المحترف الأول

أهلي البرج بوزناد: “استدعيت لاجتماع مجلس الإدارة وقد أنسحب لغياب الحلول”

يعيش أهلي البرج على وقع الأزمة أزمة مالية، بدأت بنهاية الموسم الماضي، وهي ممتدة نحو المجهول، لأن مجموعة الحلول تساوي الصفر، وسط تخوف كبير، خاصة من الإدارة إلى المدى الذي يمكن أن تكون للأزمة انعكاسات على الفريق برمته، وهذا التخوف وجه أساسا صوب دزيري بلال ولاعبيه، لأن انعكاسات الأزمة قد تأثر على نتائج الفريق مستقبلا، ما جعل بوزناد يسرّع خطواته ويدعو أعضاء مجلس الإدارة إلى اجتماع عاجل.

الاجتماع مقرر يوم غد الثلاثاء

كان بوزناد منذ الأسبوع الماضي، يفكر في الدعوة إلى اجتماع مماثل، لأن معظم المؤشرات توحي منذ مدة باستمرار الأزمة، غير أن ارتباطات أعضاء مجلس الإدارة حال دون ذلك، ليجد في الأخير تاريخ مناسب من أجل عقد الاجتماع والذي سيكون يوم غد الثلاثاء، هذا وكان بوزناد مصمما على عقد هذا الاجتماع بعد مباراة اتحاد بلعباس، قبل أن تتوقف الأمور نهائيا وتصل حد عدم توفير تكاليف النقل، الإقامة والإطعام.

الرئيس المدير العام أرسل دعوات الحضور لأعضاء مجلس الإدارة

تلقى أعضاء مجلس الإدارة دعوات من بوزناد بخصوص الاجتماع المقرر يوم غد، والظاهر أن التاريخ قد حدد بعد التشاور مع أغلبية الأعضاء بسبب ارتباط البعض وتحجج البعض الآخر، هذا ولن يضمن بوزناد حضور الجميع ولو أنه أرسل دعوات إلى كل الأعضاء دون استثناء، والسبب يعود بالدرجة الأولى إلى وجود تكتلات على مستوى مجلس الإدارة، أين تختلف في الكثير من الطروحات ولو كانت على صواب.

الأزمة المالية ممتدة والوضعية قد تعجل برحيل بوزناد

أكيد أن الأزمة المالية، هي من دفعت الرئيس المدير العام إلى الدعوة لهذا الاجتماع، وبهذا الخصوص فلا شيء جديد منذ وعود السلطات المحلية، فإضافة إلى غياب رجال المال على مستوى الولاية عن مشهد الإعانات، لم تستفد الإدارة بعد من إعانات الولاية والبلدية، رغم الوعود الكثيرة، بل أكثر من ذلك هناك أخبار تفيد بأن مبلغ الإعانات قد قلص وهذه الوضعية من المحتمل أن تعجل برحيل المنقذ نذير بوزناد.

سيتبين بقاء المدير العام من عدمه في اجتماع الغد

من الممكن أن يغادر بوزناد منصبه، ومن الممكن أيضا أن يستمر إلى إشعار آخر، وكل احتمال يحوز على 50%، في اجتماع مجلس الإدارة ستبين أية كفة تميل، سواء لبقاء بوزناد أو رحيله، ولو أن في كلتا الحالتين فإن الأزمة المالية مستمرة، لأن الأعضاء المعنيين بالاجتماع سيقدمون أنصاف الحلول، وهذه الأنصاف مرتبطة ارتباطا وثيقا بإعانات البلدية، الولاية و”الديجياس” ما يعني أن الاجتماع سيكون فقط مجموعة من الوعود والتطمينات لا أكثر.

بوزناد: “وجهت دعوة لأعضاء مجلس الإدارة من أجل مناقشة الأزمة المالية”

أكد الرئيس المدير العام لأهلي البرج نذير بوزناد لجريدة “المحترف”، صحة برمجة اجتماع لمجلس الإدارة منتصف هذا الأسبوع وبدعوة منه شخصيا، وذلك من أجل مناقشة الأزمة المالية التي لم تراوح مكانها، رغم الجهود الشخصية التي بذلها منذ عودته إلى الفريق وقال: “لقد قمت بتوجيه دعوة إلى أعضاء مجلس الإدارة من أجل الاجتماع هذا الأسبوع، والموضوع سيكون مناقشة الأزمة المالية التي تأخذ حاليا كل اهتماماتنا”.

“لا جديد يذكر ولم نستفد سوى من أموال جيون”

تحدث بوزناد عن الأزمة المالية التي يمر بها الفريق، ولا تكاد تمر مناسبة إلى ويتطرق فيها الرئيس المدير العام لهذه القضية، بسبب أنها كما قلنا لم تراوح مكانها، وعدم تمكن الإدارة من الاستفادة من إعانة السلطات المحلية، وقال بهذا الخصوص: “ما زلنا إلى اليوم ننتظر دخول إعانة الولاية والبلدية التي وعدنا بها من طرف المسؤولين، ولم نستفد إلا من أموال السبونسورينغ الخاصة “بجيون”، لذا يمكن القول أنه لا جديد يذكر بخصوص الأزمة المالية”.

“إذا استمرت الوضعية على حالها سأنسحب”

هدد نذير بوزناد بالانسحاب، في حالة ما إذا بقيت دار لقمان على حالها وأشار إلى أن بقاءه في ظل الأزمة المالية الخانقة سيكون دون جدوى وهذا نظرا لأن الأموال تعتبر عصب التسيير في أي فريق كرة قدم كان وهي غير متوفرة في أهلي البرج، إذ قال: “أتمنى أن تنتهي الأزمة المالية التي نعيشها في أقرب وقت ممكن، وإذا لم يحدث هذا واستمرت الوضعية على حالها فإنني سأنسحب من منصبي”.

“لا أتهرب من المسؤولية ولا يوجد من يستطيع العمل في ظروف مماثلة” 

تهديد بوزناد بالانسحاب، ليس تهربا من المسؤولية على حد تعبيره، بل إن الكثير من العوامل ستكون هي السبب، إذا ما اتخذ قرارا مماثلا، لأن الأزمة المالية التي تؤكد العديد من المعطيات استمرارها إلى أجل غير محدد، لا تسمح بممارسة وظيفة من حجم رئيس مدير عام للفريق وأضاف “انسحابي إذا ما كان، لن يكون أبدا تهربا من المسؤولية، فلو أردت التهرب ما عدت أصلا إلى الفريق، فكما ترى لا يستطيع أي أحد العمل في ظروف مماثلة”.
 

طارق بن مرزوق

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
Powered by Live Score & Live Score App
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: