المحترف الأول

شبيبة سكيكدة لمايسي: “حجار من أحسن المدربين، الشبيبة لم تسقط وسننقذها”

عبر رئيس مجلس إدارة فريق شبيبة سكيكدة، عبد الرحمن لمايسي في جملة من التصريحات الحصرية مع يومية المحترف بأنه ممتن كثيرا للمجمهودات التي قام بها اللاعبون يوم الجمعة الماضي أمام المولودية من أجل تحقيق الفوز، والحرارة الكبيرة التي كانت موجودة فوق أرضية الميدان على الرغم من أن الفريق يعيش مشاكل كثيرة، إلا أنهم قاموا بالإبقاء على كامل الزاد بسكيكدة حيث قال: “أنا ممتن كثيرا للاعبين على الروح العالية التي ظهروا بها أمام المولودية يوم الجمعة، وهذا ما جعلهم يوقفون النتائج السلبية المسجلة في الجولات الماضية، أنا واثق من إمكانياتهم وقدراتهم على تقديم المزيد والظهور بوجه جيد في المرحلة المقبلة، وهم مشكورون على هذه الروح العالية التي أعادت الثقة للشارع الكروي السكيكدي بعد نهاية المباراة”.

“جلبنا طاقما فنيا من بين الأحسن في الجزائر وحجار “قادر على شقاه””

وعاد لمايسي في تصريحاته مع يومية المحترف للحديث عن إقناعه للمدرب شريف حجار على الرغم من أن المنافسة على خدماته كانت قوية من ثلاثة فرق حسب تصريح المدرب حيث قال: “تمكن في ظرف وجيز من إقناع شريف حجار رفقة طاقمه الفني لتولي زمام أمور العارضة الفنية للفريق، على الرغم من أن المنافسة على خدماته كانت قوية في هذه الفترة، ويعد هذا الطاقم الفني الذي جلبناه لشبيبة من بين أحسن الطواقم الفنية الموجودة في الجزائر، حيث قبل هو أيضا بشروطنا وقبل التحدي معنا لكي نعمل جميعا على إنقاذ هذا الفريق”.

“أشكر رجال الخفاء الذين يعملون على وضع الفريق في السكة الصحيحة”

كما توجه لمايسي بشكره الخالص لكل من ساهم في مساعدته في وضع الفريق على السكة الصحيحة ولو بإمكانيات بسيطة، بعد حالة الفراغ الكبير الذي عرفه الفريق بعد مباراة اتحاد العاصمة ورفض بعض الأطراف مساعدته خاصة في الأمور الإدارية حيث قال: “صراحة وجدت أشخاص ساعدوني كثيرا، وهم في الخفاء يعشقون الفريق إلى غاية النخاع، في وقت كان الجميع هاربا من  مسؤوليته اتجاه الفريق، وكذا وجدنا العديد من العراقيل التي كانت أمامنا ولم نتمكن من وضع الفريق في أحسن الظروف بسببها”.

“أطلب تدخل السلطات من أجل هيكلة الفريق وتسهيل عملنا”

وواصل لمايسي حديثه مع يومية المحترف وأكد أنه وجد العديد من العراقيل في الفترة الماضية، بسبب عدم تسليمه مهامه بصفة رسمية ولهذا طالب من السلطات مساعدة الإدارة الحالية على العمل الجيد في الفريق وتسهيل مهامها حيث قال: “في الفترة الماضية وجدت العديد من الصعوبات والعراقيل، لكي يكون الفريق في أحسن الظروف، وهذا بسبب عدم تسليمنا للمهام بصفة رسمية، لهذا أطلب من السلطات التدخل من أجل تنظيم الفريق إداريا وتنظيميا وتسهيل عملنا من أجل أن نواصل العمل بكل جدية وتحقيق الهدف الفريق وإنقاذه من شبح السقوط”.

“الفريق في وضعية مالية حرجة ويجب أن نتحد جميعا في هذه الفترة”

وتطرق عبد الرحمن لمايسي في حديث مع يومية المحترف، وأكد أن الفريق يعيش في وضعية مالية صعبة ولم يعرف لها مخرج خاصة وأن الفريق  مقبل على تحديات في غاية الصعوبة وتتطلب أموالا لتحفيز اللاعبين على رفع التحدي حيث قال: “الفريق يعيش في وضعية مالية حرجة، وفي أزمة مالية خانقةّ، وفي ظل أن الفريق في أمس الحاجة إلى أموال وهذا من أجل أن يكون اللاعبون والفريق ككل في أفضل الظروف وكذا لتحفيز اللاعبين على رفع التحدي خاصة وأنهم يثقون فينا كثيرا، وأنهم أكدوا أنهم يريدون التضحية من أجل الفريق، وجب علينا أن نقف معه في هذه الفترة لإخراجه من هذه الوضعية التي يعيش فيها”.

“الباب مفتوح أمام اللاعبين القدامى والرؤساء السابقين لمساعدة الفريق”

كما وجه لمايسي نداءه للاعبين السابقين والرؤساء الذي مروا على الفريق الشبيبة في المواسم الماضية، لمساعدة الفريق ولو بكلمة طيبة وأن باب الفريق مفتوح أمامه للعمل ومساعدته من جميع الجوانب حيث قال: “باب الفريق مفتوح أمام الجميع سواء لاعبين أو رؤساء قدامى من أجل أن نقف يدا واحدة مع الشبيبة وهذا هو الوقت التي يحتاجنا الفريق من أجل إخراجه من الأزمة التي يعيش فيها وإنقاذه من شبح السقوط” .

“سوف نتجنذ جميعا لإنقاذ الفريق من شبح السقوط”

وأكد لمايسي أن الجميع في هذه الفترة يجب أن يتجنذ من أجل الشبيبة أنصار  اللاعبين والمسيرين من أجل إنقاذها من السقوط لأن الوقت مازال أمام الفريق والبطولة لم تنته بعد حيث قال: “الجميع مطالب بالتجنذ خلف الفريق من أجل إنقاذه من شبح السقوط، والحفاظ على مكسب الصعود الذي تحقق بعد 33 سنة كاملة، ويجب علينا الالتفاف حوله خاصة أنني لمست رغبة الجميع في تحقيق البقاء والمنافسة عليه إلى “آخر دقيقة من عمر بطولة هذا الموسم”.

“أتمنى أن تساعدنا السلطات لننجح في مهمتنا ونحقق البقاء”

و في ختام كلامه أكد لمايسي رئيس مجلس إدارة الشركة المحترفة لشبيبة سكيكدة “بلاك فيكتوري” أنه يتمنى أن تنظر السلطات المحلية للفريق وتساعد الإدارة من أجل أن تنجح في مهمتها على رأس الشبيبة في الفترة الحالية وأن تقود الفريق إلى تحقيق البقاء حيث قال: “أتمنى من أعماق قلبي أن تساعدنا السلطات المحلية والولائية، من أجل أن ننجح في مهمتنا ونقود الفريق إلى بر الأمان وأن يحقق البقاء في الرابطة المحترفة الأولى لإسعاد أنصار الشبيبة الذي وقفوا كثيرا مع الفريق في هذه الفترة”.

 

حسام عويسات

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
Powered by Live Score & Live Score App
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: