المحترف الأول

الاتحادية الجزائرية للفروسية: انتخاب فهيمة صبيان رئيسة للهيئة الفيدرالية

فازت فهيمة صبيان المترشحة الوحيدة برئاسة الاتحادية الجزائرية لرياضة الفروسية للعهدة الاولمبية 2021-2024، خلال أشغال الجمعية العامة الانتخابية “المكررة “التي جرت اليوم السبت بفندق المطار بالدار البيضاء (بالجزائر العاصمة)، أمام أبواب موصدة في وجه رجال الصحافة.

وشارك في أشغال الجمعية العامة الانتخابية 43 من أصل 44 عضوا يحق لهم التصويت ، بالإضافة الى ممثل عن وزارة الشباب والرياضة.

وفازت فهيمة صبيان برئاسة الاتحادية بعد حصولها على 24 صوتا “بنعم” مقابل 19 “لا” ، لتكون أول امرأة في الجزائر تترأس اتحادية رياضية.

وقالت صبيان في تصريح ل”واج” عقب إعلان فوزها : “اشكر أعضاء الجمعية العامة على الثقة التي منحوني إياها بعد التصويت على شخصي بالأغلبية ، سأمنح هذه الرياضة النبيلة كل وقتي لتطويرها ، وحل مشاكل كل الرابطات والأندية المنخرطة”.

وأضافت: ” سأكون رئيسة كل الرابطات والأندية دون استثناء أو إقصاء لأي جهة ، وستكون أبواب الاتحادية مفتوحة أمام الجميع”.

وركزت صبيان خلال تصريحاتها على تجنيد الكل، من اجل التحضير للبطولة الإفريقية ( أصاغر وأكابر) التي ستقام بالجزائر شهر يوليو المقبل بمشاركة ما يقارب 18 دولة.

وطلبت فهيمة صبيان التي انت تشغل منصب عضو مكتب فيدرالي خلال العهدة الأولمبية الماضية، وتتقلد أيضا منصب نائبة رئيس الاتحاد الإفريقي لرياضة الفروسية منذ سنة 2016 ، من أعضاء الجمعية العامة مساندتها في اقتراح تعيين الرئيس السابق للاتحادية الجزائرية للفروسية محمد زوبير متيجي كرئيس شرفي للعهدة المقبلة.

وعرفت الجمعية العامة الانتخابية “المكررة” منع رئيس رابطة عين الدفلى محرز عبد القادر من المشاركة في الأشغال و حرمانه من التصويت رغم انه شارك بطريقة عادية في الجمعية الانتخابية الأولى التى جرت في 3 ابريل الفارط .

وقال محرز ل”واج” بهذا الخصوص :” تفاجأت لقرار اقصائي من اشغال الجمعية العامة الانتخابية للفروسية، بعد ان وصلتني مراسلة عشية الجمعة إلي السبت تبلغني بعدم احقيتي بالتصويت واني مقصي من المشاركة في الاشغال ، علما واني قد شاركت في اشغال الجمعية الانتخابية الأولى الأسبوع الماضي”.

وأوضح رئيس رابطة عين الدفلى ان وضعيته القانونية كعضو في الجمعية العامة مسوية من كل النواحي ، وان قرار الاقصاء جاء من قبل وزارة الشباب والرياضة التي ردت من جهتها بان مديرية التنظيم بولاية عين الدفلى هي من راسلت الوزارة الوصية لأجل اقصاء محرز بعد ان منحته الموافقة الاسبوع الماضي.

وبهذا الشأن ، رد بن سليمان عثمان الامين العام للاتحادية الجزائرية للفروسية قائلا : ” اقصاء رئيس رابطة عين الدفلى جاء على خلفية مراسلة مديرية التنظيم بولاية عين الدفلى لوزارة الشباب والرياضة ، مفادها ان محرز عبد القادر ليس لديه الحق في التصويت دون ذكر السبب الرئيسي”.

كما تم خلال اشغال الجمعية العامة الانتخابية التصويت على المكتب الفيدرالي للاتحادية الجزائرية للفروسية.

يذكر ان الاتحادية الجزائرية للفروسية عقدت جمعية انتخابية أولى في 3 ابريل لم تسفر عن انتخاب رئيس جديد بعد حصول المترشحة الوحيدة فهيمة صبيان على 21 صوت مقابل 21 ضد.

 

منقول 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
Powered by Live Score & Live Score App
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: