الكرة الجزائريةالكرة المحلية

الرجاء البيضاوي سعيد بملعب النهائي

يستعد فريق الرجاء البيضاوي لمواجهة شبيبة القبائل الجزائري، غدا السبت، على ملعب الصداقة في بنين، بنهائي كأس الكونفيدرالية الإفريقية.

وكان شبيبة القبائل قد تأهل للنهائي القاري بعدما تجاوز القطن الكاميروني، بينما تخطى الرجاء البيضاوي فريق بيراميدز المصري.

ويبحث الفريق البيضاوي عن لقبه الثاني في كأس الكونفيدرالية الإفريقية، بعد أن فاز بالأول عام 2018 على حساب فيتا كلوب.

وتبددت مخاوف بعثة الرجاء كثيرا، حيث أبدى الفريق ارتياحه لملعب اللقاء، عكس ما راج من تقارير بشأن تدهور أرضية ملعب الصداقة قبل النهائي.

وكان الأمر يثير هواجس المدرب الأسعد الشابي ولاعبي الرجاء الذين لا يجيدون اللعب على أرضية سيئة، باستحضار سيناريو إقصاء الفريق من دوري الأبطال أمام تونجيت السنغالي.

وعانى فريق الرجاء البيضاوي كثيرا أمام تونجيت السنغالي، من سوء أرضية ملعب محمد الخامس، وهو ما كان أحد عوامل إقصائه من دوري الأبطال.

ويأمل الرجاء بالعودة بلقب الكونفيدرالية للمغرب لإنقاذ الموسم بعدما تضاعفت فرصه في الاحتفاظ بدرع الدوري الذي اقترب كثيرا من غريمه الوداد.

ويعد الرجاء البيضاوي الأكثر تتويجا بالألقاب القارية في المغرب برصيد 8 بطولات، منها 5 ألقاب حققها خارج الأرض.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
Powered by Live Score & Live Score App
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: