي لعبها الفريق هناك أمام الجمعية المحلية بنسبة كبيرة، خاصة وأن الجميع أكدوا بأنهم لم يختلطوا بأي شخص طيلة فترة تواجدهم بمدينة الشلف، إلا في المباراة الودية التي لعبوها أمام جمعية الشلف وانتهت لفائدة هذا الأخير بهدف دون مقابل.

حالته مستقرة ولا تدعو إلى القلق

وبالرغم من تعرضه إلى إصابة بوباء كورونا، إلا أن الحالة الصحية للحارس بولطيف عبد الرحمان الذي يتواجد في العزل الصحي بعيدا عن زملائه بفندق الشلف، بدت مستقرة حسب الطاقم الفني، وهو الأمر الذي جعل هذا الأخير يعرب عن ارتياحه، ويؤكد أن بولطيف قد يستأنف التدريبات مع الفريق في أقرب وقت ممكن، وهذا بعد التأكد من شفائه وخضوعه إلى فحوصات جديد خاصة بهذا الوباء.

جميع اللاعبين والطاقم الفني خضعوا إلى فحص pcr جديد

ومباشرة بعد تأكد إصابة الحارس عبد الرحمان بولطيف بفيروس كورونا سارع الطاقم الطبي للجمعية بالإجراءات الوقائية اللازمة، وهي عزل اللاعب بعيد عن أعضاء البعثة، بالإضافة إلى إخضاع جميع أعضاء الطاقمين الفني والإداري واللاعبين إلى فحص pcr جديد، وهذا للوقوف على الحالة الصحية للاعبين، والتأكد من جهة أخرى إن كان قد انتقلت العدوى لهم من عدم ذلك.

نتائج فحص كورونا تكون قد ظهرت أمس

هذا وتكون نتائج التحليل الجديدة التي خضع لها اللاعبون والطاقم الفني من جديد في تربص الشلف والخاصة بوباء كورونا، قد كشف عنها أمس، حيث سوف تكون محددة بنسبة كبيرة إن كان الفريق سيواصل التحضير هناك من عدمه، في حالة ما انتقلت العدوى ما بين اللاعبين والطاقم الفني، وهو الأمر الذي لا يتمناه أي شخص لا من قريب أو بعيد.

مناجير كشف تعرض بولطيف للإصابة بوباء كورونا

وبالرغم من أن إدارة جمعية عين مليلة حاولت إخفاء إصابة الحارس بولطيف عبد الرحمان بوباء كورونا وإخضاع لاعبيها وطاقمها الفني من جديد لفحوصات pcr بالفندق، إلا أن قيام أحد لاعبي الجمعية المتواجدين هناك باطلاع وكيل أعماله بهذا الأمر، جعل الخبر ينتشر بسرعة كبيرة خاصة على منصات التواصل الاجتماعي.

بن صيد تابع كل صغيرة وكبيرة تخص الفريق

هذا وقد تابع رئيس جمعية عين مليلة، بن صيد شداد، باهتمام كبير التطورات الأخيرة التي عرفها الفريق في تربصه بالشلف، بعد تعرض أحد أفراد البعثة إلى إصابة بوباء كورونا، حيث كان دائم الاتصال بالطاقمين الفني والمشرف على الفريق هناك، وهذا للاطمئنان على حالة الجميع، متمنيا من جهة أخرى أن لا ينتشر الوباء بين أعضاء الفريق، خاصة وأن هذا الأمر من شأنه أن يجعل الفريق يؤخر استئنافه للتدريبات المقامة حاليا في الشلف.

مباراة غليزان قد تؤجل بنسبة كبيرة

فيما تشير جميع المعطيات بأن المباراة الودية الثانية، التي كان من المفروض أن يجريها فريق جمعية عين مليلة أمام سريع غليزان، قبل يوم واحد من إنهاء التربص قد تلغى بنسبة كبيرة، وهذا إلا في حالة واحدة، وهي ضمان سلبية جميع تحاليل جميع أعضاء الفريق دون استثناء، الأمر الذي تمناه الجميع، خاصة الأنصار الذين بدوا قلقين في الساعات القليلة الماضية على الحالة الصحية لفريقهم بعد تعرض الحارس بولطيف عبد الرحمان إلى إصابة بوباء كورونا.

الأنصار تمنوا الشفاء العاجل للحارس بولطيف

وفي سياق آخر، استقبل أنصار جمعية عين مليلة خبر إصابة حارس فريقهم عبد الرحمان بولطيف بوباء كورونا بأسف كبير، حيث أعربوا على ضوء ذلك عن قلقهم على حالته، قبل أن يتنموا له الشفاء العاجل عبر تعليقاتهم على صفحات الفضاء الأزرق.

 

سامي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
Powered by Live Score & Live Score App
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: