الكرة المحلية

شباب بئر العرش الضائقة المالية تلقي بضلالها على بيت الشباب

يتواجد فريق شباب بئر العرش الصاعد الجديد إلى القسم الثالث هواة هذا الموسم في ظروف صعبة جدا بسبب الصمت الرهيب من جانب السلطات المحلية، حيث وإلى غاية كتابة هذه الأسطر لم تقدم هذه الأخيرة أي مساعدة مادية للنادي الأخضر رغم الوعود التي قدمتها لإدارة الرئيس الجديد عبدالله منصور قبل توليه زمام رئاسة المكتب المسير للفريق الذي كان دون أي مترشح إلى غاية تقدم الرئيس منصور عبد الله، متحملا بذالك عبئا ثقيلا على كاهله بعد كل تلك الوعود ليصطدم بالأمر الواقع وهو أن كل الكلام والوعود التي تلقاها رئيس الشباب خلال اجتماعه من قبل مع السلطات المحلية التي قدمت وعودا كالعادة بالوقوف إلى جانب الفريق وتقديم يد المساعدة ومرافقة الفريق خلال تجربته الأولى في هذا المستوى الجديد والذي سيكون صعبا وتحديا حقيقيا للنادي العرايشي.
الإدارة تستنجد بالسلطات المحلية
وتعتبر هاته الاستغاثة من طرف الإدارة الحالية ليست بالجديدة لأن الفريق يمر ومنذ سنوات بأزمة مالية خانقة في ظل غياب الموارد المالية والدعم المادي من طرف السلطات المحلية، ولهذه الأسباب قرر الرئيس السابق “صالح بلكامل” الانسحاب من رئاسة الفريق بسبب الوعود الكاذبة واللامبالاة من قبل السلطات المحلية، يذكر أن الرئيس الأسبق رفض التجديد لعهدة أولمبية جديدة بالرغم من تقديم نتائج ممتازة أبرزها الصعود للقسم الثالث والتأهل للدور 32 من كأس الجمهورية، تاركا جميع أمواله ومصاريفه على عاتقه، وربما الشيء الذي أغضب إدارة النادي أكثر هي أن السلطات المحلية لم تمنح ترخيص للفريق بمباشرة تدريباته كباقي فرق القسم الثالث التي باشرت تحضيراتها منذ فترة.
منصور: “الشباب بحاجة بوقفة السلطات المحلية”
وفي تصريح خص به جريدة “المحترف” أكد لنا رئيس الفريق عبد الله منصور أن الشباب يمر بفترة صعبة جدا قبل انطلاق التحضيرات الإعدادية للموسم الرياضي الجديد، خاصة أن النادي يبقى بحاجة ماسة إلى السيولة المالية العاجلة من أجل تسديد مستحقات اللاعبين والطاقم الفني وتغطية جميع تكاليف التربص التحضيري خاصة أن إدارته قامت باستقدام طاقم فني طموح بقيادة المدرب سمير سعد الله ولاعبين شباب يريدون البروز هذا الموسم والدفاع عن ألوان الخضراء لكن كل هذا على ما يبدو سيصطدم بتخلي السلطات المحلية على دعم الفريق ومرافقته مثلما وعدت به من قبل.
م. مجدوب

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
Powered by Live Score & Live Score App
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: