المحترف الأول

أهلي البرج، بوزناد: “لا علاقة لاستقالتي بعدم انعقاد اجتماع مجلس الإدارة”

في حوار خص به جريدة “المحترف”، أكد الرئيس المدير العام لأهلي البرج نذير بوزناد، أن اجتماع مجلس الإدارة الذي كان قد دعا له منذ مدة سيعقد، بالرغم من فصله في قرار الانسحاب، وأشار إلى أن اجتماع مجلس الإدارة ليس له علاقة باستقالته وقال: “رغم قراري بالانسحاب إلا أن اجتماع مجلس الإدارة سيعقد ولا علاقة أبدا لهذا الاجتماع بمسألة استقالتي”.
“لم أطعن الفريق في الظهر وأعلمت الأعضاء مسبقا كي يجدوا خليفة لي”
وعن إعلانه للانسحاب، أكد بوزناد في تصريحاته “للمحترف” أن قراره لا يعتبر طعنا في ظهر الفريق أو تركه وحيدا، بدليل أنه أعلن قبل مواجهة اتحاد بلعباس عن انسحابه من منصبه، وقال بهذا الخصوص “أبدا لم أطعن الفريق ولم أتركه وحيدا، منذ مدة أعلنت عن انسحابي واليوم أنا في منصبي وأزاول مهامي بصفة عادية حتى 31 ديسمبر وهو وقت كافي لقدوم شخص آخر مكاني”.

“سنعقد الاجتماع يوم 23 ديسمبر وأرسلنا الدعوات لجميع الأعضاء”

وعن اجتماع مجلس الإدارة، أكد نذير بوزناد أنه وبعد التشاور مع أعضاء الإدارة والشركة تم تحديد تاريخ 23 ديسمبر القادم كموعد لعقد الاجتماع، مشيرا إلى أنه بدأ فعليا في إرسال الدعوات لجميع الأعضاء وقال: “سنعقد اجتماع مجلس الإدارة يوم 23 ديسمبر القادم وقد بدأنا اليوم (الحوار أجري أمس) في إرسال الدعوات لجميع الأعضاء من أجل الحضور”.

“سندرس الحالة العامة للفريق وسأعطي عرض حال منذ انطلاق مهمتي في التسيير”

بعد استثناء موضوع استقالته، وهو ما كان سيناقش في الاجتماع الذي أجّل، سيتم دراسة الكثير من النقاط في الاجتماع القادم، إذا ما تم، ومن أبرز هذه النقاط الأمور الفنية والمالية للفريق، كما سيقوم بوزناد بتقديم عرض حال حسب ما قال: “سنقوم في الاجتماع بدراسة الحالة العامة للفريق منها الأمور الفنية، المالية، التنظيمية والتجارية كما سأقدم عرض حال منذ انطلاقة مهمتي في تسيير الفريق وسنتطرق لكل السلبيات والإيجابيات”.

“أسباب شخصية هي من دفعتني لخيار الاستقالة ولم أكن بمفردي في التسيير”

لخص بوزناد الأسباب التي كانت وراء قرار انسحابه من منصبه كرئيس مدير عام للفريق، وأشار إلى أن القرار ناتج عن أسباب شخصية محضة نافيا بذلك أن يكون هناك مشاكل داخل الفريق دفعته للاستقالة، مؤكدا أنه لم يكن وحيدا في التسيير وقال: “أسباب شخصية محضة هي من دفعتني إلى إعلان انسحابي مع نهاية السنة، ولا يوجد أي سبب آخر، كما أؤكد لك أنني لم أكن وحيدا في تسيير الفريق”.

“انسحابي لا رجعة فيه حتى لو حاول الأعضاء إقناعي بالتراجع

أكد الرئيس المدير العام لأهلي البرج، أن انسحابه مع نهاية الشهر الجاري لا رجعة فيه، وحول سؤالنا فيما إذا كان سيتنازل عن هذا، لو أن أعضاء مجلس الإدارة طلبوا منه في الاجتماع القادم التراجع عن انسحابه أجاب “لا لا مطلقا، انسحابي لا رجعة فيه، حتى لو طلب أعضاء مجلس الإدارة مني التراجع، لقد تعبت من الناحية الصحية ولا أستطيع المواصلة”.
“حاشا ولله أن تكون نيتي فرض ضغط على الفريق”
بعد تأكيده على استحالة تراجعه، بعدما اتخذ منذ مدة قراره بالانسحاب نفى نذير بوزناد نفيا قاطعا أن يكون غرضه بهذا إحداث ضغط على الفريق، في الوقت الذي تعتصره الأزمة المالية، وقد يجد نفسه من الناحية الفنية ضحية لأزمة نتائج تلوح في الأفق وقال: “حاشا ولله أن تكون نيتي من وراء إعلان انسحابي هي فرض ضغط على الفريق، “الله غالب” لدي أسبابي الشخصية التي تمنعني من المواصلة”.

“من ناحية التسيير الفريق على أحسن ما يرام وأتعجب من عدم دخول إعانات البلدية والولاية إلى اليوم”

طمأن الرئيس المدير العام، الذي سبق له العودة بعد أن استقال في عهدة الرئيس السابق أنيس بن حمادي، بخصوص إدارة الفريق من حيث التسيير، إذ كد أن الأمور في هذا الشأن على أحسن ما يرام، وستتحسن أكثر لو تدخل الإعانات لما قال: “من ناحية التسيير، الفريق في الطريق الصحيح وأموره على أحسن ما يرام، بقي فقط دخول الأموال وهنا أنا أتعجب من عدم دخول إعانات البلدية والولاية إلى اليوم، لأننا ننتظر منذ أكثر من شهر”.

“تسيير الفريق لن يتوقف برحيل بوزناد وقد قمنا بالواجب خلال تواجدنا هنا”

في الأخير، أكد بوزناد أنه سيرحل وضميره مرتاح، لأنه قدم كل ما باستطاعته تقديمه بخصوص تسيير الفريق منذ عودته، مشيرا إلى أن الفريق والإدارة تحديدا لن تتوقف برحيله وقال: “لقد قدمت كل ما كان في استطاعتي تقديمه كإداري، وبرحيلي فإن تسيير الفريق لن يتوقف لأننا هيأنا كل الأمور الإدارية، ومن يأتي سيجد أمامه فرصة لإتمام ما قمنا به إذا أراد”.

 

 طارق بن مرزوق 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
Powered by Live Score & Live Score App
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: