المحترف الثاني

شباب أولاد جلال الشباب يستأنف التحضيرات وتازير يشرع في تشخيص الخلل

باشرت عناصر الشباب أمس التحضيرات لمواجهة الجولة المقبلة من البطولة، المقررة أمام إتحاد مدينة خنشلة يوم الثلاثاء، حيث لم يكن للاعبين الوقت الكف من أجل الإسترجاع بعد المواجهة الأخيرة أمام مولودية قسنطينة، التي ألقت بضلالها على بيت الفريق الذي ضيع أربع نقاط على ملعبه من مجموع ثلاث مواجهات لعبت حتى الأن بملعب العمري بن قويدر، بالشكل الذي يستدعي إيجاد الحلول لإعادة القاطرة إلى السكة الصحيحة.

تازير تحدث مع اللاعبين قبل بداية الحصة

وقبل بداية العمل خلال الحصة التدريبية التي جرت يوم أمس، خصص مدرب الشباب وقتا معتبرا للحديث مع اللاعبين بخصوص الخسارة الأخيرة والعديد من الجزئيات التي وقف عليها بخصوص الأداء، حيث أكد الرجل بصراحته المعهودة على أنه لم يكد يتعرف عليهم، خصوصا في الشوط الثاني الذي كان من المفترض أن يضغطوا فيه بقوة من أجل العودة في النتيجة.

أكد لهم أنهم ينتظر رد فعل قوي منهم

ولأنه يدرك جيدا حجم الضغط الذي يعاني منه اللاعبون، فقد حاول تازير الرفع من معنويات المجموعة خصوصا وأن المواجهة المقبلة أصبحت على الأبواب، حيث لم يتوان في التأكيد على أن النقاط التي ضاعت داخل القواعد، بالإمكان تعويضها في المواجهة المقبلة شرط مواصلة العمل بجدية، مشيرا أنهم على يقين بقدرتهم على رفع التحدي مشددا على ضرورة إظهار رد فعل قوي.

اللاعبون يؤكدون معاناتهم من الضغط ورسالة تازير وصلت

ومنح المسؤول الأول عن العارضة الفنية للشباب اللاعبين، فرصة تقديم وجهات نظرهم بشكل فردي بخصوص ما حدث في المواجهة الأخيرة، حيث اتفقت كل الإجابات على أن الفريق يعاني الضغط في المواجهات التي يلعبها داخل قواعده، بسب بحثه على النتيجة في كل مرة في الوقت الذي يلعب بأريحية خارج القواعد، حيث وعد زملاء خوالد بتقديم أفضل ما عندهم أمام خنشلة من أجل التصالح مع الأنصار وطي صفحة الخسارة أمام “الموك”.

 

أمير. ن

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
Powered by Live Score & Live Score App
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: