المحترف الثاني

مولودية قسنطينة تدريبات الموك بميدان “الكرابس” وملعب زيغود للطوارئ

تستأنف اليوم الأحد تشكيلة مولودية قسنطينة تدريباتها بعد توقف قارب الشهر منذ نهاية التربص الأول الذي أقيم في القبة البيضاء نتيجة قرار الحكومة بمنع أي نشاط رياضي من غير أندية الرابطة الأولى، وبعد منشور وبيان وزارة الشباب والرياضة الأخير الذي رخص فيه لأندية الرابطة الثانية بدأ تدريباتها تحسبا للبطولة التي ستنطلق شهر فيفري أقدمت إدارة “الموك” بمعية الطاقم الفني على برمجة حصة الاستئناف والعودة للتحضيرات في أول يوم مسموح فيه بالتدرب حسب الحكومة أي 20 ديسمبر، حيث راعت إدارة القبة البيضاء الاحترام التام لقرار وزارة الشباب والرياضة، ويذكر أن المولودية ستدخل تربصا مغلقا سيدوم 15 يوما.

التحضيرات ستعاد من نقطة الصفر والتدريبات لن تخرج من قسنطينة

وكما كان عليه الحال في التربص الأول الذي بدأ يوم 4 نوفمبر الماضي ودام 17 يوم فإن “الموك” ستتربص في مقرها إقامة الدكتور بن شريف وستتدرب في المرافق المتوفرة على مستوى مدينة قسنطينة من ملاعب وقاعات وغابات، ولن تخرج تدريبات المولودية في التربص الذي انطلق اليوم عن مدينة قسنطينة بين غابة البعراوية، ملاعب بن عبد المالك، زيغود و”الكرابس” إضافة إلى قاعة تقوية العضلات، حيث أكد الطاقم الفني القسنطيني بقيادة التقني الباتني مصطفى عقون أن فريقه سيعيد التحضيرات من نقطة الصفر بعد طول مدة التوقف وغياب اللاعبين عن أنظار مدربيهم رغم التواصل عن بعد عن طريق منح تدريبات بالواتساب.

الطاقم الفني سيقوم باختبارات بدنية على لاعبيه لقياس مدى جاهزيتهم

ومن أجل معرفة الحالة البدنية لبزاز ورفاقه بعد حوالي شهر كامل من التوقف دون تدريبات جماعية سيقوم الطاقم الفني القسنطيني مع المدرب الرئيسي عقون ومساعديه لوجناف مراد وقريون خالد باختبارات بدنية على التعداد كله أمسية اليوم الأحد حتى يأخذ التقنيون القسنطينيون نظرة دقيقة عن وضعية كل لاعب، ومن خلال نتائج الاختبارات البدنية سيتضح الأمر للطاقم الفني القسنطيني إن كان لاعبوهم قد طبقوا البرنامج اليومي الممنوح لهم طيلة فترة التوقف أو أنه كان هنالك تراخ في المجموعة، وعلى أساس الحالة البدنية لميدون والبقية سيضع عقون ومساعديه برنامج التدريبات والتربص الإعدادي الذي انطلق نهار اليوم.

ملعب بن عبد المالك قد يعرف تغيير بساطه ما قد يخلق مشكلة “للموك”

حصلت المحترف على معلومات تشير إلى أن ملعب بن عبد المالك رمضان قد يغلق قريبا من أجل عملية تجديد بساطه الاصطناعي الذي عرف تدهورا كبيرا في حالته منذ الموسم الماضي بما أن أرضيته لم تغيّر منذ تدشينه من قبل الشركة الإيطالية التي تكفلت ببنائه، وزادت الشكاوى والطلبات لتغيير أرضية ملعب بن عبد المالك بعد خوض الفريق الجار شباب قسنطينة مبارياته في البطولة هذا الموسم فيه ولم يتمكن من تحقيق الفوز في مباراتين داخل الديار بحجة سوء أرضية الميدان، وفي حالة غلق ملعب بن عبد المالك لتجديد أرضيته سيشكل هذا مشكلا “للموك” التي كانت تعوّل على ترخيص الوزارة من أجل العودة إلى معقلها وملعبها الذي ستخوض فيه بطولة الموسم القادم.

التدرب في ميدان “الكرابس” وملعب زيغود سيكون الحل

وفي حالة تأكد غلق ملعب بن عبد المالك قريبا بغية تجديد أرضية ميدانه الصلبة والمتلفة سيكون محتوما على فريق مولودية قسنطينة البحث عن ميدان آخر لإجراء التدريبات خلال تربص قسنطينة الذي انطلق نهار اليوم 20 ديسمبر، ومن بين الحلول المتوفرة على مستوى مدينة قسنطينة يوجد ميدان معهد تكوين إطارات الشباب والرياضة “الكرابس” القريب جدا من مقر “الموك” والذي يساعد الفريق كثيرا في إجراء التحضيرات به، خاصة أن كل من عقون، لوجناف، قريون ولعور كانوا قد تنقلوا إلى مكتب مدير المعهد واتفقوا معه على التدرب بميدانه المقبول جدا مباشرة بعد الحصول على ترخيص الوزارة، كما يبقى ملعب زيغود يوسف في المنصورة حلا آخر في يد الطاقم الفني القسنطيني.

 

خ. ز

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
Powered by Live Score & Live Score App
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: