المحترف الأول

وفاق سطيف خضايرية: “الإرهاق سبب تعثرنا ضد لياسما وكثرة المباريات أثرت علينا”

أكد حارس الوفاق، سفيان خضايرية، أن هناك العديد من العوامل التي ساهمت في العادل المفروض على الوفاق من قبل الاتحاد العاصمي، معتبرا أن التعادل في حذ ذاته يبقى جيدا أمام فريق منظم وقوي، كما اعتبر أن المواجهة الآن في طي النسيان والتركيز سيكون منصبا على مباراة وداد تلمسان في كأس الرابطة لضمان التأهل للدور القادم.

في البداية، ما تعليقك على التعادل المسجّل في عقر الديار أمام اتحاد العاصمة؟

أعتقد أن المباراة كانت في غاية الصعوبة بالنسبة إلينا كما كانت كذلك بالنسبة للمنافس، وهذا كان منتظرا منذ البداية، بالنظر إلى حاجة كل فريق إلى كامل النقاط. لقد أردنا بأية وسيلة تحقيق الفوز الرابع عشر لنا في البطولة، لكن المهمة لم تكن سهلة المنال أمام منافس كان قويا وقادرا على العودة إلى الديار بالزاد كامل، المهم أننا لم نسجل هزيمة جديدة، وعلينا المواصلة على هذا المنوال إلى غاية نهاية الموسم.

ألا تعتقد أن الإفراط في الثقة كان السبب في تعثركم في عقر الديار؟

بصراحة، هناك عدّة عوامل جعلتنا نسجل هذا التعثّر يمكن أن أذكر منها البرمجة، حيث أننا لم نعد نلعب بطريقة منتظمة بسبب كثرة المباريات الذي يؤثر سلبا على مردود اللاعبين، كما أعتقد أن التعب نال من اللاعبين فوق الميدان في هذه المواجهة رغم التحضيرات الجيدة التي قمنا بها، وحتى الثقة المفرطة يمكن أن يكون لها دور في هذه النتيجة، ولو أني مقتنع أن اللاعبين كانوا مركزين كما يجب وإرادتنا كانت قوية لتحقيق نتيجة إيجابية.

هل تعتقد أنه بعد هذا التعثر وعدم تمكنكم من تعميق الفارق، ستصعب مهمتكم في تحقيق لقب البطولة الوطنية؟

لا أحبذ التحدّث كثيرا عن هذه النقطة، لكن يجب أن يعلم الجميع أنه تنتظرنا 18 جولة أخرى قبل نهاية الموسم، وكلّ شيء يمكن أن يحدث في هذه المباريات. أؤكد أني جد متفائل من إمكانية تحقيقنا هذا الهدف، وبلغة الحسابات، أرى أنه بإمكاننا إنهاء الموسم في المرتبة الاولي. وكل ما يؤسفني هو تضييعنا لكل تلك النقاط في مرحلة الذهاب، فلولا كل تلك التعثرات لما تحدّثنا عن هاته الأمور حاليا.. سنسير مباريتنا كما ينبغي ونحاول جمع أكبر عدد من النقاط، خاصة أن البرنامج في صالحنا.

تنتظركم مواجهة خاصة أمام وداد تلمسان في إطار منافسة كأس الرابطة، كيف ستحضّرون لها؟

في الوقت الحالي، الحديث عن مباراة تلمسان يعتبر سابقا لأوانه، ومع ذلك سنبدأ تحضيراتنا لهذه الموعد بداية من هذا الغد، حيث سنغتنم فرصة توقف البطولة لتحضير أنفسنا كما ينبغي لهذه المباراة التي تعتبر في غاية الأهمية، والأكيد أنه سيكون لديها طابع خاص مثلما كان عليه الحال في اللقاءات السابقة بين الفريقين، لكن هذه المرّة سيكون لنا كلام آخر في ولديّ إحساس أننا سنحقق التأهل.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
Powered by Live Score & Live Score App
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: