المحترف الثاني

جمعية الخروب “الديجياس” تمنح مهلة إضافية لاستقبال ملفات المترشحين

مثلما كان منتظرا عقدت الجمعية العامة عشية يوم الخميس الفارط، ولكنها لم تحمل أي جديد، في ظل المعطيات التي أشرنا إليها سلفا، بخصوص احتمال تأجيل موعد الجمعية الانتخابية إلى موعد لاحق، وإعلان نهاية العهدة الأولمبية رسميا للرئيس السابق، وهو ما كان في الموعد الفارط، حيث علمنا أن عددا كبيرا من أعضاء الجمعية العامة سجلوا غيابهم عن هذا الموعد، رغم الظرف الحساس الذي يمر به الفريق الخروبي، والذي يتطلب تحرك الجميع لإخراج لايسكا من هذا النفق المظلم.

ممثل الديجياس أعلن نهاية مهام لجنة الإنقاذ

وبخصوص الجمعية العامة التي عقدت يوم الخميس الفارط، بالمركز الثقافي محمد اليزيد، فقد أعلن من خلالها ممثل الديجياس نهاية مهام لجنة الإنقاذ التي انتخبت من طرف أعضاء الجمعية العامة في وقت سابق، من أجل تصريف الأعمال وتفادي تضييع الوقت إلى غاية انتخاب رئيس، وبعد انتهاء المهلة المحددة لها، أكد ممثل الديجياس أن مهمتها انتهت رسميا، وهذا لفتح المجال لانتخاب رئيس قادر على قيادة الفريق الخروبي بموجب عهدة أولمبية جديدة خلفا للرئيس السابق معمر ذيب.

منح مهلة إلى غاية يوم الأربعاء لاستقبال ملفات المترشحين

وفي سياق الحديث عن قضية الجمعية العامة، وبعد إعلان نهاية مهام لجنة الإنقاذ التي كلفت بتصريف الأعمال فقط، أكد ممثل الديجياس أن أعضاء الجمعية العامة مطالبون بانتخاب رئيس يقود لايسكا بموجب عهدة أولمبية جديدة، وعلى ضوء هذه المعطيات، أكد أن آخر أجل لاستقبال ملفات المترشحين لقيادة لايسكا، سيكون يوم الأربعاء المقبل، ورغم أن بعض الأعضاء حاولوا ربح الوقت خلال أشغال الجمعية العامة الفارطة، وطالبوا من ممثل الديجياس إيجاد حل طارئ، لكنه أكد ضرورة انتخاب رئيس جديد يقود الجمعية ابتداء من الموسم المقبل، وأكد أنه سيمنح مهلة إلى غاية يوم الأربعاء لتقديم ملف ترشيحات من طرف أعضاء لرئاسة الجمعية.

في حالة عدم تقدم أي مترشح فلايسكا ستسير بديريكتوار

سيكون هذا الأسبوع حاسما ومفصليا في مستقبل الفريق الخروبي، حيث يتعين على أعضاء الجمعية العامة انتخاب رئيس يقود النادي خلال العهدة الأولمبية الجديدة، ولكن قبل كل هذا سيترقب أنصار لايسكا تقدم أي شخص بملف ترشحه لرئاسة الفريق الأحمر، وفي حال تواصل الأمور على حالها داخل بيت لايسكا، فإن الحل الأخير المتوفر هو قيادة الجمعية بديريكتوار، لاسيما في ظل عزوف الأعضاء عن التقدم إلى حد الآن، رغم مرور وقت طويل منذ نهاية عهدة ذيب، وربما سيكون الحل في إدارة مشكلة من ديريكتوار، في حال لم يتقدم أي شخص قبل يوم الأربعاء المقبل.

اجتماعات روتينية لبعض الأعضاء من أجل اختيار الرئيس القادم

في سياق الحديث عن قضية الجمعية العامة الانتخابية، أكدت مصادر عليمة بشؤون النادي الخروبي، أن مجموعة من أعضاء الجمعية العامة تلتقي يوميا من أجل التباحث بخصوص مستقبل الفريق خلال المرحل المقبلة، وحسب تأكيد ذات المصادر فإن الغرض من هذه الاجتماعات هو البحث عن اسم من بين الأعضاء، بإمكانه الترشح لمنصب رئيس فريق في لايسكا، ووضع ملفه على مستوى لجنة الترشيحات، وحسب ما علمنا فإن رئيس لايسكا المنتهية صلاحيته ذيب كان قد حضر اللقاء، الذي جمع عدة أعضاء ودخل في حديث معهم بخصوص مستقبل إدارة لايسكا.

الجمعية العامة الانتخابية يوم 19 نوفمبر

على صعيد آخر، أكدت مصادرنا أن الجمعية العامة الانتخابية لفريق جمعية الخروب، ستعقد يوم 19 نوفمبر، حيث سيتعرف الأنصار على الرئيس القادم للجمعية في هذا التاريخ، يذكر أن الديجياس كانت قد حددت مهلة استقبال ملفات الترشيحات إلى غاية يوم الأربعاء في حين أن موعد الجمعية العامة الانتخابية سيكون في اليوم الموالي الخميس 19 نوفمبر، حيث ستتكفل لجنة الترشيحات التي لا تزال تزاول مهامها باستقبال ملفات المترشحين الراغبين في رئاسة الجمعية خلال العهدة الأولمبية الجديدة، جدير بالذكر أنه إلى غاية كتابة هذه الأسطر لم يتقدم أي مترشح لوضع ملفه على طاولة لجنة الترشيحات.

الأشغال تنطلق على مستوى مقر الفريق

تحاول لجنة الإنقاذ المنتهية مهامها، تجهيز مقر الفريق الذي يحتوي على فندق لإيواء اللاعبين في أقرب وقت ممكن، لاسيما أن الرابطة قد تعلن في أي لحظة عن موعد عودة فرق الرابطة الثانية إلى أجواء التدريبات، ولهذا تريد اللجنة أن تربح الوقت، وأن تتفادى أي مفاجأة غير سارة، لاسيما أن الفريق سيجد نفسه في ورطة إذا ما أعلنت الرابطة عن موعد التحضيرات ومقر لايسكا ليس مجهزا في الوقت الراهن.

اللجنة تلقت الدعم من الرئيس المنتهية عهدته.. !

أكدت مصادرنا أن أعضاء لجنة الإنقاذ الذين باشروا عملية تهيئة مقر الفريق وفندقه، قد تلقوا المساعدة من الرئيس السابق معمر ذيب، وما يثير الاستغراب هو أن الرئيس السابق انتهت عهدته، وقانونيا لا تربطه أي علاقة بالفريق الخروبي حاليا، لكن رغم هذا لا يزال قريبا جدا من الفريق مثلما كانت قد أكدته يومية المحترف في وقت سابق، ما يؤكد أن الرئيس المنتهية عهدته يرفض الابتعاد عن الفريق، ولو مع قدوم رئيس جديد، أو ديريكتوار لقيادة لايسكا.

 

محمد الهادي قيطوني

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
Powered by Live Score & Live Score App
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: