المحترف الأول

وفاق سطيف: سرار: “لا يهمني اجتماع المسيرين القدامى بل تهمني مصلحة الوفاق”

تحدث مرة أخرى المسؤول الأول عن الوفاق السطايفي عبد الحكيم سرار مساء أمس، مباشرة بعد خروجه من الاجتماع الذي عقده بمقر النادي مع أعضاء مجلس الإدارة، تحضيرا لعقد الجمعية لعامة المقررة في الأيام القليلة المقبلة، وذلك عن بعض النقاط الهامة والتي تتعلق دائما بمستقبل الوفاق السطايفي في رهان ما يحدث حاليا بعد موجة المعارضة التي تلقاها من بعض الأطراف. وعلى ضوء الاجتماع الذي عقده أيضا بعض قدامى وفاق سطيف، رفض الرئيس سرار الحديث عن هذا الأمر مصرحا بذلك في قوله: “أعلم أن بعض المسيرين القدامى قد عقدوا اجتماعا، لكن بالنسبة لي هذا الأمر لا يهمني، ما يهمني في الظرف الحالي هو التفكير في مصلحة الوفاق، والكيفية التي نقوده بها لإخراجه من هذه الوضعية الصعبة التي أضحى يعيشها، كما يعلم الجميع نحن الآن نقوم بواجبنا تجاه هذا النادي الذي يعتبر كل شيء وليتأكدوا أيضا أننا لن نعمل إلا لمصلحة الوفاق.”

الآن نفكر في كيفية دفع ديون الفريق

ثم بعد ذلك، كشف الرئيس عبد الحكيم سرار أن إدارته في الوقت الراهن تضاعف جهودها من أجل القضاء على بعض المشاكل التي طفحت إلى السطح داخل بيت الوفاق، مضيفا أن إدارته قد قامت بدراسة أهم الديون التي يدين بها النادي السطايفي من أجل القضاء عليها قبل انعقاد الجمعية العامة المقبلة، وصرح سرار في هذا السياق قائلا: “من بين الأمور التي قمنا بدراستها خلال هذا الاجتماع، هو كيفية دفع ديون النادي، وهذا حتى تدخل حيز التنفيذ يوم عقد الجمعية العامة، أما بخصوص تحديد التاريخ النهائي لانعقاد الجمعية العامة فلم يتم تحديده إلى حد الآن نظرا لبعض الظروف، لكن سيتم الإعلان عنه في الساعات المقبلة”.

مرباح يغيب أمام غليزان بسبب الإصابة ويورّط الكوكي

لم يدم ارتياح المدرب نبيل الكوكي باكتمال التعداد في التدريبات طويلا، حيث سرعان ما عاد هاجس الإصابات من جديد، لينغص على الوفاق ويحرمه من جهود لاعبه مرباح مصالة. حيث سبق وأشرنا إلى أن مرباح لم يتمكن من مواصلة الحصة التدريبية التي جرت أول أمس بسبب الإصابة، ولكن ربما سيعود في حصة أمس للتحضير مع الفريق، وهو ما لم يحدث لأن مرباح لم يحضر بداعي الإصابة، واضطر الطاقم الفني لإعفائه من مباراة غليزان المهمّة للوفاق.

يعاني من إصابة في الظهر

وكان من المفترض أن يعود مرباح إلى التدريبات، بعدما ظهر أن الإصابة التي يعاني منها في الركبة ليست خطيرة وفضّل الطاقم الطبي إراحته فقط، لكن الآلام سرعان ما اشتدّت عليه أمس، وهو ما جعله يضطر إلى الغياب ليتوجه لإجراء فحوصات طبية مستعجلة. لكن الأمور لم تتوقف عند الإصابة عند الركبة، حيث أن مرباح يشتكي أيضا في الظهر تعرض لها في مباراة تلمسان في إطار كأس الرابطة الوطنية وأثرت عليه كثيرا وجعلته غير قادر على التدريبات، ليخلط أوراق مدربه قبل التنقل إلى غليزان، خاصة أن مرباح كان أساسيا في المباريات الأخيرة.

مرباح: “للأسف، سأغيب أمام غليزان بسبب إصابة في الظهر والركبة

وكان لنا حديث مع مرباح أمس حول الإصابة التي يعاني منها وستحرمه من مباراة أمام سريع غليزان، وأعرب لنا عند مدى تأثره من الغياب عن هذا الموعد المهّم لأبناء عين الفوارة، حيث قال في هذا الصدد: “للأسف، سأغيب عن مباراة سريع غليزان بسبب الإصابة التي أعاني منها تعرضت لها في مباراة تلمسان في الظهر، وحتى في الركبة أعاني من إصابة، اعتقدت أن الإصابة ليست خطيرة بعدما توقفت عن التدريبات أول أمس (يقصد الاثنين)، لكن اليوم (أمس) شعرت بآلام حادة لم أتمكن من الذهاب إلى التدريبات، وفضّلت التوجه لإجراء فحوصات والخضوع إلى العلاج، لكن هذا لم يكن كافيا وسأغيب عن المباراة”.

زملائي قادرون على العودة بالنقاط الثلاث

وبالحديث عن المباراة التي تنتظر الوفاق السبت أو الأحد وستكون مهمّة للوفاق السطايفي، حيث لا بديل له عن الفوز من أجل الابتعاد تعميق الفارق، أكد مرباح أنه واثق من أن زملاءه سيعودون بالنقاط الثلاث من غليزان، وقال في هذا الصدد: “كنت أرغب في المشاركة ومساعدة زملائي في تحقيق الفوز، لكنني واثق من أنهم سوف يعودون بالنقاط الثلاث، وأتمنى لهم كل التوفيق في المباراة ليحققوا الانتصار، لأننا في حاجة ماسّة له”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
Powered by Live Score & Live Score App
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: