المحترف الثاني

مولودية العلمة البابية تنهي مرحلة الذهاب بفوز ثمين ولكناوي يؤكد صحة خياراته

أنهت تشكيلة مولودية العلمة مرحلة الذهاب من بطولة القسم الثاني بفوز ثمين خارج الديار على حساب إتحاد خنشلة بنتيجة هدف دون مقابل وهو الفوز الثاني على التوالي خارج الديار، وسمح الفوز لأشبال المدرب لكناوي برفع رصيدهم إلى 13 نقطة في المرتبة السابعة في الترتيب العام.

لكناوي كسب الرهان بالإعتماد على الشبان والبدلاء

ونجح المسؤول الأول عن العارضة الفنية للبابية نذير لكناوي في كسب الرهان بعد أن فضل الإعتماد على اللاعبين الشبان والبدلاء في مقابلة إتحاد خنشلة وهو ما أثمر بتحقيق فوز ثمين للغاية أمام فريق سجل سلسلة طويلة من النتائج الإيجابية قبل أن يسقط على ملعبه أمام التشكيلة العلمية.

سويعد تألق، وزغلاوي خطف الأنظار في أول مشاركة

تألق الحارس سويعد في مقابلة إتحاد خنشلة بفضل تصدياته الموفقة حيث تمكن من المحافظة على نظافة شباك الفريق للمرة الأولى خارج الديار منذ بداية البطولة، في حين خطف الظهير الأيمن الشاب زغلاوي يوسف الأنظار في أول مشاركة له مع التشكيلة الأساسية حيث ساهم في لقطة الهدف الوحيد فضلا عن القيام بدوره الدفاعي المطلوب.

البابية حققت حصيلة متوسطة في مرحلة الذهاب

بالعودة إلى المشوار المحقق في مرحلة الذهاب فإن التشكيلة العلمية حققت مشوار متوسط إلى أبعد الحدود خلال الشطر الأول من البطولة من خلال تحقيق الفوز في 04 لقاءات منها ولقاءان فقط في حارش أمام الخروب وأولاد جلال وفوزان خارج القواعد أمام مولودية باتنة وإتحاد خنشلة وتعادل واحد كان داخل القواعد أمام إتحاد الشاوية.

06 هزائم كاملة منها إثنتان في حارش

في المقابل تلقت التشكيلة العلمية 06 هزائم خلال مرحلة الذهاب منها 03 متتالية في بداية البطولة وإثنتان داخل القواعد أمام كل من دفاع تاجنانت ومولودية قسنطينة، وتعد البابية من بين أكثر الفرق إنهزاما في البطولة إلى جانب جمعية الخروب.

تحقيق البقاء ممكن بشرط المواصلة بنفس الجدية

رغم المخاوف الكبيرة للأنصار من الوضعية الحالية التي يتواجد عليها الفريق إلا أن تحقيق البقاء في بطولة القسم الثاني يبقى ممكنا في حال مواصلة العمل بنفس الجدية خلال المباريات القادمة من أجل جمع أكبر عدد ممكن من النقاط لضمان البقاء قبل الجولات الأخيرة وهذا لتفادي الكواليس خاصة أن الأمر يتعلق بسقوط 04 فرق في نهاية الموسم الجاري.

تربص عنابة يتواصل ونياطي جاهز

تواصل تشكيلة مولودية العلمة تربصها المغلق في مدينة عنابة تحسبا لمرحلة العودة من البطولة، حيث عادت التشكيلة العلمية إلى عنابة مباشرة بعد نهاية مباراة إتحاد خنشلة، وأجرت التشكيلة العلمية نهار الأمس حصة على شاطئ البحر علما أن الفريق يتدرب بمعدل حصتين في اليوم، والبارز في تحضيرات الفريق هو عودة المهاجم نياطي بعد تعافيه من الإصابة حيث من المنتظر أن يكون جاهزا لمباراة الجولة الأولى من مرحلة العودة أمام دفاع تاجنانت.

 

زينو. ب

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
Powered by Live Score & Live Score App
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: