المحترف الثاني

اتحاد الشاوية: الجدد أقنعوا أمام الرديف ونحو إشراكهم في مباراة أولاد جلال

انتهت المباراة التطبيقية التي برمجها الطاقم الفني على هامش حصة الاستئناف بفوز الأكابر برباعية نظيفة تداول على تسجيلها غوتي (ثنائية)، قاسمي ومصطفاوي، وبعيدا عن النتيجة المسجلة فإن المدرب زكري وأعضاء طاقمه تمكنوا من معاينة المستقدمين خلال فترة التحويلات الأخيرة العلواني، خنطيط وقاسمي، حيث لعب هؤلاء مباراة كاملة وأعطوا انطباعا جيدا لدى الحاضرين.

المحضر البدني سيخضعهم للاختبار للوقوف على جاهزيتهم

ونظرا لكون المستقدمين الجدد لم يشاركوا في فترة التحضيرات مع الفريق، فقد قرّر الطاقم الفني إخضاعهم لاختبارات بدنية للوقوف على مدى جاهزيتهم البدنية، وقد سبق لكل من خنطيط والعلواني أن خضعا للاختبارات من قبل، لتكون هذه المرة الثانية والتي سيتقرر على أساسها استعدادهما رفقة قاسمي للمشاركة أو حاجتهما لعمل إضافي.

الإدارة ستستلم إجازاتهم هذا الأسبوع

أكد سكرتير الفريق معروف أن الإدارة أنهت جميع الإجراءات الإدارية لتأهيل المستقدمين الجدد من خلال دفع ملفاتهم عبر المنصة الإلكترونية للرابطة، وبالتالي فإنه لم يبق سوى استلام إجازاتهم لوضعهم تحت تصرف الطاقم الفني وهو ما سيتم خلال هذا الأسبوع ما يعني أنه لن يكون هناك أي عائق للاعتماد عليهم بداية من مباراة أولاد جلال.

قاسمي يفتتح عداده والطاقم الفني وصلته أصداء طيبة عن مستواه

وإذا كان خنطيط والعلواني يتدربان منذ فترة مع الفريق مما مكن الطاقم الفني من أخذ فكرة عن إمكانياتهما البدنية والفنية، فإن مباراة الرديف كانت أول فرصة لمعاينة المهاجم قاسمي المستقدم على شكل إعارة من نجم مقرة، وإلى جانب تمكنه من افتتاح عداده فإن المعني ظهر بوجه طيب أكد به صحة الأصداء التي وصلت للطاقم الفني بخصوص مستواه سواء من المدرب لطرش الذي أشرف عليه خلال مرحلة الذهاب أو مدرب الفريق الرديف لنجم مقرة الذي أشاد بإمكانياته وبحسه التهديفي العالي.

الأساسيون تدربوا تحت إشراف المحضر البدني

وفيما شارك الاحتياطيون وناقصي المنافسة في المباراة التطبيقية أمام الرديف، فإن العناصر التي لعبت مباراة هلال شلغوم العيد في التشكيلة الأساسية اكتفت بحصة استرخائية تحت إشراف المحضر البدني سابق، على أن يكون الشروع في العمل الجدي بداية من حصة أمس للتحضير لمباراة السبت القادم أمام شباب أولاد جلال.

بن قرة، نفار وصاحبي تدربوا على انفراد

كما كان منتظرا سجّل كل من المدافع الأيمن نفار، المدافع المحوري بن قرة والمهاجم صاحبي العائدون من إصابات حضورهم على هامش حصة الاستئناف، لكنهم اكتفوا بالتدرب على انفراد وهو الأمر الذي سيتواصل خلال الأيام المقبلة مع إخضاعهم لبرنامج عمل خاص من أجل مساعدتهم على استعادة كامل إمكانياتهم تمهيدا لعودتهم للتشكيلة، وإذا كان بن قرة ونفار منتظران بداية من مباراة الجولة الثانية أمام مولودية باتنة، فإن حالة صاحبي تتطلب وقتا أطول بالنظر لعودته من إصابة على مستوى الترقوة استدعت خضوعه للجراحة.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
Powered by Live Score & Live Score App
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: