المحترف الثاني

جمعية الخروب سبع للاعبيه: “إذ أردنا تحقيق البقاء لا يجب أن ننهزم بسذاجة”

ظهر المدرب مصطفى سبع خلال حصة الاستئناف التي برمجت عشية أول أمس، غاضبا من أداء اللاعبين خلال لقاء خنشلة، حيث لم يتقبل التقني العاصمي الطريقة التي انهزم بها الفريق في هذه المواجهة، وأكد مدرب لايسكا للاعبيه أنهم ضيعوا على الأقل نقطة التعادل في تلك المواجهة التي شهدت تضييعا بالجملة للفرص، ما منح الثقة للفريق الخصم الذي عرف كيف يسجل هدفا وحيدا منحه نقاط الفوز في تلك المواجهة.

لم يتقبل طريقة تضييع الأهداف

وبخصوص ما حدث في حصة الاستئناف، فقد استاء المدرب مصطفى سبع كثيرا من الطريقة التي تعاطى بها اللاعبون تلك المواجهة، ولاسيما المهاجمون الذين ضيعوا فرصا حقيقية وبالجملة أمام مرمى الحارس الخنشلي، حيث أكد التقني العاصمي للاعبيه، أنه كان بإمكان الجمعية أن تخرج منتصرة في الشوط الأول عل الأقل بثنائية، ولكن التسرع وغياب التركيز أمام المرمى كلف الجمعية تضييعها وتلقي هدف قاتل مع نهاية الشوط الأول.

اجتمع لساعة من الزمن باللاعبين وطالبهم بتحمل مسؤولياتهم

هذا واجتمع المدرب سبع مطولا باللاعبين، ولمدة ساعة كاملة، عاد من خلالها للحديث عن خسارة الجولة الفارطة، التي كسرت ديناميكية النتائج الايجابية، حيث ظهر المدرب سبع غاضبا من الأداء الذي قدمه اللاعبون في هذه المقابلة التي كانت نقاطها هامة بالنسبة للخروبية، كما أكد المدرب سبع للاعبين أنهم مطالبون بتحمل مسؤوليتهم تجاه الفريق الخروبي وأنصاره خلال الجولات المتبقية، وأكد أن الفرصة لا تزال مواتية لتحقيق البقاء في الرابطة الثانية.

مدرب لايسكا أكد أن الفريق سيعود للسكة الصحيحة بشرط

هذا وتحدث المدرب سبع مع لاعبيه في الحصة التدريبية التي جرت أول أمس مؤكدا لهم ضرورة العمل بقوة من أجل تحقيق الفوز بتاجنانت، كما شدد على ضرورة نسيان نتيجة اللقاء الفارط أمام اتحاد خنشلة، وهذا لاستعادة المعنويات واجتياز الوضعية الصعبة التي عاشها الفريق، في وقت حاول تحفيز رفقاء منصوري من أجل تجاوز الخصم المقبل دفاع تاجنانت، وتحقيق الفوز في هذه المواجهة القوية أمام خصم يقاسم لايسكا نفس الوضعية.

اللاعبون دخلوا أجواء لقاء تاجنانت

رغم الوضعية الصعبة التي عاشها الفريق بعد خسارة لايسكا أمام خنشلة، وتأثيرها على معنويات اللاعبين وإقبالهم على مواجهة خصم يتواجد في أنفس وضعية لايسكا، إلا أن الطاقم الفني أكد على أنه لا يعطي ظروف الخصم أي أهمية، ويركز رفقة فريقه على كيفية التحضير لمقابلة الجولة المقبلة بطريقة عادية، ومثلما كان عليه الحال في الجولات الفارطة، حيث يريد الطاقم الفني من لاعبيه التركيز فقط على أرضية الميدان وعدم الانشغال بمعطيات الفريق الخصم، والأكيد أن المقابلة ستكون صعبة أمام فريق سيحاول تشكيل صعوبات للجمعية على أرضية ميدانه بما أن اللقاء سيكون بـ6 نقاط.

لايسكا ستستعيد أسلحتها قبل خرجة تاجنانت

النقطة التي ستصب في مصلحة لايسكا، هي تحضير الفريق بتعداد شبه مكتمل، ورغم الهزيمة الفارطة وما رافقها، إلا أن اللاعبين عادوا جماعيا للتدريبات، حيث سيكون بمقدور الطاقم الفني الاعتماد على جل أسلحته في هذه المواجهة القوية، وهو ما سيصب في صالح لايسكا التي ستكون في رواق جيد لتحقيق نتيجة إيجابية تتناسى بها أحزان لقاء خنشلة الفارط.

سبع للاعبيه: “إذ أردنا تحقيق البقاء لا يجب أن ننهزم بسذاجة”

هذا وأكد المدرب سبع للاعبيه أن الخسارة أمام اتحاد خنشلة كانت ساذجة، معربا عن أسفه في نفس الوقت بخصوص الفرص الضائعة أمام المرمى الخنشلي، وقال المدرب للاعبيه: “لا يمكن أن نحقق النتائج الايجابية، إذا ما كنا سنتساهل كل مرة مع الخصوم، ونمنحهم الفرصة ليهزمونا، يجب أن نتفادى تضييع الفرص كل مرة، والانهزام بسذاجة، لا يزال أمامنا طريق صعب لتحقيق البقاء، ويجب على جميع اللاعبين أن يتحلوا بالمسؤولية تجاه ألوان هذا الفريق”.

 

محمد الهادي قيطوني

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
Powered by Live Score & Live Score App
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: