الكالشيو

بيولي: التأهل إلى “الأبطال” نقطة تحول

قال ستيفانو بيولي مدرب ميلان اليوم السبت إن المباراة الأخيرة في موسم دوري الدرجة الأولى الإيطالي لكرة القدم ضد أتالانتا غدا الأحد ستشكل نقطة تحول لناديه الطامح للعودة لدوري أبطال أوروبا بعد انتظار طويل.

وغاب بطل أوروبا سبع مرات عن المسابقة القارية الأعرق منذ موسم 2013-2014 لكنه يدخل الجولة الأخيرة ومصيره بين يديه.

ويحتل ميلان المركز الثالث بالتساوي في النقاط مع نابولي رابع الترتيب ومتقدما بنقطة واحدة على يوفنتوس صاحب المركز الخامس والفوز في بيرغامو سيضمن بقاء فريق بيولي في المربع الذهبي.

وأبلغ بيولي مؤتمرا صحافيا “المباريات الأخيرة ستحسم الأمر وتحدثنا طيلة العام عن مباريات تشكل نقطة تحول ومباراة الغد واحدة منها والفريق متحفز ومستعد لبذل أقصى ما بوسعه”.

وأضاف “التقييمات يمكن أن تتم في نهاية الموسم ومباراة الغد مهمة جدا أما حسابات اليوم فلا تعني شيئا. اليوم نستحق التأهل لدوري الأبطال لكن حسابات الغد هي الأهم”.

وبدأ ميلان الموسم بقوة وتصدر الجدول حتى منتصف فبراير لكن مستواه تراجع ليواجه خطر التقهقر للمركز الخامس. ويلعب نابولي ويوفنتوس ضد فيرونا وبولونيا من فرق وسط الجدول بينما يلتقي ميلان مع أتلانتا صاحب المركز الثاني.

وضمن فريق المدرب جيان بييرو غاسبيريني إنهاء الموسم في المربع الذهبي ولم يخسر في آخر ثلاث مواجهات ضد ميلان وسحقه 5-صفر في بيرغامو في ديسمبر 2019.

وتابع بيولي “أظهرنا قوة فريقنا ونواجه أتالانتا الذي استحق التأهل لدوري الأبطال لكننا نملك الكفاءة للحاق بهم. أتالانتا فريق قوي وفي العام الماضي لم نصل إلى مستواهم لكننا
قلصنا الفجوة كثيرا الآن وأمامنا فرصة غدا لإثبات ذلك”.

منقول

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
Powered by Live Score & Live Score App
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: