المحترف الأول

جمعية عين مليلة يعيش يخشى الغرور ويطالب لاعبيه بوضع أرجلهم على الأرض

لم تكن حصة الاستئناف التي أجراها فريق جمعية عين مليلة مساء أول أمس بالعادية خاصة وأن المدرب عبد القادر يعيش سارع إلى عقد اجتماع مع لاعبيه بعد أن وقف على تراجع مستواهم في المباراة الماضية أمام أهلي برج بوعريريج وهو ما كاد يكلفهم تعثر آخر في آخر دقيقة من المباراة لولا تألق الحارس بولطيف عبد الرحمان الذي صد ركلة جزاء منحت للمنافس، وقد شدد التقني العاصمي على لاعبيه ضرورة أن يضعوا الأرجل فوق الأرض وأن ينسوا من جهة أخرى جميع النتائج الإيجابية التي سجلوها في الجولات الماضية.

عاتبهم كثيرا على تهاونهم أمام البرج

وبالرغم من أن المدرب يعيش لم يخف فرحته بعد الفوز الذي سجله أشباله أمام أهلي برج بوعريريج، بما أنه سمح للجمعية من احتلال وصافة الترتيب، لكنه عاتب كثيرا لاعبيه من خلال معرض حديثه الذي جمعه بهم قبل بداية حصة الاستئناف، إذ أكد بأنه سبق وأن حذرهم من المنافس إلا أن جميعهم لم يولي أي أهمية لنصائحه مما جعله من جهة أخرى يبدي غضبه الكبير عليهم مطالبهم إياه بضرورة أن يصححوا أخطاءهم التي وقعوا فيها أمام ” الكابا” بما أن هذا الأمر يعد السبيل الوحيد الذي سيمكنهم من استعادة مستواهم من جديد.

حذرهم من مغبة التهاون مع أي فريق

وحذر المدرب عبد القادر يعيش لاعبيه من الآن فصاعدا من مغبة التهاون مع أي فريق فوق أرضية الميدان، مشددا عليهم ضرورة اللعب بحرارة وإرادة، والتشبث بالفوز لا غير، مؤكدا بأنهم يؤمن كثيرا بقدراتهم من أجل أن يستعيدوا قدرتهم على الظهور بقوة في المقابلات القادمة من البطولة، وهو الأمر الذي ينتظرهم منهم بداية من المباراة القادمة أمام شبيبة القبائل.

الجمعية تنقلت أمس إلى تيزي وزو

شدت أمس كتيبة فريق جمعية عين مليلة الرحال إلى مدينة تيزي وزو، قبل موعد المباراة بـ 48 ساعة وهذا كإجراء من طرف الطاقم الفني والإداري للسماح للاعبين باستعادة إمكانياتهم وضمان تركيزهم بطريقة أفضل للمباراة وهذا من أجل ضمان المراهنة عليها للعودة بنتيجة إيجابية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
Powered by Live Score & Live Score App
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: