المحترف الثاني

اتحاد الشاوية أبناء سيدي ارغيس ينجون من فخ “لايسكا” وعازمون على مباغتة “بونة”

نجا اتحاد الشاوية من تعثّر كان يبدو وشيكا إمام جمعية الخروب وذلك بفضل الهدف الذي أمضاه هدّاف الفريق يسعد في الدقيقة الثالثة من الوقت بدل الضائع، ليكسب بذلك رفقاء القائد عزوزة جرعة معنوية هامة قبل موقعة عنابة التي ستجمعهم هذا السبت بملعب شابو بصاحب المركز الثاني اتحاد عنابة، والذي سيسعون لمباغتته فوق أرضية ميدانه من أجل العودة إلى مركز الوصافة ومواصلة مراقبة الرائد هلال شلغوم العيد عن قرب.

الأداء لم يكن جيّدا لكن المهم النقاط الثلاث

وبالعودة إلى مجريات المباراة، فإن أداء أشبال المدرب زكري لم يكن في مستوى التطلعات حيث تركوا زمام المبادرة للزوار خاصة بعد نجاحهم في تسجيل هدف السبق في (د6) بواسطة معتوقي، لكن الروح القتالية التي أظهروها سمحت لهم بالعودة في النتيجة في وقت حساس والظفر بالنقاط الثلاث التي كانت مطلب الأنصار طيلة الأسبوع.

الاحتياطيون وناقصو المنافسة رفعوا التحدي

كما سبقت الإشارة إليه في عدد أمس، فإن الطاقم الفني لاتحاد الشاوية أحدث ثورة حقيقية في التشكيلة الأساسية، حيث أجرى 6 تغييرات كاملة على التشكيلة الأساسية مقارنة بلقاء الجولة ما قبل الماضية أمام شباب باتنة، ووضع ثقته في عدد من العناصر التي لم تعلب كثيرا منذ انطلاق الموسم الحالي، ورغم صعوبة المأمورية إلا أن هؤلاء رفعوا التحدي وحققوا المطلوب منهم رغم أن معظمهم شاركوا أساسيين لأول مرة على غرار الحارس ياحي ولاعب الرديف نغموش، أو عادوا بعد فترة غياب طويلة في صورة نفار، معتوقي وقوتي.

الاتحاد ضرب عدة عصافير بحجر واحد

وبالإضافة إلى الجرعة المعنوية التي كسبتها تشكيلة الشاوية بعد فوزها الأخير على حساب جمعية الخروب، فإن الاتحاد حقق العديد من المكاسب يوم أول أمس منها تدعيم الرصيد بثلاث نقاط ثمينة سمحت له بالحفاظ على نفس الفارق بينه وبين ريادة الترتيب من جهة، والحفاظ على مركزه الثالث في سلم الترتيب من جهة أخرى، كما أنه جدّد العهد مع الانتصارات التي غابت عنه في آخر خرجتين فوق أرضية ميدانه، بالإضافة إلى أنه تفادى كل الشبهات التي كانت ستحوم حوله لو فشل في تحقيق الفوز.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
Powered by Live Score & Live Score App
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: